الأربعاء - 11 ديسمبر 2019
الأربعاء - 11 ديسمبر 2019

«أرض المرح» في الشارقة للفنون

افتتحت مؤسسة الشارقة للفنون ضمن برنامجها لخريف 2019، معرض «أرض المرح» للفنانة باني عبيدي، الذي عملت على تقييمه الشيخة حور بنت سلطان القاسمي رئيس المؤسسة، وناتاشا جينوالا قيّمة مساعدة في متحف جروبيوس باو في برلين.

يقدم المعرض الأعمال التي أنتجتها عبيدي في الفيديو والفوتوغراف والصوت والتركيب على مدى عقدين من الزمن، مضافاً إليها تكليفين جديدين من مؤسسة الشارقة للفنون، والتي تطرح في مجملها أسئلة حول الذاكرة الشخصية والوطنية لبلدها باكستان بشكل خاص، وتاريخ جنوب آسيا بشكلٍ عام.

تغوص عبيدي في الفصول المغيّبة من أحداث الماضي، وتسترشد بهوامش الذاكرة الشعبية بدلاً من البحث في السرديات التاريخية الكبرى، ليصبح الارتجال إحدى طرق الخوض في الماضي القريب بأعمال فيديو مثل «فرقة شان بايب تتعلم النشيد الوطني الأمريكي» (2004)، حيث جاءت فكرة هذا العمل بعد مكالمة هاتفية في العام 2003 بين عبيدي ووالدتها، التي روت لها سماعها صوت طائرات أميركية تخترق المجال الجوي الباكستاني في طريقها إلى أفغانستان، وبعد عودتها من شيكاغو إلى باكستان بفترة وجيزة، كلفت الفنانة فرقة تعزف على آلات النفخ الموسيقية في لاهور بتعلم النشيد الوطني الأميركي من شريط كاسيت أكل الدهر عليه وشرب.

#بلا_حدود