الثلاثاء - 10 ديسمبر 2019
الثلاثاء - 10 ديسمبر 2019
قاعدة الإمام علي الإيرانية عند الحدود العراقية السورية. (فوكس نيوز)
قاعدة الإمام علي الإيرانية عند الحدود العراقية السورية. (فوكس نيوز)

إيران تواصل بناء قاعدة عسكرية ضخمة على الحدود العراقية السورية

ذكر موقع «فوكس نيوز» أن إيران تواصل بناء قاعدة عسكرية على طول الحدود العراقيةـ السورية، وفقاً لصور التقطتها الأقمار الصناعية.

وقالت الشبكة الإخبارية الأمريكية في تقرير على موقعها الإلكتروني، اليوم الثلاثاء، إن أعمال البناء متواصلة في قاعدة «الإمام علي» التي تبنيها إيران داخل الأراضي السورية، والتي تم تدميرها جزئياً في غارات جوية أوائل سبتمبر وقتل فيها 21 شخصاً، ولم تعلن أي جهة المسؤولية عنها فيما توجهت أصابع الاتهام إلى إسرائيل.

وأشارت «فوكس نيوز» إلى أن الصور الجديدة التي درسها خبراء أمنيون تظهر 8 مناطق للبناء أو إعادة البناء في القاعدة.

وتظهر الصور أن المباني تكفي لإخفاء شاحنات وكميات كبيرة من المعدات والذخيرة، بالإضافة إلى وجود حواجز على جانبي المجمع العسكري، إضافة إلى أنفاق داخلية محفورة تحت مستودعات كبرى.

وقالت «فوكس نيوز» بينما كان البناء مكثفاً في قاعدة «الإمام علي»، ظل المعبر الحدودي القريب مع العراق مغلقاً ولم يعمل بعد.

وكانت «فوكس نيوز» قد كشفت في تقرير سابق أن الموافقة على بناء هذه القاعدة جاء من قبل القيادة العليا في طهران، وأن قوات فيلق القدس التابعة للحرس الثوري الإيراني تتولى عمليات الإنشاء والتجهيز.

ووفقاً لخبراء الأمن، كانت هذه هي المرة الأولى التي يقوم فيها الجيش الإيراني ببناء قاعدة بهذا الحجم من الصفر في سوريا. وكان هناك موقع للجيش الأمريكي على بعد أقل من 200 ميل من المجمع الإيراني الجديد.

وفي الأشهر الأخيرة، استهدفت إسرائيل المنشآت العسكرية الإيرانية في سوريا ودمرت المباني التي كانت تستخدم لتخزين الأسلحة والقوات.

وكشف التقرير وجود 5 منشآت جديدة يمكن تخزين الصواريخ فيها، ناهيك عن وجود 10 منشآت أخرى، حيث يتوقع أن تكون القاعدة العسكرية جاهزة بالكامل في وقت قريب.
#بلا_حدود