الثلاثاء - 06 ديسمبر 2022
الثلاثاء - 06 ديسمبر 2022

9 ملايين راكاب نقلتهم «طيران الإمارات» بين القاهرة ودبي منذ 36 عاماً

9 ملايين راكاب نقلتهم «طيران الإمارات» بين القاهرة ودبي منذ 36 عاماً

عززت طيران الإمارات من الفرص التجارية والاستثمارية والسياحية والعلاقات بين دولة الإمارات وجمهورية مصر العربية عبر 36 عاماً من عمليات الناقلة إلى مصر باعتبارها أول دولة في الشرق الأوسط وأفريقيا تعمل إليها طيران الإمارات حيث أطلقت رحلاتها إلى القاهرة في أبريل عام 1986 أي بعد مرور أقل من عام على إنشائها في عام 1985، وتعد القاهرة اليوم نقطة إقليمية مهمة وإحدى الوجهات الرئيسية على شبكة الطائرة A380.

يأتي ذلك بمناسبة الاحتفالات التي تشهدها القاهرة بمرور 50 عاماً على العلاقات الأخوية المثمرة بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية مصر العربية، حيث نقل طيران الإمارات منذ بدء عملياتها أكثر من 9 ملايين راكب بين دبي والقاهرة.

وتشغل طيران الإمارات حالياً 25 رحلة أسبوعياً بين دبي والقاهرة بما فيها رحلتان يومياً بطائرات A380 بالإضافة إلى طائرات البوينج 777 ما يساعد على دعم حركة السياحة الوافدة التي تعد إحدى الركائز الرئيسية للاقتصاد المصري وشريان حياة للعديد من القطاعات.

وساعدت شبكة طيران الإمارات المتنامية على فتح مزيد من العلاقات التجارية وفرص الاستثمار لمجتمع الأعمال المصري من خلال تعزيز الاتصال بدبي وكذلك من وإلى المراكز التجارية الرئيسية في جميع أنحاء العالم.

وتسهل طيران الإمارات بدعم من البنية التحتية القوية لسلسلة الشحن المبرد في مطار القاهرة نقل آلاف الأطنان من هذه المواد بما في ذلك البطاطا الحلوة والفراولة والجوافة والخضروات المتنوعة الأخرى.

وتلعب الإمارات للشحن الجوي أيضاً دوراً حيوياً في نقل واردات مصر من الأدوية والمعدات الطبية إذ نقلت الدفعة الأولى من جرعات لقاح «كوفيد-19» إلى مصر في عام 2021.

وفي إطار مسؤوليتها الاجتماعية تعهدت طيران الإمارات في أوائل عام 2020 بالمساهمة في تكاليف بناء مركز مجدي يعقوب للقلب في القاهرة الذي يهدف إلى توفير العلاج وتحسين الظروف الصحية لمرضى القلب والأوعية الدموية في مصر والعالم العربي مجاناً.

"