الاحد - 21 أبريل 2024
الاحد - 21 أبريل 2024

مبيعات السيارات الجديدة في بريطانيا تهبط بأكبر وتيرة تراجع شهرية في 21 عاماً بسبب «كورونا»

مبيعات السيارات الجديدة في بريطانيا تهبط بأكبر وتيرة تراجع شهرية في 21 عاماً بسبب «كورونا»

شوارع لندن خالية من المارة والسيارات. (أ ب)

أظهرت بيانات أولية صادرة عن جمعية مصنعي وتجار السيارات في المملكة المتحدة، أن مبيعات السيارات الجديدة في بريطانيا سجلت أكبر وتيرة تراجع شهرية بنهاية الشهر الماضي في 21 عاماً، مع تزايد التداعيات السلبية لتفشي فيروس كورونا.

وبحسب البيانات، تراجعت مبيعات السيارات الجديدة في المملكة المتحدة بنسبة 44.4%، لتصل إلى 254.68 ألف وحدة، مقابل 458.05 ألف وحدة بنهاية شهر مارس 2019.

وبدأت تداعيات انتشار فيروس كورونا والذي دفع الحكومة إلى إغلاق بلدان بأكملها، تظهر على القطاعات الاقتصادية بقوة، ومنها ما أظهرته بيانات قطاع مبيعات السيارات الجديدة الذي من الطبيعي في تلك الفترة يمر بمرحلة رواج سنوية معروفة.

ولإبطاء انتشار الفيروس بين جموع المقيمين في المملكة المتحدة، اتخذت الحكومة قراراً، الشهر الماضي، بإغلاق جزء كبير من النشاط الاقتصادي بالبلاد.

وحتى الآن، بلغ عدد المصابين في بريطانيا نحو 51.6 ألف مصاب، فيما ارتفعت أعداد الوفيات إلى 5.37 ألف حالة وفاة، وتعافى إلى الأن من المصابين بالفيروس بالمملكة المتحدة نحو 135 شخصاً فقط.