الأربعاء - 16 يونيو 2021
الأربعاء - 16 يونيو 2021
أرشيفية.

أرشيفية.

مستقبل الذكاء الاصطناعي والاقتصاد الرقمي يتصدر محاور «أسبوع جيتكس للتقنية 2020»

ينطلق، الأحد، الحدث السنوي «أسبوع جيتكس للتقنية 2020» بنسخته الـ40، بمشاركة 1200 شركة، والتي تقام في مركز دبي التجاري العالمي خلال الفترة من 6 حتى 10 ديسمبر الجاري.

ومع وجود عارضين من أكثر من 60 دولة، ومجموعة كبيرة من ورش العمل والعروض التقديمية، يلقي أسبوع جيتكس للتقنية 2020 الضوء على 5 اتجاهات واعدة من المقرر أن تُحدث تأثيراً كبيراً في المستقبل القريب، وتتمثل في: تقنية الجيل الخامس، الذكاء الاصطناعي والتحليلات المعززة، والتنقل في المستقبل، والاقتصادات الرقمية والأمن السيبراني، والحوسبة السحابية.

ويشارك في الحدث كبار المسؤولين الحكوميين والمديرين التنفيذيين ورجال الأعمال ورواد القطاع والمبتكرين، إلى جانب عدد كبير من هيئات ومؤسسات الدولة، أبرزها دبي الذكية وجمارك دبي، حيث تركز جمارك دبي خلال الدورة الـ40 للمعرض على ابتكاراتها المتطورة وخدماتها الذكية التي تعتمد على تقنيات «البلوك تشين» والذكاء الاصطناعي، إضافة إلى أحدث الأجهزة المساندة في الفحص والتفتيش، والمشروعات المتطورة التي تهدف إلى تحسين تجربة المتعاملين والشركاء.


وقال المدير العام لجمارك دبي، أحمد محبوب مصبح: «نحن سعداء بالمشاركة في أسبوع جيتكس للتقنية والذي يشكل فرصة مهمة لتسليط الضوء على استخدامات البلوك تشين في جمارك دبي والخدمات الذكية والمبتكرة للدائرة والتي تواكب الثورة الصناعية الرابعة، وتدعم تحقيق مستهدفات (مئوية الإمارات 2071)، واستراتيجية الإمارات الوطنية للذكاء الاصطناعي 2031، وكذلك استراتيجية دبي للمعاملات اللاورقية التي تهدف إلى بناء منظومة متكاملة للعمل الحكومي الخالي من الأوراق بحلول العام القادم 2021».

وأكد أن جمارك دبي وضمن رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، تقود التحولات في مستقبل التجارة العالمية بتطوير منصات رقمية تؤدي إلى تقصير سلاسل التوريد ونشر المعارف عبر الحدود، حيث تطور جمارك دبي حالياً منصة للتجارة الإلكترونية عبر الحدود بالاعتماد على تقنيات البلوك تشين - وهي أحد المشاريع المشاركة في معرض جيتكس - لدعم موقع دبي كعاصمة عالمية للتجارة الإلكترونية والخدمات اللوجيستية، ومنصة المشغل الاقتصادي المعتمد، مشيراً إلى أن وصف صندوق النقد الدولي مؤخراً لجمارك دبي بأنها رائدة عالمياً في الاتجاه إلى التقنيات الحديثة والرقمنة وتوظيف «البلوك تشين» في تحديث أعمالها وتعزيز مستويات كفاءتها، يعكس ما تتمتع به إمارة دبي من تحقيق الريادة في التحول الرقمي وقيادتها للمعطيات الجديدة في القطاع التجاري، حيث استشرفت الإمارة وبفضل توجيهات القيادة هذه التحولات مسبقاً لتكون أحد المحاور الرئيسية المحركة للتجارة العالمية.
#بلا_حدود