صحيفة الرؤية - الصفحة الرئيسية

الجمعة - 13 ديسمبر 2019
الجمعة - 13 ديسمبر 2019
شارك
الأكثر قراءة
No Image
3 أسباب تدفع ليفربول للتعاقد مع «مينامينو» في الشتاء
أعلن المدرب الألماني يورغن كلوب أن ناديه لن يتعاقد مع لاعبين جدد في فترة الانتقالات الشتوية المقلبة، حيث قررت إدارة النادي عدم صرف المال من أجل شراء لاعبين في يناير.وقرر كلوب الانتظار للصيف من أجل التعاقد مع لاعبين جدد، لكن مساء الثلاثاء كان للمدرب موقف آخر، حيث أبدى إعجابه الشديد بقدرات الياباني تاكومي مينامينو من سالزبورغ السويسري خلال سوق الانتقالات الشتوية في يناير، رغم محاولات مانشستر يونايتد الحصول على خدماته.كلوب طالب إدارة ناديه برفض فكرة الانتظار للصيف والتعاقد مع اللاعب الشاب بشكل سريع وذلك لعدة أسباب:لا يمكن الانتظاريعد مينامينو هدفاً للمدرب النرويجي أولي غونار سولشاير الذي نصح إدارة ناديه بالتحرك لضم اللاعب، ما يعني أن فكرة الانتظار للصيف سوف تعني خسارة الموهبة اليابانية لمصلحة فريق إنجليزي آخر.المدير الرياضي لنادي سالزبورغ، كريستوف فرويند أكد أن ناديه لا يمانع في بيع اللاعب في الشتاء، وهذا يعني أن الانتظار للصيف لن يكون في مصلحة الريدز.الجدير بالذكر أن عقد تاكومي مينامينو سينتهي مع فريقه ريد بول سالزبورغ صيف عام 2021.ليفربول ينوي الموافقة على إعارة الثنائي ريان بريوستر وكورتيس جونز لصفوف سوانسي ليتيح الفرصة للاعبين للمشاركة مع فريق آخر واكتساب المزيد من الخبرات.سعر اللاعبيرفض نادي ليفربول صرف مبالغ مالية ضخمة لضم لاعبين في الشتاء، إلا أن مينامينو لن يكلف بطل أوروبا مبلغاً كبيراً.ووفقاً لصحيفة «ديلي ميل» البريطانية فإن سعر الصفقة سوف يصل إلى 7.25 مليون استرليني أو ما يعادل 9.6 مليون يورو، وهي قيمة كسر عقد اللاعب ليخطف اللاعب من مانشستر يونايتد، لا سيما أن اللاعب البالغ من العمر 24 عاماً يفضل الذهاب إلى أنفيلد وإكمال الموسم الحالي مع بطل أوروبا.متعدد الاستعمالاتيحتاج كلوب للاعب يمكنه اللعب في الكثير من المراكز وتعويض غياب أكثر من لاعب في الفريق للإصابة، بجانب المشاكل البدنية التي ستواجه العديد من اللاعبين بسبب كثرة المباريات.ويجيد الياباني اللعب في جميع مراكز خط الهجوم، سواء جناح أيمن أو أيسر أو مهاجم ثانٍ، واستطاع اللاعب أن يسجل 9 أهداف، وصناعة 11 آخرين، منهم هدفان بدوري أبطال أوروبا هذا الموسم.
