الاحد - 14 أبريل 2024
الاحد - 14 أبريل 2024

أنف اصطناعي لتحديد الأنسجة السرطانية

أنف اصطناعي لتحديد الأنسجة السرطانية

أنف اصطناعي لتحديد الأنسجة السرطانية

طوّر باحثون، في جامعة تامبيري بفنلندا، أنفاً اصطناعياً يمكنه مساعدة الأطباء على تحديد الأنسجة السرطانية الخبيثة أثناء الجراحة.
ويعمل الأنف الاصطناعي عن طريق استقبال الدخان الجراحي الناجم عن حرق جزيئات الأنسجة، ويؤدي دور جهاز القياس لتحديد الأنسجة السرطانية وتمييزها عن الأنسجة السليمة.
وقال الباحث إيلكا هابالا، إن هذا الابتكار يوفر طريقة واعدة لتحديد الأنسجة الخبيثة على أساس «بصمة الرائحة» بدقة عالية تصل نسبتها إلى 94 في المئة.