الجمعة - 22 نوفمبر 2019
الجمعة - 22 نوفمبر 2019

10 صفقات خيّبت الآمال في البريمييرليغ

قبل انطلاق الدوري الإنجليزي الممتاز، عقدت الأندية صفقات قوية لتدعيم صفوفها، لكن بعد مرور 9 جولات، فإن عدداً من هذه الصفقات كان مخيباً لآمال المحللين والمشجعين على حد سواء.

في هذا التقرير نستعرض 10 صفقات صيفية مخيبة للآمال حتى الآن في «البريمييرليغ».

مويس كين ـ إيفرتون

No Image



في الموسم الماضي كان كين واحداً من أبرز المواهب الصاعدة مع يوفنتوس الإيطالي، وكان انتقاله إلى إيفرتون في الصيف مقابل 27 مليون يورو مفاجأة مدوية للكثيرين.

لكن كين لم يقدم في 10 مباريات خاضها مع إيفرتون حتى الآن ما كان متوقعاً منه، وجاءت معظم مشاركاته كبديل، حيث لم ينجح في وضع بصمته حتى الآن باستثناء تمريرة مساندة وحيدة.

داني درينكووتر ـ بيرنلي

No Image



أحد أبطال «معجزة ليستر» عندما توج معه بلقب الدوري قبل 4 سنوات. انضم بعدها إلى تشيلسي لكنه لم ينجح في حجز مكان في تشكيلة الفريق وقوامه الرئيس، لينتقل إلى بيرنلي على سبيل الإعارة في محاولة لإعادة اكتشاف قدراته.

لكن النجم الإنجليزي خيب كل الآمال بسلوكياته وحياته الليلية التي أثرت كثيراً في مسيرته، وجاءت فضيحة شجاره في ملهى ليلي لتزيد من علامات الاستفهام حول جديته في استعادة مستواه.

باتريك كوتروني ـ وولفرهامبتون

No Image



مثل كين، اعتبر كوتروني إحدى المواهب الواعدة في الكرة الإيطالية مع ميلان. ومع المشاكل المحيطة بـ«الروسونيري»، توجه المهاجم الشاب إلى وولفرهامبتون كنقلة جديدة في مسيرته الكروية.

انضم كوتروني إلى وولفز مقابل 18 مليون يورو، لكنه لم يسجل سوى هدف واحد في مرمى تشيلسي، ولم يكمل مباراة واحدة في الدوري حتى الآن.

جان فيليب غبامين ـ إيفرتون

No Image



يعاني الفريق الثاني لمدينة ليفربول من النتائج السيئة هذا الموسم، على الرغم من تشكيلته القوية، وذلك يعود إلى الصفقات الكثيرة المخيبة التي عقدها ومن بينهما الفرنسي الإيفواري جان فيليب غبامين.

فلاعب الوسط المدافع قدم أداء مميزاً مع ماينز الألماني، دفع إيفرتون للتعاقد معه مقابل 25 مليون يورو، لكن الإصابات لاحقته منذ انضمامه إلى الـ«التوفيز»، مخيباً آمال جماهير الفريق التي تشككت في مدى ملاءمته للدوري الإنجليزي.

إسماعيل سار ـ واتفورد

No Image



كان اللاعب السنغالي أحد أبرز نجوم استاد رين الفرنسي في الموسم الماضي، وكذلك كأس الأمم الإفريقية، ما دفع نادي واتفورد للتعاقد معه مقابل 30 مليون يورو، لكنه لم يعرف طريقه إلى الملعب إلا في 167 دقيقة فقط موزعة على 5 مباريات، دون أن يضع فيها بصمته.

جيوفاني لوسيلسو ـ توتنهام

No Image



قدم الجناح الأرجنتيني موسماً مذهلاً مع ريال بيتيس الموسم الماضي، وجذب أنظار العديد من الكبار، حتى نجح توتنهام في التعاقد معه على سبيل الإعارة مع أحقية الشراء.

غير أن لوسيلسو كان بين أكثر اللاعبين المخيبين للآمال حتى الآن، فلم يشارك سوى في 3 مباريات بإجمالي 44 دقيقة، تعرض بعدها لإصابة أبعدته عن الملاعب منذ سبتمبر الماضي.

محمود تريزيغيه

No Image



قدم الجناح المصري أداء مميزاً مع المنتخب المصري في كأس العالم 2018 ومع فريقه التركي قاسم باشا، وكان قريباً من الانضمام إلى إنترميلان الإيطالي في وقت ما، قبل أن ينضم إلى أستون فيلا الصاعد حديثاً للبريمييرليغ.

لكن الآمال الكبيرة التي كانت معقودة عليه في بداية الموسم تراجعت كثيراً مع توالي المباريات، حتى تحول إلى بديل في المباريات الثلاث الأخيرة، مكتفياً بتمريرة مساندة واحدة في 8 مشاركات.

كريستيان بوليسيتش ـ تشيلسي

No Image



طالما اعتبر بوليسيتش إحدى أبرز المواهب في العالم، ونجح تشيلسي في الظفر بخدماته في يناير الماضي مقابل 60 مليون يورو بعد منافسة مع ليفربول.

وبعد بداية جيدة إلى حد ما، خرج الجناح الأمريكي من حسابات مدربه فرانك لامبارد، وأثار انتقادات حول صلابته الذهنية، خاصة بعدما شوهد يبكي عقب تغييره في مباراة منتخب بلاده أمام كندا.

نيكولاس بيبي ـ أرسنال

No Image



قدم الجناح السنغالي أداء مميزاً الموسم الماضي مع ليل الفرنسي وقاده للتأهل إلى دوري أبطال أوروبا، حتى تعاقد أرسنال معه في صفقة قياسية مقابل 80 مليون يورو.

لكن بيبي لم يقدم حتى الآن ما يبرر قيمة انتقاله إلى «المدفعجية»، مكتفياً بهدف وتمريرتين مساندتين في 8 مباريات.

هاري ماغواير ـ مانشستر يونايتد

No Image



تألق ماغواير بشدة مع ليستر سيتي ومنتخب إنجلترا، وظل مانشستر يونايتد يطارده لموسمين متتاليين قبل أن ينجح في التعاقد معه الصيف الماضي، في صفقة قياسية قدرها 80 مليون جنيه إسترليني (90 مليون يورو).

لكن ماغواير لم يقدم حتى الآن ما يتناسب مع كونه أغلى مدافع في العالم، متفوقاً على الهولندي فيرجيل فان دايك مدافع ليفربول، وهو ما علق عليه اللاعب الهولندي السابق رفائيل فان در فارت عقب مباراة الفريقين قائلاً «إذا كان ماغواير يساوي 90 مليون يورو، فإن فان دايك يساوي 300».

#بلا_حدود