الاحد - 25 سبتمبر 2022
الاحد - 25 سبتمبر 2022

في كوريا الجنوبية.. «مقاهي الحيوانات» خالية بأمر كورونا



في كوريا الجنوبية، طالت أزمة فيروس كورونا زبائن مقاهي محبي الحيوانات التي اعتادت أن تستقبل الزبائن وتقدم لهم القهوة والهررة أو الكلاب للعب معها أثناء جلوسهم فيها.





فقد قضى تفشي فيروس كورونا في كوريا الجنوبية على الأعمال، مع بقاء السكان في منازلهم بموجب إجراءات التباعد الاجتماعي، كما أن السياحة تضررت بشدة.



لكن على عكس الشركات الأخرى، لا يمكن لهذه المقاهي تسريح الموظفين إذ يتعين عليها رعاية الحيوانات.



وتوفر العديد من المقاهي المماثلة لقاءات مع حيوانات غريبة بعض الشيء.



وتحظى حيوانات السرقام والراكون والولب بشعبية كبيرة، حيث إن لديهم أنماط سلوك محببة للبشر، رغم أن التجارة في هذه الكائنات تواجه معارضة شديدة من جمعيات الرفق بالحيوانات.



وقالت الموظفة كيم مين جي إن عدد الزبائن انخفض ولم يعد يأتي إلا واحد أو اثنان في اليوم، مضيفة: «90% من زبائننا كانوا أجانب، غالبيتهم من الصينيين، لكنهم توقفوا عن المجيء منذ تفشي فيروس كورونا، الزبائن الكوريون أيضاً لم يعودوا يأتون كثيراً».





وكان هونغ تشان ووك وصديقته الزائرين الوحيدين في مقهى «إيدين ميركات فراندز كافيه» بعد ظهر أحد الأيام، وقال: «بعد تمضية كل وقتي في المنزل والشعور بالملل، أشعر بالشفاء من خلال مقابلة هذه الحيوانات الجديدة الرائعة».