No Image
الخلايا الجذعية تنجح في علاج مريض مصاب بـ«الشلل»
تقدم الخلايا الجذعية المأخوذة من دهون المريض خطوة نحو تحسين - وليس مجرد استقرار - الحركة والوظائف الحسية لمن يعانون من إصابات في الحبل النخاعي، وفق بحث أولي أجرته Mayo Clinic.وبحسب تجربة سريرية أجريت على 10 بالغين لعلاج الشلل الناتج عن إصابة جسدية في الحبل النخاعي بعد حقن الخلايا الجذعية، أظهر المريض الأول تحسناً في الحركة والوظائف الحسية، ولم تظهر عليه آثار ضارّة خطيرة، وفقاً لتقرير الحالة الذي نشرتهMayo Clinic Proceedings.وبحسب بيان صحافي صادر عن مايو كلينك وتلقت «الرؤية» نسخة منه، أظهر المريض الأول استجابة رائعة، في حين أظهر المرضى الآخرون في الدراسة استجابات متوسطة وبعضهم لم يظهر استجابات، ومن بين أهداف هذه الدراسة والدراسات المستقبلية أن نحدد بدقة المريض الذي سيستجيب وسبب اختلاف استجابات المرضى لحقن الخلايا الجذعية.ويقول البيان إن النتائج مشجعة حتى الآن لمن يعانون إصابات في الحبل النخاعي، كما أن العلماء يعكفون الآن على استكشاف مجموعة من الخيارات للعلاج الذي يمكن أن يحسن الوظائف الجسدية بعد هذه الإصابات المدمرة.وفقاً لمنظمة الصحة العالمية، يتراوح عدد الذين يعانون من إصابات في الحبل النخاعي بين 250 و500 ألف شخص على مستوى العالم سنوياً، وغالباً ما تكون مصحوبة بفقدان في الوظائف الحركية والحسية، ما يؤدي إلى تغير في نمط الحياة، وينتج 90% من هذه الحالات عن إصابات جسدية.وتلقى جميع المرضى المشاركين في هذه الدراسة علاجاً بالخلايا الجذعية المستخرجة من الدهون، وهو علاج تجريبي لم تعتمده إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) للاستخدام واسع النطاق، ولكن سمحت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية باستخدامه في هذا البحث.تعرض المريض الذي استجاب للعلاج، عندما كان في الـ53 من عمره لإصابة في الحبل النخاعي في رقبته بسبب حادث أثناء ركوب الأمواج في عام 2017، أدت تلك الإصابة لفقدان كامل للوظائف أسفل مستوى الإصابة، ما يعني عدم قدرته على الحركة أو الإحساس بأي شيء أسفل رقبته.خضع المريض لجراحة لتخفيف الضغط عن الفقرات العنقية والتصاقها، وعلى مدى الأشهر التالية، ومع العلاج الطبيعي والعلاج الوظيفي، استعاد المريض قدرة محدودة على استخدام ذراعيه وساقيه وتحسنت بعض الوظائف الحسية لديه، ولكن توقف التقدم بعد 6 أشهر من الإصابة.على مدى 18 شهراً بعد الحقن، أحرز العلاج الطبيعي معه تحسناً على سبيل المثال، في اختبار المشي لمسافة 10 أمتار، وكذلك أحرز العلاج المهني للمريض تحسناً، مثل قوة المسك والقرص، ومهارات استخدام اليد، وتحسنت درجات الإحساس، بناء على اختبارات الوخز بالدبوس واللمس الخفيف، كما تحسنت الصحة العقلية لديه.
No Image
شبح أزمة عالمية في 2020
بدأت صافرات الإنذار تدوي في كبرى مراكز صنع القرار في العواصم الكبرى، فالركود الاقتصادي في 2020 مقبل لا محالة، الأمر الذي يؤكد أن النمو العالمي لا يزال هشاً، ولم يتعافَ بعد من آثار الدرس القاسي، الذي كابده أثناء الأزمة المالية العالمية التي تفجرت في عام 2008.لقد بدأ شبح سيناريو الأزمة العالمية الكارثي يطل برأسه من جديد، بفعل عدة عوامل رئيسة، أبرزها: اشتعال الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين، وهذا هو الخطر الأكبر على الاقتصاد العالمي، حيث لا يتوقع نزع فتيل النزاع التجاري قبل الانتخابات الرئاسية الأمريكية، وبعدها سيقرر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بدء حل النزاع بشكل نهائي بعد اطمئنانه على كرسي الرئاسة المتأرجح، والسبب الثاني: تلك المشكلات المتوقع أن تواجه الاقتصاد البريطاني، خامس أكبر اقتصاد في العالم، جراء خروجه من الاتحاد الأوروبي، وهذا الأمر سيلقي بظلاله على أغنى قارات العالم.لكن تفاقم ديون العالم بشكل قياسي قد تكون نقطة الانهيار المقبلة للاقتصاد العالمي، إذ بلغت هذا العام 255 تريليون دولار، أي أن نصيب كل فرد منها على كوكب الأرض يعادل حوالي 32 ألفاً و500 دولار، واللافت هنا، أن أكبر اقتصادين في العالم يستحوذان على نسبة مخيفة من تلك الديون، إذ يصل الدين الأمريكي إلى 23 تريليون دولار، بينما تلامس ديون الصين 40 تريليون دولار، أي أنهما يشكلان معاً 33.5% من إجمالي الدين العالمي.
