الخميس - 28 يناير 2021
Header Logo
الخميس - 28 يناير 2021
كيف أعرف أيام التبويض؟

كيف أعرف أيام التبويض؟

للحمل بولد أو فتاة.. اكتشفي أسرار أيام التبويض وأعراضها

تسعى المرأة إلى معرفة الكثير من الأمور عن جسدها وخاصة بعد الزواج والتغييرات التي تحدث لها، والتبويض من العمليات التي تبحث السيدات عن معرفتها، وخاصة أنها الفترة التي من الممكن أن تكثر بها احتمالية الإنجاب، فهي الفترة التي تنتظرها السيدات لنضج بويضاتهن وجاهزيتها لعملية الإخصاب، تعرفي معنا سيدتي على كافة المعلومات حول أيام التبويض.

*ما هو التبويض؟

التبويض هو العملية التي تحدث بها تحرير البويضة من مبيضي المرأة، ويتم حينها إنضاج من 15 إلى 20 بويضة شهرياً في المبيض.

ومن ثم تُختار أكثر البويضات نضوجاً، وتتحرر من المِبيض عبر قناة فالوب، وهي القناة التي تربط المبيض مع الرحم.

البويضة بعد تحريرها من المبيض تظل على قيد الحياة لمدة يوم كامل، وبعدها تلتقي البويضة مع الحيوان المنوي في قناة فالوب، وفي فترة الخصوبة تكون فرص الحمل أقوى ولهذا يستحب للزوجين اللذين يريدان الإنجاب ممارسة العلاقة الزوجية في هذا التوقيت.

هذه الفترة تتكون من 6 أيام، ومن الممكن حينها أن يلتقي الحيوان المنوي السليم، مع البويضة التي تبقى على قيد الحياة والتي تم تحريرها من المبيض.

*ما هي أعراض التبويض؟

هناك بعض العلامات التي تظهر لبعض السيدات موعد التبويض لديهن، ويحدث هذا قبل 5 أيام من فترة التبويض، منها:

1- بعض التغييرات في مخاط عنق الرّحم مثل زيادة إفرازات عنق الرحم وهذا الأمر يحدث عند انتهاء الدورة الشهرية، وتختلف كثافة قوامها، وهذا ما يدل على قرب موعد التبويض.

إذا كان هذا المخاط شفافاً لزجاً وقابلاً للمط تكون المرأة أكثر خصوبة، وفي فترة الخصوبة تشبه بياض البيض من حيث القوام.

تساعد هذه الإفرازات في تسريع دخول الحيوانات المنويّة من خلال الرحم.

وهي أيضاً تساعد في حماية وتغذية الحيوانات المنوية.

2- من الممكن أن يصاحب هذه الفترة أيضاً تغير في درجة حرارة الجسم القاعدية، فقد تلاحظ المرأة انخفاضاً في درجة حرارة الجسم القاعديّة، ثم يحدث ارتفاع حاد في درجة حرارة الجسم.

الارتفاع في درجة حرارة القاعدية يدل على بدء عملية الإباضة.

3- في بعض الحالات يحدث للمرأة بعض الآلام في منطقة البطن، فخُمس سيدات العالم يشعرن بحدوث أمر ما في مبايضهن عند اقتراب فترة التبويض.

3- في هذه الفترة تشعر المرأة بالإثارة الجنسية أكثر من المعتاد، فعندما تشعر المرأة أن ذروتها الجنسية أكبر من أيّ وقت آخر، وتجد نفسها أكثر جاذبية، ورائحتها ذكية كل هذه الأعراض تدل على أن هذا موعد الإباضة.

4- يمكن أيضاً أن تشعر بأن الثديين حسّاسان للألم.

5- في بعض الحالات يحدث نزول قطرات قليلة من الدم قرب موعد التبويض.

6- حدوث انتفاخ في منطقة البطن.

7- تزيد في هذه الفترة حاسة الشم والتذوق والرؤية.

في فترة التبويض تزيد احتمالية حدوث الحمل بنسبة 20% إلى 25%.

كما أن الاستمرار في العلاقة الزوجية بصورة منتظمة يزيد من فرصة الحمل وخاصة في فترة الخصوبة.

*معلومات مهمة عن عملية التبويض

1- المرأة عند ولادتها تولد معها ملايين من البويضات غير الناضجة والتي بدورها تنتظر بدء عملية التبويض.

2- التبويض من الممكن أن يتأثر بالمرض والإجهاد.

3- بعض السيدات يمكن أن تجد بعضاً من الدم خلال فترة الإباضة.

4- البويضة المخصبة عادة ما تزرع، يحدث في 6 إلى 12 أيام بعد فترة الإباضة.

5- فترة دورة شهرية يمكن أن تحدث حتى وإن لم يحدث تبويض.

6- حدوث التبويض لا يشترط حدوث فترة الحيض.

