الخميس - 04 مارس 2021
Header Logo
الخميس - 04 مارس 2021
No Image Info

The Little Things.. جرائم غامضة ونهاية غير مقنعة



يستعرض فيلم الأكشن الجديد The Little Things أو «أشياء صغيرة»، قصة بدأت في عام 1990 لسفاح متخصص في قتل النساء في أمريكا.



يقدم الفيلم الشرطي «جو ديكن» الذي يجسده دينزل واشنطن، والذي يتم تكليفه بالذهاب إلى مقر شرطة لوس أنجلوس للحصول على عينة محجوزة لدى معمل التحليل الجنائي هناك، والتي ستساعدهم في إنهاء قضية معلقة.



No Image Info



وهناك نكتشف أن ديكن كان كبير المحققين في لوس أنجلوس قبل ذلك، وأنه تعرض لنكسات مهنية وصحية بسبب فشله في تعقب مجرم أفلت بجريمته في قتل سيدتين.



يلتقي ديكن محققاً جديداً هو «جيم باكستر» يجسده رامي مالك. ويتجه المحققان معاً إلى مسرح الجريمة ليكشف جو أن طريقة قتل الضحايا من النساء متشابهة، وأنها تعود لسفاح متسلسل ارتكب عدداً من الجرائم لم يتم حلها إلى الآن.



No Image Info



يعرض جو على جيم مساعدته في العثور على القاتل، إلا أن قائد الشرطة يرفض ذلك لأن ديكن تعرض من قبل لجلطة في القلب، ولا تساعده صحته على خوض مثل هذه العملية المجهدة.



لكن إصرار جو على إيجاد القاتل واسترداد كبريائه المهني، تجعله يذهب مع جيم في رحلة البحث.



No Image Info



في تلك الأثناء، تُفقد سيدة تدعى روندا راثبون في الصباح بعد أن ذهبت لممارسة الرياضة، وتُقتل سيدة أخرى تحت الجسر. ويشعر جو أن القاتل هو نفسه صاحب الجرائم القديمة، لأنه قتل الضحيتين بالطريقة ذاتها، التي قتل بها الضحايا القدامى طعناً بالسكين حتى الموت.

يبدأ جو في التحقيق مع المشتبه الأول وهو «ألبرت سبارما» الذي يعمل في ورشة تصليح سيارات، ومريض نفسياً، ولكن التحقيق يكشف براءته، فيطلق سراحه على الرغم من عدم رضا جو عن القرار.



No Image Info



وبسبب فشل شرطة لوس انجيليس في حل لغز الجرائم يتم استدعاء التحقيقات الفدرالية، بما يقلل من فرص جو وجيم في العثور على القاتل. لكنهما يقرران مواصلة البحث، حيث يكتشفان أن البرت سبارما سبق له الاعتراف قبل 8 أعوام بارتكاب جريمة قتل، فيقرران أنه هو المتهم، لكنهما يفتقدان للأدلة.



يتوجه المحققان إلى شقة سبارما ويقومان بعملية بحث غير قانونية. فيقوم سبارما بالإبلاغ عنهما، بعدما شاهدهما في شقته عبر الكامير، ليهرب الشريكان حتى لا يتعرضا للتوقيف الشرطي، ويلاحقان سبارما إلى الحانة التي يتردد عليها ويعتقلانه، ويطلبان منه أن يحدد الموقع الذي أخفى فيه جثة السيدة راثبون. فيوافق على ذلك، ويصحبهما إلى منطقة صحراوية نائية، ويبدأ الشريكان بالحفر. لكن سبارما يسخر منهما ويستفز جيم الذي يقوم بضربه بالمجرفة فيقتله.



No Image Info



يأخذ جيم وجو الجثة إلى الطبيب الشرعي الذي يساعدهما في التستر على عملية القتل، ويطلب جو من جيم دفن سبارما في الصحراء، ليذهب جو إلى شقة سبارما ويبحث في كل مكان عن الأدلة.



في اليوم التالي يعود جو إلى الصحراء ليكتشف أن جيم لم يدفن سبارما، لأنه انشغل في البحث عن جثة السيدة في الصحراء، لأن ضميره يؤنبه. إلا أن جو يطلب منه نسيان القضية لأنها ستبقى غامضة مدى الحياة، ويطلب منه أن يعود لحياته الطبيعية ويترك القضية.. وينتهي الفيلم بشكل غير مقنع وبصورة لا تبدو مُرضية للمشاهدين.

No Image Info



الفيلم من إخراج وتأليف جون لي هانكوك، ويلعب بطولته: دينزل واشنطن، ورامي مالك، وجاريد ليتو، وصوفيا فاسيلييفا.

#بلا_حدود