الجمعة - 14 مايو 2021
الجمعة - 14 مايو 2021
No Image Info

ملتقى الشارقة للتكريم الثقافي يحتفي بالأديبة المغربية حسناء داوود

كرمت دائرة الثقافة بالشارقة، مساء أمس السبت، في مدينة تطوان، الأديبة المغربية حسناء داوود، وذلك ضمن ملتقى الشارقة للتكريم الثقافي الذي يأتي تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة بتكريم المبدعين والمثقفين العرب تقديراً لدورهم الريادي في مسيرة التنمية الثقافية المعاصرة التي يشهدها الوطن العربي.

وقال رئيس دائرة الثقافة في الشارقة عبدالله بن محمد العويس الذي حضر الاحتفال: «يسعدنا أن تتجدد اللقاءات الثقافية العربية في مناسبات يكون محورها الأساس هو الأديب والكاتب والمفكر والشاعر والفنان الذي يؤدي رسالته السامية بكل جهد وإخلاص وهذا ما تطلّب بأن تتكامل الجهود الثقافية المؤسسية وأن تفتح مساراً آخر يفضي إلى مساحة أدبية جديدة تكون بمثابة واحة هادئة أو بستان مثمر يجد فيه من تفانى بجهده مقراً ومستقراً يحفّز لمزيد من العطاء».

وتابع: «لذلك أعلن صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عن مبادرة ثقافية جديدة، تعزز وتستكمل الأنشطة الثقافية العربية تتمثل في تنظيم ملتقى الشارقة للتكريم الثقافي من أجل تكريم الشخصيات العربية التي أسهمت في خدمة الثقافة العربية المعاصرة وتقدير إسهاماتها».

وأضاف: «هذه المبادرة لقيت الترحيب الكريم والتجاوب المثمر من المملكة المغربية ممثلة بوزارة الثقافة والشباب والرياضة، وها نحن اليوم في الحمامة البيضاء في مدينة تطوان نحتفي بحسناء داوود تقديراً لدورها الثقافي ويسعدنا أن نعلن بأن هذا اللقاء هو بداية لقاءات تكريمية قادمة يتم فيها الاحتفاء بشخصيات ثقافية مغاربية».

وألقى المهدي الزواق مدير المعهد الوطني للفنون الجميلة بالنيابة عن وزير الثقافة والشباب والرياضة المغربي عثمان الفردوس كلمة قال فيها: «إن هذا الملتقى يأتي تتويجاً لبرامج وعلاقات الشراكة المتواصلة بين وزارة الثقافة والشباب والرياضة ودائرة الثقافة في حكومة الشارقة، مشيراً إلى أنه ليس غريباً أن تكون تطوان حاضنة لهذا الملتقى وهي المدينة التي احتضنت أول دار للشعر في المغرب ضمن مبادرة أخرى من مبادرات الشارقة المشرقة، مثلما احتضنت الرباط ملتقى الشارقة للسرد، وغير ذلك من الفعاليات والمشاريع الثقافية الكبرى».

#بلا_حدود