الأربعاء - 11 ديسمبر 2019
الأربعاء - 11 ديسمبر 2019

ريجينيرا..أحدث تقنية لتساقط الشعر

تبدو مشكلة تساقط الشعر اليوم مشتركة بين الذكور والإناث على حد سواء، ويشترك العديد من العوامل الوراثية والهرمونية والنفسية والعضوية في بعض الأحيان في تفاقم هذه المشكلة. ويسعى كثيرون لمعالجتها عن طريق زراعة الشعر، أو استخدام الأدوية المقوية له، أو عبر تقنية PRP أو حقن البلازما، لكن تقنية جديدة ظهرت في عالم التجميل اليوم هي تقنية ريجينيرا أو الحقن بالخلايا الجذعية، حيث تؤخذ بصيلات الشعر من المريض، وتُجرى عليها عمليات معملية لسحب الخلايا الجذعية، ثم يعاد حقنها في المناطق التي تقل فيها كثافة الشعر.



No Image



الدكتور لويس أيلا جراح معتمد في عيادة كوزموسيرج يشرح لنا هذه التقنية بشكل مفصل من خلال اللقاء التالي:



  • ما هي أسباب تساقط الشعر؟

تعود أسباب تساقط الشعر إلى عدة عوامل منها عوامل وراثية الهرمونات، بالإضافة لمشاكل صحية مثل فقر الدم، وبعض الأدوية والعقاقير الطبية مثل أدوية معالجة الروماتيزم. ويعتبر الرجال أكثر عرضة لتساقط الشعر من النساء، ومن الممكن أن يؤثر تساقط الشعر على شعر الرأس أو شعر الجسم بالأكمل، من بين الأسباب الأخرى أيضاً الضغط النفسي، وخصوصاً بعد حالات الطلاق أو الانفصال العاطفي، وفي حالات فقدان الأحبة، ويمكن أن يعاني الشخص من تساقط الشعر أو توقف نموه لفترة مؤقتة.

كما يمكن أن تسهم أمراض المناعة الذاتية في تساقط الشعر، من خلال قيام الأجسام المضادة الموجودة داخل الجسم بمهاجمة بصيلات الشعر، مثل مرض الثعلبة الذي يمكن أن يؤدي إلى فقدان الشعر بالكامل.

وقد تؤدي بعض تسريحات الشعر أو لبس القبعات الضيقة جداً إلى تراجع خط الشعر (تساقط الشعر أو الصلع)، كما من الممكن أن تدمر بصيلات الشعر بشكل دائم بسبب استخدام بعض المواد الكيمائية وتمليس الشعر وصبغه.



  • حدثنا عن تقنية ريجينيرا لعلاج تساقط الشعر.



تقنية Regenera activa هي علاج مبتكر وجديد لعلاج تساقط الشعر، نأخذ 3 عينات من الجزء الخلفي من الشعر، ونقوم بمعالجة هذه البصيلات للحصول على خلايا المعالجة والخلايا الجذعية، ويتم حقنها في المناطق التي تعاني من مشاكل، والتي هي بحاجة إلى شعر جديد وأقوى.

إنه إجراء بسيط للغاية يستغرق نحو 20 دقيقة فقط، ويُجرى مرة واحدة في العام، ويمكن رؤية النتائج خلال 3-6 أسابيع!

كما يمكن القيام به قبل أو أثناء أو بعد عملية زرع الشعر لما له من فوائد جمة على المنطقة المعالجة والمنطقة المزروعة، حيث يساعد في تسريع وقت الشفاء، وتخفيف الاحمرار والآثار بعد العملية مع نتائج أفضل، ويتميز علاج رجينيرا بخاصية إضافية تعمل على إبطاء شيب الرأس.



  • ما هي الحالات التي تستفيد من هذه التقنية؟

المرضى الذين يعانون من تساقط الشعر سواء النساء أو الرجال، بالإضافة للمرضى الذين سيخضعون لعملية زراعة الشعر، لكني أود التنويه بأن هذا الإجراء ليس بديلاً لعملية زراعة الشعر، لكنه إضافة مفيدة للحصول على نتائج أفضل.



  • كم جلسة يحتاجها المريض؟

هذا العلاج فعال جداً، ويعد من بين أقوى العلاجات الموجودة حالياً لعلاج تساقط الشعر وتقوية البصيلات، أما عدد الجلسات المقترحة فمن الممكن أن يختلف باختلاف الحالة والمعطيات، بعض الأشخاص قد يكتفون بجلسة واحدة مرة في العمر، وقد يحتاج البعض الآخر لجلسة واحدة كل 5 أعوام، أما البعض الآخر فبحسب مستوى التساقط، ومن الممكن أن تكفيهم جلسة واحدة سنوياً.



  • كيف يمكن أن يستعد المريض لهذا العلاج؟

هو إجراء بسيط للغاية، ولا حاجة للتحضير المسبق، من الممكن أن يأتي المريض أثناء استراحة الغداء ويحصل على العلاج الذي يستغرق نحو 15-20 دقيقة، بدون وجود أي غرز، مع وضع ضمادة بسيطة مكان الجرح.



  • ما الأمور التي يجب مراعاتها بعد هذا الإجراء؟

كما ذكرنا سابقاً، يعتبر هذا الإجراء سهلاً وبسيطاً جداً ولا يحتاج إلى فترة استراحة، ويمكن متابعة الأمور اليومية بشكل طبيعي.



  • هل يفيد هذا العلاج في حالات الصلع الوراثي؟

علاج ريجينيرا علاج فعال ولكنه ليس بديلاً لعملية زراعة الشعر.



  • ما هي أفضل النصائح للعناية بالشعر؟

1- لا تنتظر طويلاً لبدء العلاج.

2- استشر دائماً طبيباً معتمداً من ذوي الخبرة.

3- امتنع عن التدخين.

4 - تناول الطعام بشكل صحي.

5- مارس التمارين الرياضية.

6 - استخدم منتجات عالية الجودة للعناية بالشعر.

7- لا توفر المال معتمداً على العلاجات الرخيصة.. في النهاية إنه شعرك!

#بلا_حدود