الجمعة - 03 ديسمبر 2021
الجمعة - 03 ديسمبر 2021
No Image Info

100 ألف درهم جوائز.. القرية العالمية تحتفي بعام الخمسين بمسابقة في التصوير

وعدت القرية العالمية في دبي زوارها بتنظيم العديد من المفاجآت خلال الشهر المقبل، في إطار احتفالاتها باليوم الوطني الخمسين لقيام اتحاد دولة الإمارات، حيث تنطلق الاحتفالات بدءاً من يوم العلم لتستمر على مدى شهر حتى اليوم الوطني.



واحتفالاً بالمناسبة، أطلقت القرية العالمية مسابقة التصوير الفوتوغرافي تحت شعار «خمسون عاماً معاً»، بالشراكة مع جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي.



وتركز المسابقة على الهويات والقيم المشتركة بين الثقافات، وتسليط الضوء عليها عبر مجموعة من الصور التي تحتفي بالتنوع الثقافي والملتقطة بعدسات مختلفة المواهب، وبرؤية فريدة تجسد الثقافات كمنظومة متكاملة غنية بالألوان والمشاهد الممتعة.



وتنطلق المسابقة ابتداءً من يوم العلم بتاريخ 3 نوفمبر 2021 ولغاية 2 ديسمبر المقبل، بالتزامن مع اليوم الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، مستهدفة عشاق التصوير الفوتوغرافي ممن تبلغ أعمارهم 18 سنة فما فوق، للاحتفال بقيم التعددية الثقافية والتنوع والتسامح.



ويتوجب على المشاركين الذين يستخدمون الكاميرات الاحترافية، التقدم بطلب خاص للحصول على تصريح يخولهم المشاركة في المسابقة، عبر الموقع الإلكتروني للقرية العالمية، على أن يتم تحميل جميع المشاركات على الموقع الإلكتروني لجائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي.



وتعليقا على الشراكة، قال أمين عام جائزة حمدان بن محمد بن راشد الدولية للتصوير الضوئي علي بن ثالث: «فخورون بالتعاون مع القرية العالمية لتقديم الزاوية الفوتوغرافية المميّزة لاحتفالات دولة الإمارات، باليوم الوطني الخمسين. دولة الإمارات من أبرز الدول عالمياً في تجربة التعدّدية الثقافية والحضارية والفكرية أيضاً، ولطالما كانت القرية العالمية مرآةً رائدة لهذه التعدّدية المُقدَّمة بطريقة وأسلوبٍ فريدين لتكونَ وجهةً ترفيهيةً ذات جاذبيةٍ بصريةٍ خاصة لكل الجنسيات من داخل الدولة وخارجها».



وأضاف بن ثالث: «وفق رؤية سموّ راعي الجائزة، سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، وليّ عهد دبي رئيس المجلس التنفيذيّ، نعمل على نشر ثقافة الصورة وتجذير دورها الجوهري في فسيفساء الحضارات والثقافات المتعدّدة في الدولة والتي نَجَحَت في تقديم صورةٍ مضيئةٍ للتعايش والتسامح والمدنيّة الحديثة. ندعو جميع المصورين الهواة والمحترفين للانضمام لهذه المنافسة الممتعة وتقديم أعمالٍ فنيةٍ مميزة تعكس حالة التآخي والتجاور وتواصل الحضارات والثقافات المتنوّعة على أرضٍ واحدة تُرحّب بالجميع».

سيحصل الفائز بالمركز الأول، إضافةً إلى تتويجه الفائز في مسابقة جائزة حمدان بن محمد بن راشد الدولية للتصوير الضوئي، على جائزة نقدية قدرها 50 ألف درهم مع كأس ذهبي، بينما سيحصل الفائز بالمركز الثاني على جائزة وقدرها 26 ألف درهم مع كأس فضي وحقيبة تضم مجموعة من هدايا القرية العالمية، أما الفائز الثالث فسينال جائزة نقدية بقيمة 26 ألف درهم مع كأس زجاجي.



كما سيحصل المتسابقون العشرة الأوائل على باقات خاصة تمكنهم من الاستمتاع بتجارب القرية العالمية، والتي تتضمن تذاكر الدخول وبطاقات وجهات ترفيهية. وتنتهي المسابقة تزامناً مع الاحتفالات باليوم الوطني الإماراتي، بتاريخ الثاني من ديسمبر 2021. وسيتم الإعلان عن الفائزين يوم 4 يناير، خلال حفل خاص بتوزيع الجوائز، تجري فعالياته على المسرح الرئيسي للقرية العالمية.



من جهته، قال بدر أنوهي، الرئيس التنفيذي للقرية العالمية: «تحتفل مسابقة (خمسون عاماً معاً) بقيمة التسامح التي تجسد هوية دولة الإمارات، والتي ساهمت بفضل نشر روح الإبداع ومفهوم التعددية الثقافية، في تمتين ركائز الدولة وتمكينها من الانطلاق في مسيرتها التطورية العصرية، التي تعزز ازدهار أمتنا ضمن نهج يقوم بالدرجة الأولى على الإيمان بأهمية ودور الابتكار التكنولوجي في تشييد هذا الصرح العمراني الذي يعتبر مثالاً عالمياً يقتدى به لنشر قيم التعاون والتعايش والتسامح على هذا الكوكب. فخورون بالتعاون مع جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي، لإطلاق هذه المسابقة الفريدة التي تجمع قيم التعددية الثقافية والاندماج والانفتاح. وسيتم تقييم الصور من قبل لجنة التحكيم، بناء على القدرات الإبداعية للمصورين في تجسيد روعة التواصل الثقافي والتعايش بين الحضارات في صورة واحدة».