7- في حال لم تخصب البويضة تموت وتتحلل، وبعدها يتم امتصاصها في بطانة الرحم وهذا الأمر ما يسبب الحيض.

*كيف أعرف أيام التبويض؟

عادة ما تأتي الدورة الشهرية كل 28 يوماً، ولكن تختلف من امرأة لأخرى فهناك سيدات تمتد إلى 35 يوماً.

والتبويض يحدث قبل دورتك الشهرية بمدة تراوح بين 10 إلى 16 يوماً وإذا كانت دورة المرأة الشهريّة غير منتظمة يُمكن أن تحدث الإباضة قبل أو بعد أسبوع.

ويمكن أيضاً أن تختلف أيام التبويض من شهرٍ إلى آخر.

كيف أعرف أيام التبويض؟

*كيف أعرف أني حامل بعد التبويض بيوم؟

هناك بعض الأعراض التي تظهر إذا كانت المرأة حاملاً أم لا، وتعتبر هذه الأعراض الأولية مؤشراً قوياً للحمل، ومنها:

1- بعض الآلام أسفل الظهر وأسفل البطن من الأعراض التي تصاحب فترة الحمل.

2- وأيضاً الإحساس بالتعب خلال القيام والجلوس.

3- الشعور بعدم الرغبة في تناول الألبان بكافة أنواعها.

4- فقدان الشهية وعدم الرغبة في تناول الطعام.

5- الشعور بألم بسيط عند التبول في الصباح.

6- اصفرار البول وظهور رائحة نفاذة له.

7- التعرق وزيادة درجة حرارة الجسم، وبالأخص في فترة النوم.

8- الإحساس بالغثيان عند الصباح والتقيؤ ولكن بصورة خفيفة.

9- الشعور بالتعب المستمر والإرهاق.

10- في بعض الحالات يحدث نوم بشكل مستمر، وفي بعض الأحيان يحدث العكس وهو الأرق وعدم النوم.

11- حالات من الاكتئاب.

12- الشعور بالوخز في الصدر.

13- وجود بعض الإفرازات المهبلية التي تميل إلى اللون الأحمر أو البني.

14- عدم الشعور بالشهوة للجماع.

15- مع البول توجد خيوط رفيعة لها لون أبيض.

16- وجود غازات وانتفاخ البطن، وإمساك.

17- يمكن أيضاً أن تشعر المرأة بالصداع المستمر.

كيف أعرف أيام التبويض؟

*هل يمكن أن يحدث حمل قبل فترة الحيض وبعدها؟

من الصعب حدوث الحمل في الأيام السابقة لفترة الحيض وذلك بناءً على إجماع من الأطباء، خاصة مع السيدات اللائي تأتيهن الدورة الشهرية بشكل منتظم.

ومن خلال حساب يوم التبويض وتحديده فلا توجد فرصة لحدوث الحمل بعد ذلك، ويستمر هذا إلى حين الدورة الشهرية المقبلة.

وعن إمكانية حدوث الحمل بعد انتهاء فترة الحيض، فمن الوارد جداً حدوث حمل بعد انتهاء فترة الحيض مباشرة، وهذا لأن الحيوانات المنوية بإمكانها تخصيب البويضة الحية خلال 3 إلى 5 أيام بعد العلاقة الزوجية.

كيف أعرف أيام التبويض؟

*ما هي أيام التبويض للحمل بفتاة؟

هناك نظرية، وهي نظرية «لاندروم شيتلس» صاحب كتاب اختيار جنس الجنين، وبناءً عليها فكلما حدثت العلاقة الزوجية بعيداً عن أيام التبويض، فإن الحيوان المنوي Y سيموت في البداية.

وعندها يبقى الحيوان المنوي X لتلقيح البويضة، وهذا ما يساعد ويزيد من فرصة الحمل بفتاة وليس بولد.

فإذا كنتِ سيدتي تحلمين وترغبين بإنجاب فتاة فعليكِ ممارسة العلاقة الزوجية قبل فترة التبويض بثلاثة أيام.

فعلى سبيل المثال إذا كانت أيام التبويض لديكِ هي 25، 26، 27 من شهر يناير، فيفضل ممارسة العلاقة الزوجية في 22 من شهر يناير، وهذا الأمر يزيد من فرصة إنجاب فتاة.

كيف أعرف أيام التبويض؟

*ما هي أيام التبويض للحمل بولد؟

وبحسب نفس النظرية التي أجراها الطبيب «لاندروم شيتلس»، يمكن زيادة فرص الحمل بولد إذا ما حدث الجماع في وقت قريب من أيام التبويض، وتفسيره لذلك هو أن الرجل ينتج نوعين من الحيوانات المنوية تختلف في الكروموسوم الذي تحمله، فبعضها يحمل الكروموسوم X، وهي المسؤولة عن الحمل ببنت، وبعضها يحمل الكروموسوم Y، وهي المسؤولة عن الحمل بولد.

#بلا_حدود