قررت المحكمة الاتحادية العليا معاقبة المتهم الإماراتي مروان محمد عتيق بن سيفان بالسجن خمس سنوات، وتغريمه مليون درهم، وإغلاق موقعه الإلكتروني إغلاقاً كلياً عن تهمة الإساءة والإضرار بسمعة الدولة.
يذكر أن المتهم أنشأ وأدار حساباً إلكترونياً باسم مروان بن محمد في موقع التواصل الاجتماعي تويتر ونشر فيه معلومات لجماعة الإخوان المسلمين الإرهابية بقصد الترويج والتحبيذ لأفكارها.
ووصف المتهم عمل الجماعة في اعتصامات رابعة العدوية في مصر بالشرعية، وأنهم أبطال وسلميون وأبرياء عزل داعياً إلى مناصرتهم.
ونشر المتهم على الحساب الإلكتروني معلومات بقصد الإضرار بسمعة ومكانة الدولة ومؤسساتها، وأخل بإحدى الطرق العلانية بمقام قاض بأن نشر على الشبكة المعلوماتية عبر حسابه معلومات تسيء إلى القاضي في شأن نظره إحدى القضايا.