الجمعة - 25 يونيو 2021
الجمعة - 25 يونيو 2021
No Image Info

مريم المهيري تطلق النسخة الثانية من برنامج زمالة القيادات العربية في الزراعة

أطلقت وزيرة دولة للأمن الغذائي والمائي، مريم بنت محمد سعيد حارب المهيري، النسخة الثانية «الافتراضية» من برنامج زمالة القيادات العربية في الزراعة (أولى) للباحثات من منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

ويهدف برنامج «أولى ـ الذي أُعلن عنه خلال ندوة عقدت عبر الإنترنت نظمها المركز الدولي للزراعات الملحية (إكبا) بمناسبة اليوم العالمي للمرأة ـ إلى مساعدة الباحثات في بداية ومتوسط حياتهن المهنية في الزراعة للوصول إلى أدوار قيادية من خلال تشجيع ثقافات العمل المراعية للمساواة بين الجنسين وإنشاء منصات لعرض أفكارهن وقدراتهن ومساهمتهن.

وسوف يوفر برنامج الزمالة منتدى متميزاً للبحوث والتنمية للباحثات من منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لمواجهة التحديات الزراعية الملحة، والمشاركة في منصة شبكة إقليمية للباحثات عبر التخصصات الزراعية.


وقالت الوزيرة المهيري: تلعب المرأة دوراً بارزاً بشكل متزايد في المجالات العلمية والتجارية للأمن الغذائي ونرى ذلك في مشهد الأمن الغذائي لدينا هنا في الدولة، حيث تحتل النساء مناصب عليا في طليعة بحوث المحاصيل والتكنولوجيا الزراعية.

وأضافت: «يسعدني أن أعلن عن الإصدار الثاني لـ(إكبا) من برنامج القيادات العربية في الزراعة والذي سيسهم في دعم المجموعة الثانية من الباحثات في قطاع الغذاء، حيث يعتبرن داعماً بارزاً لدفع قطاع الأمن الغذائي إلى الأمام، وإنني أتطلع إلى رؤية المزيد من الشابات اللاتي يتخرجن من برنامج (أولى) المهم».

ويستهدف فتح باب الترشيح إلى اختيار مجموعة من 20 إلى 30 باحثة من منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وسوف يتم تقديم البرنامج عبر الإنترنت على مدى 10 أشهر، بدءاً من الأول من يونيو 2021.

وقالت الدكتورة طريفة الزعابي المدير العام بالإنابة لـ(إكبا): إن المساهمات التي تقودها النساء في الزراعة سواء في الحقول أو في المختبرات تمثل مكونات أساسية للأمن الغذائي العالمي، ففي الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تشكل النساء أكثر من 40% من القوى العاملة في هذا القطاع، كما أنهن يسهمن بنحو 18% من إجمالي الناتج المحلي للمنطقة.
#بلا_حدود