السبت - 25 مايو 2024
السبت - 25 مايو 2024

دبي الذكية تطلق «5 سجلات بيانات» بالتعاون مع شركائها

دبي الذكية تطلق «5 سجلات بيانات» بالتعاون مع شركائها

أطلقت دبي الذكية بالشراكة مع هيئة الطرق والمواصلات وهيئة كهرباء ومياه دبي، وهيئة المعرفة والتنمية البشرية، أول 5 سجلات تدخل حيز التشغيل في إمارة دبي، والتي تهدف من خلالها إلى توفير شبكة من سجلات البيانات المترابطة والموثوقة وذات القيمة المضافة لمدينة مستدامة وسعيدة، ومصدر موحد للمعلومات الحقيقية والمحدثة عن المدينة لكل فرد ضمن قاعدة بيانات واحدة وآمنة، تنهي عمليات تكرار البيانات وتسهل الوصول لبيانات دبي.

وتدعم السجلات، التي تم إطلاقها خلال فعاليات معرض «جيتكس» عمليات التخطيط وصناعة السياسات في المدينة، كما ستسهم في الارتقاء بتقديم الخدمات وتطوير المنتجات، وتغطي السجلات الخمسة الأولى بيانات عدة مجالات حيوية في المدينة، حيث تشمل القائمة: سجلات «أماكن شحن المركبات الكهربائية»، و«المدارس الخاصة في دبي»، و«محطات المواصلات العامة»، و«مسارات ومحطات المواصلات العامة»، و«أماكن مواقف مركبات الأجرة».

وقال مساعد مدير عام دبي الذكية، المدير التنفيذي لمؤسسة بيانات دبي، يونس آل ناصر، في تصريحات صحفية «لدينا خارطة طريق لانضمام جهات حكومية جديدة إلى سجلات دبي، واليوم تم إطلاق قرار إنشاء السجل الموحد بشأن الموارد البشرية وهناك تعاون مع دائرة الموارد البشرية في حكومة دبي لإطلاق سجل معني بالموارد البشرية خلال 2021 إلى جانب عدد من الشركاء الآخرين».

وأضاف أن عدد السجلات في كل جهة حكومية يعتمد على البيانات المتوفرة لديها وكذلك طبيعة عمل المؤسسة، لافتاً إلى أن ما يميز السجلات أنها دقيقة ومكتملة وسهلة الربط، فضلاً عن أهميتها في عملية دعم صناعة القرار المبني على بيانات دقيقة وعالية الجودة.

وأوضح أنه يمكن الاستفادة من السجلات في تطبيقات الذكاء الاصطناعي والتي تحتاج إلى هذا النوع من البيانات في عمليات التحليل وتعلم الآلة والتي يمكن من خلالها تقديم خدمات استباقية للجمهور، مشيراً إلى أنه في المراحل اللاحقة ستكون بيانات الأفراد متاحة في مكان واحد ومحدثة وموثوقة عبر كل السجلات.

وقال العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي سعيد الطاير: تلعب مبادرة «سجلات دبي» دوراً مهماً في توثيق السجلات الإدارية وتوحيد قواعد البيانات في جميع الجهات المعنية بالخدمات المشتركة، الأمر الذي يسهم في تعزيز التحول الرقمي وتسهيل تجربة المتعامل.

وقد شاركت هيئة كهرباء ومياه دبي في المرحلة الأولى للمبادرة من خلال سجل الشاحن الأخضر للسيارات الكهربائية، حيث انتهت الهيئة من إنشاء 282 محطة شحن في مختلف أنحاء دبي في إطار جهودها لدعم خطط الاستدامة البيئية وتعزيز النقل المستدام من خلال تشجيع أفراد المجتمع على اقتناء المركبات الكهربائية الصديقة للبيئة لجعل دبي المدينة الأقل في البصمة الكربونية على مستوى العالم بحلول عام 2050. وتوفر الهيئة الشحن المجاني في محطات «الشاحن الأخضر» لأصحاب السيارات الكهربائية غير التجارية المسجلين في الخدمة حتى 31 ديسمبر 2021 في محطات الشحن العامة التابعة للهيئة.

من جانبه، قال رئيس مجلس المديرين مدير عام هيئة المعرفة والتنمية البشرية بدبي عبدالله الكرم «يسعدنا التعاون مع زملائنا في دبي الذكية ضمن مبادرة سجلات دبي، والتي ستسهم في إتاحة البيانات الموثوقة حول الخيارات التعليمية المتوفرة في المدارس الخاصة بدبي أمام أولياء الأمور وكافة المعنيين بالشأن التعليمي، فضلاً عن دورها في تنويع قنوات الوصول إلى الخدمات الحكومية بما يواكب الأهداف المستقبلية لحكومة دبي».

بدوره، أفاد المدير التنفيذي لقطاع خدمات الدعم التقني المؤسسي وقائد البيانات في هيئة الطرق والمواصلات محمد المظرب «إن هذه المبادرة من شأنها تعزيز المعلومات الخاصة بهيئة الطرق والمواصلات بما يضمن وصول المستفيدين من خدماتها إلى بيانات موثوقة ومُحدثّة تساعدهم بكل سهولة ويسر في التخطيط لحركتهم اليومية خلال التنقل في إمارة دبي، إلى جانب توفيرها لمرجعية واحدة يمكنهم الاعتماد عليها في إنجاز معاملاتهم».

وتضمن السجلات الرقمية التعامل المُيسر والفعّال بين الحكومة وبين المواطنين والمقيمين والزوار. وتشمل معلومات في عدة مجالات تتضمن: الأفراد، والاقتصاد، والأراضي، وأصول المدينة.

وتشكل المبادرة أداة فاعلة لتحديد منهجية إعداد السجلات، مع وضع معايير وأولويات وتحديد خارطة طريق للتنفيذ. وستضم المبادرة، البيانات الموثوقة المتوفرة على منصة «دبي بالس» لتحديد السجلات المحتملة، ووضع خطة لإعدادها خلال العامين 2020– 2021 وإعداد حوكمة خاصة بها.