الاثنين - 24 يونيو 2024
الاثنين - 24 يونيو 2024

مثقفون: حضور الشارقة بـ «نيودلهي للكتاب» رسالة تنويرية

الرؤية ـ الشارقة

يحتفي المشهد الثقافي الإماراتي باختيار الشارقة ضيف شرف الدورة الـ 27 من معرض نيودلهي الدولي للكتاب، إذ يؤكد عدد من مسؤولي المؤسسات والهيئات الثقافية الإماراتية، ونخبة من الكتاب والمثقفين الإماراتيين، أهمية هذا الاختيار وما يعكسه على المشروع الثقافي للإمارة باعتباره رسالة تنويرية.

واعتبر المسؤولون والمثقفون حضور الإمارة في واحد من أهم المعارض العالمية، إضافة نوعية لتجربة الحراك الثقافي المحلي الإماراتي، وإثراءً لصورة الثقافة العربية أمام القراء والمثقفين الهنود، مؤكدين أن الشارقة منارة للمعرفة العربية والإنسانية.


وقال الأمين العام للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، رئيس مجلس إدارة اتحاد كتاب وأدباء الإمارات د. حبيب الصايغ إن الميزة النادرة لمشروع الشارقة الثقافي والحضاري هذه المثابرة التي هي السبب الأول للنجاح والتفوق.


وأشار إلى أن هذا المشروع المتقدم يتكون من حلقات يكمل بعضها بعضاً، ومن سماتها التكامل والاتساق.

وقال عبد الله العويس رئيس دائرة الثقافة والإعلام: «انطلقت الشارقة وامتدت ثقافياً من محليتها نحو محيطها العربي ومن ثم العالمي، مؤمنةً بأن الثقافة العربية لم تكن يوماً حبيسة الجغرافيا أو الانزواء، بل من كونها مشروعاً إنسانياً، يشكل جسراً للتواصل والتفاعل الخلاق بين الدول والأمم والشعوب.

واعتبر علي إبراهيم سالم المري رئيس دارة الدكتور سلطان القاسمي، اختيار الشارقة ضيف شرف نيودلهي للكتاب تتويجاً للمشروع الثقافي الكبير لإمارة الشارقة، وهو فرصة جديدة لتعزيز روابط التعاون التاريخية التي تجمع دولة الإمارات والهند في شتى المجالات لا سيما الثقافية منها».

ويرى عبدالعزيز المسلم، رئيس معهد الشارقة للتراث أن اختيار الشارقة ضيف شرف نيودلهي للكتاب يحمل في طياته العديد من الرسائل والدلالات، التي تترجم في مجملها نجاح المشروع الثقافي الكبير لإمارة الشارقة.