السبت - 20 أبريل 2024
السبت - 20 أبريل 2024

«جازبروم» تتهم أوكرانيا بسرقة الغاز وتهدد بخفض الإمدادات إلى أوروبا

«جازبروم» تتهم أوكرانيا بسرقة الغاز وتهدد بخفض الإمدادات إلى أوروبا

اتهمت شركة الغاز الروسية «جازبروم» أوكرانيا، اليوم الثلاثاء، بسرقة كميات من الغاز التي تشحنه الشركة غرباً عبر الأراضي الأوكرانية، وهددت بخفض الإمدادات التي تم خفضها بالفعل، والتي تتدفق عبر خط الأنابيب.

وقالت جازبروم إن أوكرانيا لم تنقل 52.5 مليون متر مكعب من الغاز كانت في طريقها إلى مولدوفا، وحذرت جازبروم من أنه إذا لم يتم إصلاح الموقف، فإنها ستقلص الإمدادات بما يعادل كمية الغاز التي لا تصل للعملاء في مولدوفا، اعتباراً من يوم الاثنين المقبل 28 نوفمبر الجاري.

ويأتي التهديد الروسي، في الوقت الذي يدفع فيه الطقس البارد الدول الأوروبية للبدء في تخزين الغاز.

وما زال الطريق عبر أوكرانيا هو آخر خط أنابيب متبقٍّ ينقل الغاز الروسي إلى غرب أوروبا، وذلك بعدما خفضت موسكو تدريجياً الإمدادات للقارة منذ قبل الحرب في أوكرانيا.

ولم تعلق أوكرانيا على هذه القضية، اليوم الثلاثاء، إلا أنها أصرت في الماضي على أنها تفي بالتزاماتها التعاقدية، على الرغم من الحرب الروسية، وأكدت أنها نقلت 15.6 مليار متر مكعب من الغاز غرباً منذ 24 فبراير، وصلت أكثر من 10% منها إلى مولدوفا.