No Image
ليفربول يعلن تمديد عقد يورجن كلوب حتى 2024
أعلن نادي ليفربول متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، اليوم الجمعة، تمديد عقد مدربه الألماني يورجن كلوب، ليستمر في منصب المدير الفني للفريق حتى عام 2024.وكان كلوب (52 عاماً) قد تولى تدريب ليفربول في أكتوبر 2015، وقاد الفريق لتحقيق تطور هائل، وقد حظي بشعبية كبيرة بين جماهير الفريق.وقاد كلوب فريق ليفربول للوصول إلى نهائي دوري أبطال أوروبا 2018، ثم قاده للتتويج بلقب البطولة في 2019.وفي الدوري الإنجليزي الممتاز، أنهى ليفربول الموسم الماضي في المركز الثاني بعدد قياسي من النقاط في تاريخه، حيث حصد 97 نقطة، والآن يتصدر جدول الدوري بفارق 8 نقاط أمام أقرب منافسيه ليستر سيتي صاحب المركز الثاني، ويتطلع إلى التتويج باللقب للمرة الأولى منذ عام 1990.وذكر نادي ليفربول في بيان بموقعه على الإنترنت: "في عام 2015، استخدمنا تعبير (الملائمة المثالية) عندما قمنا بتعيين كلوب، وهذا لا يزال سارياً حتى اليوم، نحن نعتبره الأفضل (للمنصب)، يورجن أوفى بوعده للنادي والنادي أوفى بوعده ليورجن".
No Image
عبدالمجيد تبون يفوز بالانتخابات الرئاسية في الجزائر من الدور الأول
أعلن محمد شرفي رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات في الجزائر، فوز المرشح الحر عبدالمجيد تبون، بالانتخابات الرئاسية التي جرت أمس الخميس، من الدور الأول بحصوله على 58.15% من الأصوات، ليخلف الرئيس المستقيل عبدالعزيز بوتفليقة.وسيعلن المجلس الدستوري عن النتائج النهائية للانتخابات الرئاسية في الفترة ما بين 16 و25 ديسمبر الجاري.ويُعد تبون البالغ من العمر 74 عاماً سادس رئيس للجمهورية في الجزائر منذ استقلال البلاد عن فرنسا عام 1962، بعد كل من أحمد بن بلة (1965-1963)، وهواري بومدين (1978-1965)، والشاذلي بن جديد (1992-1979)، واليامين زروال (1999-1994)، وعبدالعزيز بوتفليقة (2019-1999).وأكد شرفي في مؤتمر صحافي اليوم الجمعة، أن نسبة المشاركة في الانتخابات الرئاسية التي جرت، أمس الخميس، في ظروف شفافة وأجواء احتفالية، بلغت 39.83%، متوجهاً في نفس الوقت بالتهنئة للجيش الجزائري وقوات الأمن المختلفة وكل من ساهم في تحقيق هذا الإنجاز "التاريخي الكبير".وأوضح أن نسبة المشاركة في الاقتراع الرئاسي داخل الجزائر بلغت 41.13%، بما يعني تصويت 9 ملايين و747 ألفاً و804 ناخبين من كتلة ناخبة تقدر بـ23 مليوناً و559 ألفاً و853.
No Image
6 أمور ترعب زيدان قبل الكلاسيكو
يدخل المدرب الفرنسي زين الدين زيدان لقاء الأحد أمام فالنسيا على ملعب ميستايا، وعينه على المواجهة الأهم يوم الأربعاء المقبل بملعب كامب نو ضد برشلونة في الكلاسيكو.ومن المؤكد أن برشلونة هو الفريق المرشح بقوة في الوقت الحالي للفوز في الكلاسيكو، بسبب حالة الفريق الفنية المرتفعة بجانب اللعب على أرض كامب نو وأمام جماهير البلوغرانا.ويعيش زيدان حالة من القلق في الوقت الحالي، خوفاً من التحضير للكلاسيكو لعدة أسباب، نستعرضها لكم في التقرير التالي:1- راحة أكبر لبرشلونةيلعب برشلونة على ملعب الأنويتا أمام ريال سوسيداد، عصر السبت، بينما يخوض ريال مدريد، مساء الأحد، مواجهة نارية أمام فالنسيا الذي تأهل لدور الـ16 من دوري الأبطال.الخفافيش في أفضل حالاتهم المعنوية عقب الفوز أمام أياكس بهدف نظيف في أمستردام، ما يعني صعوبة مواجهة الميستايا لزيدان قبل أيام قليلة فقط من اللعب في كامب نو.