الاحد - 08 ديسمبر 2019
الاحد - 08 ديسمبر 2019
No Image

استراتيجية خليجية لربط المعلومات الصحية إلكترونياً توفر 30% من كلفة العلاج

اتفقت دول مجلس التعاون الخليجي على وضع استراتيجية مشتركة لربط المعلومات الصحية، وتم تشكيل فريق عمل يتولى تأسيس جمعية خليجية لإدارة المعلومات الصحية وتوحيد المعايير على المستوى الخليجي، ما يسهل تبادل البيانات، بحسب مستشار إدارة المعلومات الصحية والترميز الطبي بالمجلس الصحي السعودي الدكتور حسين البيشي.

وأفاد بأن الربط الإلكتروني للمعلومات الصحية سيوفر من 20 إلى 30% من الكلفة المادية التي يتكبدها المريض للعلاج، لأن هذه المبادرة ستجنب المرضى إجراء تحاليل وفحوصات أكثر من مرة في عدة جهات صحية.

وأوضح على هامش «مؤتمر الاتحاد الدولي لإدارة المعلومات الصحية» المنعقد بدبي أن تبادل المعلومات الصحية خليجياً ما زال في خطواته الأولى، لكن دبي تقدمت في هذا المجال لا سيما عبر مبادرتي نابض وزمام.


وأشار إلى 4 مكونات لنظام الربط الإلكتروني الذي يتضمن معيار قياس لكل خدمة مقدمة للمريض هي: المشرعون، ومقدمو الخدمة، وشركات التأمين، والمريض.

ودعا المؤتمر إلى الإسراع بتوحيد الملفات الصحية للمرضى بين المستشفيات الحكومية والخاصة، بما يحمي المريض من تضارب العلاج والدواء، ويحقق وفراً اقتصادياً بمئات الملايين من الدولارات.
#بلا_حدود