الاحد - 03 مارس 2024
الاحد - 03 مارس 2024

الإمارات تتفوق على أوروبا في معدل الثقة في الذكاء الاصطناعي

الإمارات تتفوق على أوروبا في معدل الثقة في الذكاء الاصطناعي

يفضل 33 في المئة من سكان الإمارات قيام الذكاء الاصطناعي برعاية أمنهم الإلكتروني على الإنترنت بدلاً من العنصر البشري، وفقاً لدراسة حديثة قامت بها "بالو ألتو نتوركس" للأمن الإلكتروني، بالتعاون مع مؤسسة "يوجوف" للأبحاث.

وقالت الدراسة إنه رغم ارتفاع هذه النسبة بكثير عن المعدل في دول أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا التي شملتها الدراسة، (26 في المئة من المستطلعين هناك يفضلون قيام الذكاء الاصطناعي بإدارة أمنهم الإلكتروني) إلا أنها جاءت في مرتبة لاحقة بعد الثقة في البشر لإنجاز المهمة ذاتها، إذ أفادت نسبة 47 في المئة من المستطلعين في الإمارات أنهم يفضلون تولي البشر إدارة أمنهم الإلكتروني. أما في دول أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، فقد أشار 37 في المئة من المستطلعين إلى تفضيلهم البشر.

وتشير الدراسة إلى أن الإمارات تتمتع بمستوى مرتفع نسبياً في تقبّل إسناد مهمة كشف التهديدات الأمنية الإلكترونية والتصدي لها إلى الذكاء الاصطناعي. وشهدت إيطاليا أعلى نسبة لتفضيل للذكاء الاصطناعي على العنصر البشري في إدارة الأمن الإلكتروني بنسبة 38 في المئة، من بين كافة الدول في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا.

وقال رئيس أمن المعلومات الإقليمي في الأسواق الناشئة لدى بالو ألتو نتوركس حيدر باشا، "تظهر الدراسة أن الإمارات سباقة في تقبل قيام الذكاء الاصطناعي بمهام مهمة مثل الأمن الإلكتروني، لا سيما أن الإمارات تولت دورها الريادي في مجال الذكاء الاصطناعي وقامت بتعيين وزير خاص بالذكاء الاصطناعي".

كما كشفت الدراسة عن المستوى المرتفع من الثقة في تقنيات الأمن الإلكتروني بشكل عام. حيث وافق 50 في المئة من المستطلعين في الإمارات على أن تقنيات الأمن الإلكتروني قد ساعدتهم على إمضاء وقت أقل وهم قلقون حيال أمن بياناتهم.