الثلاثاء - 10 ديسمبر 2019
الثلاثاء - 10 ديسمبر 2019
صورة أرشيفية لاحتجاجات 17 نوفمبر 2018 في أثينا (أ ف ب)
صورة أرشيفية لاحتجاجات 17 نوفمبر 2018 في أثينا (أ ف ب)

تأهب في أثينا استعدادا لاحتجاجات ذكرى الانتفاضة ضد الديكتاتورية

تستعد شرطة أثينا لاحتجاجات كبيرة، اليوم الأحد، في الذكرى السنوية السادسة والأربعين للانتفاضة الطلابية ضد الديكتاتورية العسكرية التي شهدتها البلاد عام 1973، والتي يتم إحيائها بشكل سنوي منذ ذلك الوقت.

ونشرت الشرطة أكثر من خمسة آلاف رجل في العاصمة اليونانية للمساعدة في الحفاظ على الهدوء. وعادة ما يشهد يوم 17 نوفمبر مصادمات بين الشرطة والمحتجين، فضلا عن مراسم لإحياء ذكرى ضحايا الانتفاضة، وفقا لوسائل الإعلام المحلية.

ومن المقرر إقامة المراسم الرئيسية لإحياء الذكرى مساء اليوم وتنتهي في العادة بمسيرة إلى السفارة الأمريكية في أثينا. ويتهم الكثير من اليونانيين الولايات المتحدة حتى اليوم بالتسامح مع الطغمة العسكرية الحاكمة في ذلك الوقت.


ويشار إلى أن التوترات أعلى هذا العام عن المعتاد بعد أن ألغت الحكومة المحافظة في الآونة الأخيرة قانونا كان يمنع الشرطة إلى حد كبير من دخول الجامعات. ويمكن الآن لرجال الشرطة التدخل في أعمال الشغب والحالات الجنائية التي تحدث في الحرم الجامعي. ويدعو اليساريون والأناركيون(اللاسلطويون) إلى إعادة ما يسمى بقانون اللجوء الأكاديمي.

وكانت انتفاضة الطلاب عام 1973 في اليونان هي ذروة المقاومة ضد الطغمة العسكرية التي حكمت من 1967 إلى 1974 وفي 17 نوفمبر، دعا الطلاب المتحصنون في كلية الفنون التطبيقية بأثينا، ومن خلال إذاعة محلية، المواطنين إلى الانتفاضة.

ورد الجيش بالعنف: واخترقت دبابة مدخل الجامعة، وتم وقف الانتفاضة بدموية وتسبب ذلك في سقوط قتلى وجرحى. وسقط المجلس العسكري بعد ذلك بثمانية أشهر.
#بلا_حدود