الخميس - 04 يونيو 2020
الخميس - 04 يونيو 2020
No Image

طلبة «نيويورك أبوظبي» يصدرون كتاب «أين منزلنا؟»

أصدرت مجموعة الطلبة «إليفايتد» في جامعة نيويورك أبوظبي كتاباً يحمل عنوان «أين منزلنا؟»، وهو مخصص للأطفال اللاجئين والمعوزين في الأردن.



ويتناول الكتاب موضوع الهجرة ويحتفي بوحدة الإنسانية والتنوع البيئي الذي يتميز به العالم، ومن المخطط أن يصل الكتاب إلى ما يقارب الـ3000 طفل ممن تتراوح أعمارهم بين الخامسة والسابعة.

ويصور كتاب «أين منزلنا؟»، الذي ألفه وصممه طلاب جامعة نيويورك أبوظبي، المنزل كمكان مفعم بالحب وأنه ليس بالضرورة أن يكون مكاناً مادياً أو ملموساً، وذلك عن طريق حوار بسيط تم نشره باللغتين العربية والإنجليزية.

ويدعم المشروع عمل المنظمة الأردنية غير الحكومية «نحن نحب القراءة»، حيث سيقوم سفراء القراءة التابعين لها بتوزيع الكتاب على الأطفال بالاستعانة بقاعدة بياناتهم في الأردن.



No Image



وقاد المشروع رئيسة مجموعة الطلبة «إليفايتد» سارة بان آلغارى المتخصصة في البحوث الاجتماعية والسياسة العامة والمسرح، وعمل على التأليف كل من إيان بريس هويت، وملك عبدالغفار، بينما عمل على تصميم الصور التوضيحية الطالب دافيت جينتشارادزي.

وقالت الطالبة بان آلغارى: «يظهر كتاب أين منزلنا؟ إمكانات طلبة الجامعات في تنفيذ عمل جماعي إبداعي، وقدرتهم على بناء سبل التعاون مع منظمات محلية لتلبية الاحتياجات العالمية الملحة مثل التعليم، والمساهمة في محو الأمية حول العالم».



وساهم في إعداد كتاب «أين منزلنا؟»، ثمانية طلبة آخرين من جامعة نيويورك أبوظبي، من جنسيات وخلفيات ثقافية واجتماعية مختلفة، هم: أليكس ماركوفا، جود الشريف، ماريا خوسيه ألونسو ريفيرا، توم جوزيف أبي سمرة، مي عواملة، كلاوديا غابرييلا نومان فاليغو، إفونى فلدماروفة وميريلا فالنتينوفا منكوفا، بإشراف وتوجيه من محاضرة اللغة العربية خلود كتانة.

#بلا_حدود