الثلاثاء - 10 ديسمبر 2019
الثلاثاء - 10 ديسمبر 2019
No Image

تويتر تشدد الحظر على الإعلانات السياسية قبل الانتخابات الأمريكية في 2020

أعلنت شركة تويتر أن حظرها لنشر الإعلانات السياسية على منصتها سيشمل الإشارة إلى مرشحين سياسيين أو تشريعات وأنها لن تسمح بإعلانات تساند نتائج محددة لقضايا اجتماعية وسياسية.

وكان موقع التواصل الاجتماعي الشهير أعلن أول مرة عن حظر الإعلانات السياسية الشهر الماضي، ولم يذكر من قبل تفاصيل عن السياسة الجديدة.

وذكر الموقع في إعلانه الأخير أنه سيعرّف المحتوى السياسي بأنه أي شيء يشير إلى «مرشح أو حزب سياسي أو مسؤول حكومي معين أو منتخب أو انتخاب أو استفتاء أو تصويت أو تشريع أو توجيه أو لائحة أو نتيجة إجراء قانوني».


وأوضحت تويتر أنها ستستخدم مزيجاً من الأدوات التكنولوجية الآلية والفرق البشرية لتفعيل السياسات الإعلانية الجديدة.

وتأتي هذه الخطوة في وقت تشتد فيه حملات الدعاية لانتخابات الرئاسة الأمريكية المقررة في نوفمبر 2020 وسط ضغوط متزايدة على شركات وسائل التواصل الاجتماعي لوقف قبول إعلانات تنشر معلومات زائفة قد تؤثر في نتائج التصويت.

وكان جاك دورسي رئيس تويتر التنفيذي قال في إعلانه عن حظر الإعلانات السياسية «نعتقد أن الوصول للرسالة السياسية يجب أن يكون بالجهد لا بالشراء».
#بلا_حدود