وينتظر أن يرتاح برشلونة للقاء الكلاسيكو 18 ساعة أكثر من ريال مدريد.2- خطر غياب كاسيميرويخشى زيدان من غياب البرازيلي كاسيميرو نجمه الأول في الوسط الدفاعي، عن مواجهة الكلاسيكو في حال مشاركته في مواجهة فالنسيا.اللاعب البرازيلي الدولي تحصل على 4 بطاقات صفراء في الليغا هذا الموسم، على بعد بطاقة فقط من الغياب في مواجهة قادمة، ما يعني أن نيله بطاقة صفراء أمام فالنسيا سوف يؤدي لغيابه عن لقاء كامب نو ضد برشلونة.3- ميسي في أفضل حالاتهأكثر ما يرعب زيدان قبل الكلاسيكو هو كيفية إيقاف اللاعب رقم 1 في العالم بالوقت الحالي ليونيل ميسي، اللاعب الذي لا يمكن إيقافه.ميسي رغم غيابه لفترة طويلة هذا الموسم، لكنه يحتل صدارة هدافي الليغا برصيد 12 هدفاً من أصل 41 للبرسا في الليغا هذا الموسم بنسبة بلغت 29%، من أهداف فريقه.ميسي صاحب القميص رقم 10 ثاني أكثر من صنع أهدافاً في الليغا هذا الموسم برصيد 5 تمريرات حاسمة.4- وسط برشلونة أكثر قوةنجح المدرب آرنيستو فالفيردي في إيجاد الثلاثي المفضل له في الوسط، وذلك عقب تألق الكرواتي إيفان راكتيتش مؤخراً واستغلال غياب المصاب آرثر ميلو.وينتظر أن يلعب راكتيتش بجانب سيرجي بوسكيتس وفرينكي دي يونغ في مباراتي ريال سوسيداد وريال مدريد الأسبوع الحالي.تواجد راكتيتش واستعادة الكرواتي لمستوياته المميزة، منحا وسط البرسا الكثير من الاتزان الهجومي بسبب إمكانية اللاعب الهائلة في التحضير وبدء الهجمات والسيطرة على الكرة وسط الضغط.5- غياب هازاردنقطة سلبية كبيرة سوف تضرب زيدان قبل الكلاسيكو تتمثل في غياب نجمه الأول البلجيكي إيدين هازارد عن اللقاء بسبب الإصابة، كما يغيب ماركو أسينسيو منذ بداية الموسم.اللاعب البلجيكي نجح قبل الإصابة في مواجهة باريس سان جيرمان على ملعب بيرنابيو في تقديم أفضل مستوياته مع ريال مدريد، وهو ما يزيد من صعوبة تعويض اللاعب في الكلاسيكو.ويمتلك زيدان خيارات بقيمة إيسكو وفينيسيوس وبيل ورودريغو، لكن من دون شك فإن هازارد يمتلك جودة كبيرة تختلف عن أي لاعب آخر في الوسط الهجومي لفريق زيدان.6- حكم الكلاسيكوقلق كبير ينتاب عشاق ريال مدريد، وليس فقط المدرب الفرنسي زيدان بسبب تعيين هيرنانديز هيرنانديز الحكم الدولي الإسباني لإدارة الكلاسيكو.وكان هيرنانديز أدار كلاسيكو الليغا عام 2017، والتي شهدت طرد سيرخيو راموس، وعدم احتساب ركلة جزاء جدلية لكرستيانو رونالدو.
No Image
روسيا تعرب عن قلقها بشأن اختبار أمريكا لصاروخ باليستي
أعلن مدير قسم عدم الانتشار والرقابة على التسلح في وزارة الخارجية الروسية، فلاديمير يرماكوف، أن موسكو قلقة إزاء اختبار الولايات المتحدة لصاروخ محظور بحسب معاهدة التخلص من الصواريخ متوسطة وقصيرة المدى.وقال يرماكوف في تصريح لوكالة "سبوتنيك" الروسية نشرته اليوم الجمعة: "هذا يقلقنا. بطبيعة الحال، سوف نأخذ ذلك في الاعتبار".وأشار يرماكوف إلى أن الولايات المتحدة لديها الحق في فعل هذا، لأنها انسحبت في وقت سابق من المعاهدة من جانب واحد. ولكن اختبار الصواريخ التي كانت محظورة سابقاً بعد عدة أشهر من خروجها من المعاهدة، يدل على أنها كانت تعمل على تطوير هذه الصواريخ منذ فترة طويلة.وكانت الولايات المتحدة اختبرت يوم أمس الخميس، صاروخاً باليستياً متوسط المدى غير نووي، كان محظوراً في إطار معاهدة القوات النووية متوسطة وقصيرة المدى.يُذكر أنه في الثاني من أغسطس تم إنهاء العمل بالمعاهدة بعد انسحاب واشنطن أحادي الجانب مطلع هذا العام، متهمة روسيا بانتهاكها على المدى الطويل.