الثلاثاء - 23 أبريل 2024
الثلاثاء - 23 أبريل 2024

5 سنوات سجن وغرامة حتى 100 ألف درهم عقوبة "عامل المخبز" إن ثبتت إصابته بـ«كورونا»

5 سنوات سجن وغرامة حتى 100 ألف درهم عقوبة "عامل المخبز" إن ثبتت إصابته بـ«كورونا»

استنكرت حسابات على وسائل التواصل الاجتماعي تصرف عامل بدا في مقطع مصور أطلق عليه «فيديو مخبز عجمان»، وهو يبصق على العجين قبل إدخاله إلى الفرن، مبدين قلقهم على كل شخص تعامل مع هذا المخبز، فيما أكدت شرطة عجمان أنها ألقت القبض على عامل المخبز فور ورود بلاغ بالواقعة وأخضعته للفحص الطبي وحبسته بسجن انفرادي لحين تحويله للنيابة العامة.

وأكد قانونيون أن عقوبة المتهم في حال ثبتت التهمة وتبين فعلاً إصابته بكورونا هي السجن 5 سنوات وغرامة مالية تتراوح بين 50 و100 ألف درهم وتتضاعف هذه العقوبة في حال تكرار السلوك.

وتباينت الآراء الطبية حول تأثير الحرارة على قتل الفيروسات، فمن جهة أكدت منظمة الصحة العالمية أن كوفيدـ19 ينتقل بجميع المناطق باختلاف درجات حرارتها، ومن جهة أخرى قال أطباء إن درجات الحرارة المرتفعة تحد كثيراً من انتشار هذا الفيروس وأن قتله يحتاج لدرجات حرارة مرتفعة ومستمرة لفترة محددة دون انقطاع، فيما اعتبر قانونيون أن سلوك البصق جناية عقوبتها الحبس والغرامة وتتضاعف العقوبة في حال كان العامل مصاباً بفيروس كورونا.

جناية البصق

ورأى المحامي والمستشار القانوني راشد الشامسي، أنه في أوقات الأوبئة، لا سيما خلال الفترة الحالية التي يوجد فيها مئات المصابين بفيروس كورونا داخل الدولة، فإن تعمد شخص البصق سواء في وجه غيره أو على مواد غذائية أثناء تصنيعها قبل عرضها للبيع يعتبر من السلوكيات التي تشكل خطورة على الصحة العامة، مؤكداً أنه بعد إعلان منظمة الصحة العالمية، بأن فيروس كورونا المستجد، «وباء عالمي» ما زال يتفشى في مختلف أنحاء العالم، يترتب على ذلك التزامات قانونية فيما يتعلق بالحقوق المالية والمعنوية وهذا الأمر ينطبق تماماً على معاقبة أصحاب السلوكيات السلبية التي تشكل ضرراً على حياة الآخرين كالعاملين في المنشآت الغذائية غير الملتزمين باشتراطات الصحة العامة والنظافة عند تداول وحفظ المواد الغذائية، وإنزال أشد العقوبات على المخالفين كما حدث أخيراً في واقعة عامل المخبز الذي بصق على عجين الخبز أثناء إعداده، فالعامل يتحمل المسؤولية الجنائية تجاه تصرفه.

واقعة معلنة

وأكد المستشار القانوني والمحامي محمد بوهارون، «نصت المادة 372 من قانون العقوبات الاتحادية على أنه يعاقب بالحبس مدة لا تزيد على سنتين أو بالغرامة التي لا تتجاوز 20 ألف درهم من أسند إلى غيره بإحدى طرق العلانية واقعة من شأنها أن تجعله محلاً للعقاب أو الازدراء، مضيفاً: في حال أظهرت نتائج الفحوص أن العامل مصاب بفيروس كورونا فينطبق عليه نص المادة 34 من القانون الاتحادي 14 لسنة 2014 بشأن مكافحة الأمراض السارية التي تنص «يحظر على أي شخص يعلم أنه مصاب بمرض من الأمراض الخطيرة المعدية، الإتيان عمداً بأي سلوك ينجم عنه نقل المرض إلى الغير فيعاقب بالسجن لمدة 5 سنوات وغرامة مالية تتراوح بين 50 و100 ألف درهم وتتضاعف هذه العقوبة في حال تكرار السلوك».

حدوث ضرر

وأكد المستشار القانوني والمحامي سعود محمد، أنه «يعاقب بالحبس وبالغرامة أو بإحدى هاتين العقوبتين من ارتكب عمداً فعلاً من شأنه تعريض حياة الناس أو صحتهم أو أمنهم أو حرياتهم للخطر، وتكون العقوبة الحبس إذا ترتب على الفعل حدوث ضرر أياً كان مع عدم الإخلال بأية عقوبة أشد يقررها القانون، وفقاً للمادة 348 من قانون العقوبات الاتحادي»، مناشداً الجهات الرقابية بالدولة إلزام العاملين في المنشآت الغذائية بارتداء القفازات وغطاء الرأس والكمامات أثناء إعداد المواد الغذائية لافتاً إلى أن العامل الذي ظهر بمقطع فيديو «مخبز عجمان» المتداول لم يكن يطبق الإجراءات الوقائية ضد انتشار كورونا.

التأثر بالحرارة

ونشرت منظمة الصحة العالمية عبر موقعها الإلكتروني «من خلال البيانات المتوافرة إلى الآن، يمكن انتقال فيروس كوفيد-19 في ‏جميع المناطق والأوساط مع اختلاف درجات حرارتها، بما فيها المناطق ذات الطقس الحار والرطب، وكيفما كان ‏المناخ»، فيما أشارت اختصاصية طب الأسرة في هيئة الصحة بدبي، الدكتورة ندى الملا إلى أن قتل الفيروسات يحتاج إلى درجات حرارة مرتفعة للغاية، كما يحدث في عمليات التعقيم، بشرط استمرار هذه الحرارة لفترة محددة دون انقطاع وبتكثيف معين وكمية تسليط محددة، مشيرة إلى أن الانتقال بشكل مباشر من شخص إلى آخر، لا يمكن أن يتأثر بدرجات الحرارة.

وقال استشاري الأمراض الصدرية، الدكتور شريف فايد: إن درجات الحرارة المرتفعة تحد كثيراً من انتشار فيروس كورونا المستجد، وهذا ما تم رصده في محدودية انتشار «فيروس كورونا» في السعودية، حيث تكاد تنعدم نسبة انتشاره في الصيف ويظهر في الشتاء.

إغلاق المخبز

وأغلقت القيادة العامة لشرطة عجمان بالتعاون مع دائرة البلدية والتخطيط بالإمارة مخبزاً بعد أن قبضت على عامل آسيوي يعمل فيه، تعمد البصق على عجين الخبز أثناء إعداده قبل وضعه في الفرن، بعد ورود بلاغ من الجهة المعنية، يفيد بأن العامل بصق على عجين الخبز أثناء إعداده، في تصوير مقطع فيديو متداول صوره أحد المستهلكين، وتم نقل المتهم للمركز من قبل مركز شرطة الجرف الشامل وفحصه وأخذ عينة من المذكور باستدعاء طبيب مختص من إحدى الجهات الطبية، وتم توقيفه في الحبس الانفرادي احترازياً تمهيداً لإحالته للنيابة، كما تم إغلاق المخبز فوراً واتخاذ الإجراءات اللازمة من قبل دائرة البلدية والتخطيط في عجمان.