الاثنين - 09 ديسمبر 2019
الاثنين - 09 ديسمبر 2019

«جرأة» تشارليز ثيرون تمنحها جائزة «أميريكن سينماتك»

حازت الممثلة الجنوب إفريقية تشارليز ثيرون جائزة «أميريكن سينماتك» في بيفرلي هيلز، وذلك تكريماً لمسيرتها الجريئة التي تناولت فيها مواضيع منها التحرش قبل فترة طويلة من قيام حركة #مي تو.

ونالت ثيرون، البالغة 44 عاماً، والفائزة بأوسكار، هذه الجائزة السنوية في نسختها الـ33.

No Image



وقالت الممثلة «أنا متأثرة بشدة، وهؤلاء الأشخاص المجتمعون هنا رافقوني خلال مراحل كثيرة».

وأثبتت ثيرون موهبتها من خلال دورها كسفاحة في «مونستر» وفازت عن أدائها بجائزة أوسكار أفضل ممثلة عام 2004، حيث لفتت الأنظار بتجسيدها دور تلك المجرمة بعد تحويل مظهرها بشكل كامل.

No Image



وقال جيسون ريتمان مخرج فيلمي «يونغ أدولت» و«تالي» اللذين شاركت فيهما ثيرون «إنها أجرأ ممثلة عملت معها على الإطلاق وربما أكثر البشر جرأة الذين قابلتهم».

No Image



وتظهر ثيرون الشهر المقبل في دور تطلب تحوّلاً كبيراً أيضاً، تجسّد فيه المذيعة التلفزيونية السابقة ميغن كيلي في فيلم «بومشل» الذي يصور سقوط مؤسس «فوكس نيوز» رودجر إيلز بعد فضيحة تحرش.

وعن دورها في الفيلم قالت ثيرون «عندما قرأت النص، شعرت بأنه كان جزءاً من محادثة تحدث الآن، وهذا بالنسبة إليّ شعور مهم جداً».

#بلا_حدود