السبت - 07 ديسمبر 2019
السبت - 07 ديسمبر 2019

محمد بن زايد يستقبل وفداً من لجنة «كولبير» الفرنسية وكلود شيراك

استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أمس الاثنين، في مجلس قصر البحر، وفداً من لجنة كولبير الفرنسية المشاركة في عدد من الفعاليات الثقافية في أبوظبي يرافقهم رئيس دائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي محمد خليفة المبارك.

ورحب سموه بأعضاء اللجنة التي تسهم في عدد من المبادرات والحوارات الثقافية التي يتميز بها البلدان، مشيراً إلى أهمية التواصل الحضاري بين مختلف الشعوب بما يعزز ويقوي علاقات الصداقة والتعاون بينهم ويخدم التراث الإنساني.

يذكر أن أبوظبي تستضيف وفداً من لجنة كولبير، التي تمثل 84 علامة تجارية و16 مؤسسة ثقافية فرنسية، ضمن سلسلة من المبادرات تحت عنوان «فلانيري كولبير أبوظبي» و«الرفاهية الفرنسية في القرن الـ21». وتتضمن هذه المبادرات سلسلة من الفعاليات المقررة إقامتها في مواقع متعددة في جميع أنحاء أبوظبي، والتي تكشف عن طبيعة الحياة الفرنسية في القرن الـ21 والثقافة الفرنسية.


من جهة أخرى، استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان السيدة كلود شيراك، ابنة الرئيس الفرنسي الأسبق الراحل جاك شيراك، التي تزور الدولة لحضور إطلاق اسم والدها على أحد الشوارع في أبوظبي.

وتناول حديث سموه مع كلود شيراك، الدور المهم الذي قام به جاك شيراك مع الشيخ زايد، رحمه الله، في تعزيز العلاقات بين دولة الإمارات والجمهورية الفرنسية وتعميقها في المجالات كافة، ومواقفه الإيجابية في دعم القضايا العربية العادلة، ما جعله يحظى بمكانة متميزة في تاريخ العلاقات الإماراتية - الفرنسية، والعلاقات العربية - الفرنسية بشكل عام. واستذكر سموه لقاءاته العديدة مع الرئيس شيراك والروابط المتميزة التي جمعت الإمارات وفرنسا خلال فترة حكمه، والتي وضعت الأساس لما تشهده العلاقات بين البلدين خلال الفترة الحالية من تطور وازدهار.

من جانبها، عبرت السيدة كلود شيراك عن امتنانها لدولة الإمارات العربية المتحدة ولصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد، على هذه اللفتة الطيبة، بإطلاق اسم والدها على أحد شوارع أبوظبي.

تدشين شارع «جاك شيراك» في جزيرة السعديات

أمر صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بإطلاق اسم «جاك شيراك» على أحد الشوارع الرئيسة في جزيرة السعديات بالعاصمة أبوظبي، تكريماً لصديق الإمارات الرئيس الفرنسي الأسبق الراحل جاك شيراك وتقديراً لإنجازاته.

ودشن سمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان عضو المجلس التنفيذي رئيس مكتب أبوظبي التنفيذي شارع «جاك شيراك» بحضور ابنة الرئيس الفرنسي الراحل كلود شيراك، وسفير الجمهورية الفرنسية لدى الدولة لودوفيك بوي، وسفير الدولة لدى فرنسا علي عبدالله الأحمد، ورئيس دائرة التخطيط العمراني والبلديات بأبوظبي فلاح محمد الأحبابي، ورئيس دائرة الثقافة والسياحة بأبوظبي محمد خليفة المبارك.
#بلا_حدود