الاحد - 08 ديسمبر 2019
الاحد - 08 ديسمبر 2019
الشيخ صباح الخالد. (أرشيفية)
الشيخ صباح الخالد. (أرشيفية)

أمير الكويت يعين الشيخ صباح الخالد رئيساً جديداً للوزراء

أصدر أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، اليوم الثلاثاء، أمراً أميرياً بتكليف وزير الخارجية الشيخ صباح الخالد بمنصب رئيس مجلس الوزراء، وفق ما ذكرته وكالة الأنباء الكويتية "كونا".

وبحسب نص الدستور لا يجوز لمن يتولى منصب رئيس الوزراء أن يتولى حقيبة وزارية أخرى، لذلك ستصبح حقيبتا الخارجية والدفاع شاغرتين مما يتطلب تعيين وزيرين جديدين أو يتم شغلهما بالوكالة.



واستقبل الشيخ صباح الأحمد بقصر بيان اليوم، على التوالي رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم، والشيخ ناصر المحمد، رئيس مجلس الوزراء السابق، والشيخ جابر المبارك، وذلك في إطار المشاورات التقليدية الجارية لتشكيل الحكومة الجديدة.

وفي وقت سابق ذكرت تقارير كويتية أن هناك ترجيحات بتكليف نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الشيخ صباح الخالد بتشكيل الحكومة الجديدة.



وقالت صحيفة «الأنباء»، اليوم الثلاثاء، إن التوقعات تشير إلى عودة أغلب أعضاء الحكومة المستقيلة. كما نقلت صحيفة «القبس» عن مصدر حكومي قوله إن اسم الشيخ صباح الخالد بات مرشحاً قوياً لخلافة الشيخ جابر المبارك في رئاسة الوزراء، بعد اعتذاره رسمياً عن تولي المنصب.



وشهدت الفترة الأخيرة تراشقاً بين وزير الدفاع في الحكومة المستقيلة الشيخ ناصر صباح الأحمد ووزير الداخلية السابق الشيخ خالد الجراح الصباح، وصل حد اتهام الجراح بتجاوزات مالية بنحو 240 مليون دينار (نحو 790 مليون دولار) في صندوق الجيش عندما كان الجراح وزيراً للدفاع، فيما عرف إعلامياً بـ«صندوق الجيش».



وأمرت لجنة التحقيق الدائمة في محكمة الوزراء الكويتي، الاثنين، بجعل التحقيق في القضية سرياً، بعد يوم من إحالة القضية إلى اللجنة من قبل النائب العام، في حين تعهد أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح بألا يفلت من العقاب أي شخص تثبت إدانته بالاعتداء على المال العام.



وكلف أمير الكويت، وزير الخارجية الشيخ صباح الخالد بتصريف العاجل من شؤون وزارة الدفاع، كما كلف وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء الشيخ أنس خالد ناصر الصالح بتصريف العاجل من شؤون وزارة الداخلية، وذلك إلى حين تشكيل الوزارة الجديدة.

#بلا_حدود