الأربعاء - 11 ديسمبر 2019
الأربعاء - 11 ديسمبر 2019
No Image

«الطيران المدني» بالشارقة: إغلاق نهائي لمشغلي الباراشوتات وقت التقلبات الجوية

تعتزم دائرة الطيران المدني بالشارقة تطبيق مخالفة الإغلاق النهائي للشركات المشغلة للباراشوتات، وسحب الترخيص منها في حال ثبوت عدم التزامها بشرط التشغيل وقت التقلبات الجوية.

وشددت على ضرورة تقيد تلك الشركات باشتراطات الأمن والسلامة التي حددتها الدائرة، مؤكدة عدم تهاونها مع المتساهلين بتعريض أرواح الآخرين للخطر.

بدورها، أكدت شرطة الشارقة استمرار التحقيق مع شركتين عاملتين في مجال السياحة، بعد تنظيمهما رحلات «باراشوتات مائية» في مدينة خورفكان خلال تقلبات الأحوال الجوية، ما تسبب بسقوط 3 «باراشوتات» تابعة للشركتين، وإصابة 6 متنزهين من جنسيات آسيوية الأسبوع الماضي.


يأتي ذلك في وقت أكد صاحب إحدى الشركتين المذكورتين عدم إبلاغ الصيادين وشركات الألعاب البحرية يوم الحادث بوجود أي تحذيرات من الطقس، كما لم يتم منعهم من دخول البحر.

وقررت دائرة الطيران المدني ودائرة التنمية الاقتصادية بالشارقة إيقاف الشركتين المذكورتين مؤقتاً.

سحب الترخيص

وأكد رئيس دائرة الطيران المدني بالشارقة الشيخ خالد بن عصام القاسمي أن التوقيف المؤقت للشركتين جاء نتيجة سماح أصحابهما باستئجار الباراشوتات والطيران فيها رغم تحذيرات المركز الوطني للأرصاد الجوية من تقلبات جوية ستشهدها معظم مناطق الدولة.

وأضاف أن الجو كان مناسباً وقت تحليق الباراشوتات، إلا أن الأحوال الجوية تغيرت لاحقاً، ما أدى لاصطدام الرياح القوية بالباراشوتات، وتالياً انقطاع الحبال المتصلة بها وسقوطها.

وأوضح أن الإجراءات النهائية ونوع المخالفة المحررة ضدهما ستحدد على ضوء نتائج التحقيقات مع جميع الأطراف المعنية للوقوف على الأسباب التفصيلية للحادثة.

مخاطر متوقعة

وأشار رئيس دائرة الطيران المدني بالشارقة إلى فرض الدائرة اشتراطات على تلك الشركات تختلف من نشاط لآخر في الشركة الواحدة وفقاً لنوع المخاطر المتوقع حدوثها من كل نشاط.

وحدد أبرز تلك الاشتراطات بالتأكد من سلامة الحبال الملحقة بالباراشوت، وارتداء كل راكب سترة نجاة، وتحديد الأجواء المناسبة للتشغيل.

التزام بالتوقيف

وعزا خالد النقبي، صاحب إحدى الشركتين المؤجرتين للباراشوتات التي تسببت في حادث خورفكان، سبب الحادث إلى الرياح القوية المفاجئة التي نتج عنها انقطاع الحبال، ما شكل خطورة على الركاب وتسبب في سقوط الباراشوتات رغم وجود منقذ.

وأوضح أن الشركة تزاول نشاطها منذ أكثر من 9 أعوام وهذه الحادثة هي الأولى من نوعها التي تتعرض لها، وفي يوم الحادث لم يتم إبلاغ الصيادين وشركات الألعاب البحرية بوجود أي تحذيرات من الطقس ولم يتم منعهم من دخول البحر.

وأضاف أن حرس السواحل دأب في حال سوء الأحوال الجوية وبناء على تحذيرات سابقة من مركز الأرصاد والزلازل على منع الأشخاص من دخول البحر.

15 إصابة ووفاة واحدة

أوضحت شرطة الشارقة أن حوادث سقوط الباراشوتات والمناطيد بالشارقة منذ بداية العام قبل الماضي حتى الآن أسفرت عن أكثر من 15 إصابة، إضافة إلى حالة وفاة آسيوي في العقد الثالث من عمره على كورنيش خورفكان العام الماضي في حادث سقوط باراشوت بعد أن نسي ربط الحبل الملحق به، ما أدى إلى وفاته على الفور نتيجة إصابته بنزيف حاد بالدماغ.
#بلا_حدود