الاحد - 13 يونيو 2021
الاحد - 13 يونيو 2021
"الرسائل المجتمعية" جاءت في المرتبة الثانية بنسبة 21%. (الرؤية)

"الرسائل المجتمعية" جاءت في المرتبة الثانية بنسبة 21%. (الرؤية)

%79 من متابعي شرطة أبوظبي على "التواصل الاجتماعي" يهتمون برسائل التوعية

كشف استطلاع للرأي أجرته شرطة أبوظبي أن رسائل "التوعية الأمنية والمرورية" تأتي في صدارة اهتمام 79% من متابعي شبكات التواصل الاجتماعي متقدمة على "الرسائل المجتمعية" التي جاءت في المرتبة الثانية بنسبة 21%.

واعتبر الجمهور الذي شارك في الاستطلاع الذي نشرته شرطة أبوظبي عبر إنستغرام وتويتر وفيسبوك للتعرف على "المحتوى" الأكثر أهمية للجمهور، أن الرسائل الإعلامية والحملات التوعوية الهادفة إلى رفع مستوى الوعي الأمني والمروري هي الأكثر أهمية في تعزيز سلامة أفراد المجتمع.

وقال مدير الإعلام الأمني بقطاع شؤون القيادة في شرطة أبوظبي العميد محمد على المهيري إن الاستطلاع استهدف معرفة "المحتوى الإعلامي" المُفضل والأكثر أهمية للمتابعين بنهاية عام 2019، ضمن التقييم الدوري والتطوير المستمر لمحتوى حسابات التواصل الاجتماعي بما يعزز ثقة الجمهور، ويدعم الأهداف الاستراتيجية والمجتمعية لشرطة أبوظبي.


وأكد أن الإعلام الأمني يعتبر أفراد المجتمع شركاء أساسيين في عملية تطوير المحتوى الإعلامي وتعزيز التواصل والتفاعل المؤثر والإيجابي بين شرطة أبوظبي وجمهورها عبر منصاتها التي تقدم لمتابعيها خدمات إخبارية شاملة ومصورة إلى جانب الرسائل التوعوية والتنبيهات التحذيرية الاستباقية بالحالات الطارئة على الطرق على مدار الساعة تأكيداً للشراكة بين الشرطة والمجتمع في تعزيز أمن وسلامة أبوظبي.
#بلا_حدود