الاثنين - 27 مايو 2024
الاثنين - 27 مايو 2024

قمر صناعي مصغر يرصد تلوث الهواء في الشارقة

يدشن مركز الشارقة لعلوم الفضاء قريباً خمسة مختبرات بحثية علمية جديدة. وأبلغ «الرؤية» نائب مدير مركز الشارقة لعلوم الفضاء للمختبرات والمرصد الدكتور إلياس محمد فنيني أن المركز يعكف حالياً على تجهيز المختبرات الجديدة بأحدث الأجهزة المتخصصة في رصد النجوم والفلك والتقنيات الرئيسة التي تحاكي الظواهر الفلكية المعروفة لمساعدة الباحثين على تنفيذ بحوث الفلك وعلوم الفضاء. وستزود المختبرات الجديدة بتلسكوبات تمكن الباحثين من رصد الأجرام الفضائية التي ترسل موجات كهرومغناطسية، بهدف توفير فرصة أمام طلبة الجامعة لاستثمار مواهبهم وتنمية قدراتهم في مجال علوم الفضاء. ودعا فنيني طلبة الجامعة وحملة البكالوريوس في التخصصات الفلكية والعلوم الفيزيائية من الراغبين في استكشاف علوم الفضاء وتنفيذ أبحاثهم، بالانضمام إلى المركز الذي سيوفر لهم الدعم الكامل من حيث التقنيات والتجهيزات العلمية لتطبيق أبحاثهم. وفي سياق ذي صلة، كشف عن بدء استخدامه قمر صناعي مصغر في رصد التلوث الجوي داخل إمارة الشارقة يعرف باسم «كان سات» تبلغ تكلفة تصنيعه 500 درهم فقط، عبر تركيبه بطائرة من دون طيار ما يساعد على تحليل المعلومات التي يسجلها. وأشار إلى أن التجربة الأولية لإطلاق القمر نجحت في رصد أكثر المناطق التي تعاني من تلوث الهواء، داعياً إلى الاستفادة من الأبحاث العلمية التي تنفذ في تصنيع أقمار وتقنيات متطورة تساعد على تحسين جودة الحياة في الإمارة. واعتبر فنيني الأقمار الصناعية التي تستخدم في مراقبة الأرض أسرع القطاعات نمواً في صناعة الأقمار والتي تصل قيمتها إلى ملايين الدراهم، موضحاً أن أهم الأهداف البحثية في المركز هو الوصول إلى نتائج تساعد على ابتكار حلول تقنية بتكلفة أقل وكفاءة عالية. ويعكف فريق الأبحاث العلمي في المركز على تصنيع قمر صناعي أصغر من «كان سات» يعرف بـ «كيوب سات» سيكشف عنه قريباً.