الاحد - 14 أغسطس 2022
الاحد - 14 أغسطس 2022

45 مليون دولار في 87 عاماً من الإبداع لرئيسة جيمس بوند.. جودي دينش

45 مليون دولار في 87 عاماً من الإبداع لرئيسة جيمس بوند.. جودي دينش

جودي دينش ودانييل كريغ في جيمس بوند.

تفخر الممثلة القديرة جودي دينش بأنها تمتلك في جعبتها 204 ترشيحات لجوائز مرموقة، و56 جائزة حصلت عليها خلال عملها بالتمثيل الذي وهبته حياتها، وما زالت تعتقد أنها قادرة على العطاء وهي تحتفل في 9 ديسمبر بعيد ميلادها الـ87.



وعلى مدار تاريخها الفني الحافل، لعبت أدواراً عديدة، ولكنها تتباهى دائماً بأنها المرأة الوحيدة التي ترأست العميل السري الأشهر في العالم والدراما جيمس بوند، وهي التي كانت مكلفة بتوجيهه وإعطائه الأوامر.

ورغم أنها ليست من نجمات الصف الأول، فإن ثروة جودي دينش تقدر بأكثر من 45 مليون دولار، وهي تستحق أضعافها قياساً بأنها واحدة من أكثر فناني الدراما في المسرح والسينما نجاحاً وثباتاً وموهبة.



وُلدت دينش في يورك ببريطانيا لأم أيرلندية وأب إنجليزي، وتفتحت عيونها على الدراما بفضل علم لوالديها في مسرح يورك، وكانت تشاهد في طفولتها الممثلين أصدقاء أمها، وهم يقيمون في منزلهم أثناء عرض المسرحيات في المدينة.

وكان من الطبيعي أن تتشرب الصغيرة جودي حب التمثيل فشاركت في المسرح المحلي، والتحقت بمدرسة للخطابة والدراما في رويال ألبرت هول بلندن.

وكان أول ظهور لها في في سبتمبر 1957 عندما لعبت دور أوفيليا في مسرحية «قرية»، وانضمت بعدها إلى شركة شكسبير الملكية في ديسمبر 1961. وبحلول عام 1964 ظهرت في التلفزيون وأفلام مثل «دراسة في الإرهاب» و«التحدث إلى شخص غريب» الذي حصلت عن دورها فيه على جائزة بافتا لأفضل ممثلة.

كما فازت دينش بجائزة أوسكار أفضل ممثلة مساعدة في عام 1998 عن دورها في فيلم Shakespeare in Love.



ومن بين ادوارها المتعددة وما أكثرها، تعتز دنيش بأدوارها في سلسلة أفلام جميس بوند مثل سكاي فول، العين الذهبية، كازينو رويال، مت في يوم آخر.

وأشاد النقاد بصفة خاصة بأدائها في فيلم سكاي فول الذي أصبح الفيلم الأكثر ربحاً على الإطلاق في بريطانيا.



ولكن دينش عاشت تجربة مأساوية بوفاة زوجها مايكل ويليامز في عام 2001 بسبب سرطان الرئة، ومع ذلك، ذهبت بعد جنازته مباشرة لاستكمال تصوير أحد الأفلام حتى لا يتعطل العمل بسببها.

وظلت دينش على وفائها لزوجها سنوات عديدة وكشفت أنها ما زالت تعتقد أنه سيطرق الباب ويدخل المنزل كما كان يفعل في حياته.



وأنجبت دينش من مايكل ابنتها فينتي ويليامز التي أهدتها حفيدها صامويل الذي تعتبره بمثابة مكافأة نهاية الخدمة بالنسبة لها، وأفضل جائزة حصلت عليها في حياتها.

وارتبطت النجمة المخضرمة بعد ذلك مع خبير البيئة والطبيعة ديفيد ميلز منذ عام 2010، بعد أن دعاها لافتتاح محمية للسناجب في مزرعته.



وبعيداً عن التمثيل، تمارس دينش نشاطاً خيرياً وإنسانياً، وهي عضوة في كثر من 180 مؤسسة خيرية يتعلق معظمها بالمسرح ودعم الممثلين الشباب، أو مكافحة الأمراض وخاصة السرطان.

وعلاوة على ذلك، تخصص جزءاً كبيراً من وقتها لدعم أصحاب الهمم، وجمع الأموال لدمجهم في المجتمع.