الأربعاء - 02 ديسمبر 2020
الأربعاء - 02 ديسمبر 2020

راقص ومضيف.. مطرب وممثل ولاعب.. أسرار قلب جينيفر لوبيز

تستعد النجمة الأمريكية جينيفر لوبيز للزواج للمرة الرابعة من خطيبها لاعب البيسبول السابق أليكس رودريجيز (45 سنة) بعد أن تسبب وباء كورونا في تأجيل الزواج أكثر من مرة.

وتقدم رودريجيز للزواج من لوبيز أثناء رحلة استوائية قضياها معاً. ولكن حياة المطربة والمغنية الشهيرة ليست كلها رحلات استوائية أو واحات للسعادة بعد أن مرت بثلاث زيجات فاشلة، وخطبة كارثية للنجم بين أفليك الذي ألغى زواجه منها في اللحظة الأخيرة رغم تحديد موعده!

كانت لوبيز أعلنت خطبتها على رودريجيز بعد قصة حب دامت أكثر من عامين، مع رعايتهما لأطفالهما الأربعة من زيجات سابقة.



جينيفر لوبيز وكاسبر سمارت



كاسبر سمارت

وارتبطت لوبيز قبلها مع الممثل والراقص كاسبر سمارت في قصة حب استمرت 5 سنوات من نوفمبر 2011 إلى أغسطس 2016. ورغم أنه أصغر من لوبيز بكثير، إلا أن الانسجام كان واضحاً بينهما، وبدا أن هناك أشياء كثيرة مشتركة بينهما.

من جانبها، دعمت لوبيز كاسبر واستعانت به في إحدى أغنياتها، ولكن معجبيها لم يبدوا إعجابهم بتلك الخطوة واعتقدوا أنه يستغلها، وانفصل الاثنان بعد ذلك ودياً.



جينيفر لوبيز ومارك أنتوني



مارك أنتوني

وينطبق الشيء ذاته على علاقتها مع مارك أنتوني، حيث تزوج الاثنان في الفترة بين يونيو 2004 إلى يوليو 2011، وأنجبا توأميهما مكس وإيمي (12 سنة).

وادعت النجمة الحسناء أن أنتوني متسلط متحكم، وغيور بصورة لا تطاق، وعندما انتهى زواجهما بأبغض الحلال في 2011، قالت إنها بذلت جهداً كبيراً لكي تسامح طليقها، ولكنها أكدت أنها تحترمه لأنه والد طفليها.



جينيفر لوبيز وبن أفليك



بن أفليك

وخطبت جينيفر لوبيز بعد ذلك إلى بن أفليك في الفترة بين نوفمبر 2002 إلى يناير 2004، بعد أن التقيا لأول مرة أثناء تصوير فيلم «جيجلي».

وبدا أن لوبيز متيمة بأفليك، بعد أن استعانت به في أكثر من فيلم وكليب غنائي، ولكن ذلك لم يحل دون صدامهما وشجارهما علانية أكثر من مرة، وأعلن بن أفليك فك الارتباط أو الخطبة من جانب واحد، بعد أن مل من ملاحقة وسائل الإعلام له، ومشاحناته مع جي لو.



جينيفر لوبيز وكريس جود



كريس جود

أما الزيجة الثانية للوبيز، فكانت لفترة قصيرة مع الراقص كريس جود، إذ تزوج الاثنان في الفترة من سبتمبر 2001، إلى يونيو 2002، بعد قصة حب عاصفة نسجت بداياتها عندما التقيا أثناء تصوير كليب أغنيتها الشهيرة Love Don’t Cost a Thing أو «الحب لا يكلف شيئاً«!

ولكن الزواج كلفها مزيداً من الذكريات المريرة، وتحطم القلب، ومرة ثانية وثالثة ألقيا اللوم على الاهتمام المبالغ به من وسائل الإعلام.



جينيفر لوبيز وشين ديدي



شين ديدي

وقبلها ارتبطت جينيفر لوبيز في علاقة متفجرة مع المطرب شين ديدي كومبس استمرت بين عامي 1999 و2001، بعد أن التقيا أثناء تصوير ألبومها الغنائي الأول.

والتقط الباباراتزي لهما آلافاً من الصور، وظهر الاثنان على السجادة الحمراء أكثر من مرة، وبارك المعجبون الكيمياء بينهما، ولكن الحب انتهى، وبقيت الصداقة.



جينيفر لوبيز وأوجاني نوا



أوجاني نوا

أما بداية الزيجات والفشل العاطفي فكانت مع الساقي والمضيف أوجاني نوا، الذي التقته في أحد المطاعم بميامي في التسعينات من القرن الماضي، وتزوجا في فبراير 1997، وووقع الطلاق في يناير 1998 بعد زيجة استمرت 11 شهراً.

#بلا_حدود