الجمعة - 02 ديسمبر 2022
الجمعة - 02 ديسمبر 2022

فولكسفاغن ترد على الانتقادات برقم قياسي في إنتاج السيارات الكهربائية

فولكسفاغن ترد على الانتقادات برقم قياسي في إنتاج السيارات الكهربائية

حقق مصنع فولكسفاغن تسفيكاو رقماً قياسياً استثنائياً في تاريخ شركة صناعة السيارات الألمانية، بعدما نجح في إنتاج 7100 سيارة كهربائية في الفترة بين 7 إلى 11 نوفمبر الجاري، ما يبشّر بقدرة الشركة على التحول الكامل للسيارات الكهربائية في وقت قريب من المستقبل.

مصنع تسفيكاو هو مصنع عملاق ومن أهم مصانع فولكسفاغن، حيث ينتج 6 طرازات لثلاث علامات تجارية تحت مظلة فولكسفاغن في وقت واحد. يُنتج ID.3 وID.4 وID.5 لفولكسفاغن، وQ4 الكهربائية بطرازيها لأودي، وسيارة كوبرا بورن لكوبرا.

وتحدث المدير الإداري للتكنولوجيا واللوجستيات في فولكسفاغن، روبرت يانسن، حول الرقم القياسي الذي حققه المصنع بقوله «هذا إنجاز جيد جداً للفريق بأكمله وسجل فريد لأنه، قبل التطوير، لم تكن هذه الأرقام الكبيرة ممكنة من الناحية الفنية».

في حين قال الرئيس التنفيذي للشركة الألمانية، توماس شافر «توجه بالشكر إلى زملائي، الذين يظهرون بشكل مثير للإعجاب كيف نواصل المضي قدماً في التحول في فولكسفاغن بسرعة وجودة عالية».

أنباء مصنع تسفيكاو مهمة للغاية لرد فولكسفاغن على موجة الانتقادات اللاذعة التي تعرضت لها مؤخراً بعد قرار إعادة النظر في بناء مصنع ترينتي الجديد الذي تبلغ قيمته 2 مليار يورو، ويفترض أن يتم تخصيصه لإنتاج السيارات الكهربائية فقط.

استمرار فولكسفاغن على نفس الوتيرة في الإنتاج سيمكنها من إنتاج 369200 سيارة كهربائية في مصنع تسفيكاو وحده، كما أن نقل التكنولوجيا الموجودة فيه إلى المصانع الأخرى المتناثرة حول العالم، يؤكد أن الشركة لن تعاني كثيرًا في التحول نحو السيارات الكهربائية خلال وقت قريب.

يذكر أن فولكسفاغن وعدت بأن تتحول تجاه سوق أمريكا الشمالية بقوة وتحاول الحصول على ائتمانات ضريبية لسياراتها الكهربائية في المستقبل من خلال تصنيعها في الولايات المتحدة، كما بدأت في التطور تدريجياً بالسوق الأكبر للمركبات الكهربائية في العالم، الصين، وإن كانت لا تزال متخلفة عن ركب المسيطرين هناك، بي واي دي وتسلا، وغيرهما.