الأربعاء - 29 مايو 2024
الأربعاء - 29 مايو 2024

نجوم الكرة يتقاضون مبالغ خرافية تحت الطاولة للموافقة على الانتقال

كشفت مجلة (دير شبيغل) الألمانية واسعة الانتشار أن بعض أندية البريميرليغ الإنجليزى ضالعة في مخالفات مالية ضخمة تتعلق برواتب كبار النجوم والمكافآت المالية الضخمة التي تمنح لبعضهم (تحت الطاولة) لضمان ولائهم وتقديم أفضل ما لديهم للنادي الجديد. وأوردت المجلة الشهيرة بعض الأمثلة على ذلك النوع من المخالفات السرية، ومنها التعاقد مع التشيلي أليكسيس سانشيز من أرسنال. وأفادت المجلة بأن فريق مانشستر يونايتد دفع مبلغ 6.7 مليون جنيه إسترليني لمجرد الحصول على توقيعه، إضافة إلى رواتبه الأسبوعية التي تبلغ 391 ألف جنيه إسترليني. وتناولت صحيفة (ديلي ميل) البريطانية التحقيق، مضيفة أن راتب سانشيز الأساسي، زائداً حقوقه التسويقية البالغ 20.35 مليون جنيه إسترليني في العام، أضاف إليه النادي 75 ألف جنيه إسترليني عن كل مباراة يشارك فيها من البداية، إضافة إلى 1.1 مليون جنيه إسترليني أطلق عليها صفة (مكافأة التوقيع سنوياً). وأضافت ديلي ميل «إذا حقق سانشيز 40 من هدف إلى تمريرة حاسمة الموسم المقبل، فسيحصل على مليوني جنيه إسترليني إضافية». إذا حقق يونايتد الفوز بدوري أبطال أوروبا العام المقبل، فسيحصل سانشيز على مليون جنيه إسترليني مكافأة الفوز، إضافة إلى 500 ألف جنيه إسترليني عند الفوز ببطولة البريميرليغ. ويعد مانشستر يونايتد ليس النادي الوحيد الذي يبدو على استعداد لإنفاق الملايين للحصول على خدمات النجوم. ومن تلك الأندية أرسنال وصفقة انتقال بيير إيمريك أوباميانغ من بروسيا دورتموند. إذ قدم أرسنال مبلغ 18.2 مليون جنيه إسترليني للغابوني للرحيل عن دورتموند في آخر أيام ميركاتو النجوم، ثم منحه راتباً أسبوعياً يبلغ 198 ألف جنيه إسترليني. وكذلك حصل المهاجم على 15.15 مليون جنيه إسترليني عبارة عن مكافأة ولاء ينالها على أربعة أقساط، على أن تدفع قبل انتهاء عقد عام 2021. ومن المغريات الأخرى أن يحصل الغابوني (28 سنة) على 300 ألف جنيه إسترليني في حال إحرازه 25 هدفاً وتمريرة حاسمة في الموسم، و50 ألف جنيه إسترليني عن كل مباراة يشارك فيها منذ بدايتها ويحقق عبرها أرسنال الفوز. لاعب آخر هندس اتفاقية انتقاله وكيل الأعمال الشهير (مينو رايولا) هو الأرمني هنريك ميخيتاريان من يونايتد إلى أرسنال باعتبارها جزءاً من صفقة سانشيز. يرتفع الراتب الأسبوعي لصانع الألعاب الأرمني من 144 ألفاً إلى 240 ألف جنيه إسترليني إذا قرر أرسنال تمديد عقده. وهناك أيضاً 8.65 مليون جنيه إسترليني مكافأة ولاء يتسلمها اللاعب عند التوقيع. من جانبه، لا يمانع برشلونة في بيع لويس سواريز لتمويل صفقة غريزمان. وأكد النادي الإسباني أنه لا يمانع في بيع هدافه لويس سواريز لتمويل صفقة أنطوان غريزمان من أتلتيكو مدريد. وناقشت الإدارة العليا للنادي الكاتالوني صفقة سواريز الصيف الجاري، بحسب التقارير الواردة من إسبانيا. ومن المتوقع أن يكمل برشلونة صفقة انتقال غريزمان الصيف الجاري، بعد تسديد الشرط الجزائي في عقده. وكان غريزمان وقع عقداً جديداً مع الروخيبلانكوس بعد فشل صفقة انتقاله إلى مانشستر يونايتد الصيف الماضي. هذا الإخفاق ربما يقلص الشرط الجزائي في عقده من 200 مليون يورو إلى 100 مليون يورو، ابتداء من الأول من يوليو الماضي. ولإكمال الصفقة، فلا مانع من التضحية بسواريز، الذي وقع في كشوفات النادي مقابل 65 مليون جنيه إسترليني من ليفربول قبل أربعة أعوام، وأثناء فترته مع البارسا، أسهم الدولي الأوروغواياني في الفوز بـ 11 لقباً، خمسة منها في عامه الأول. ورحب سواريز قبل أيام بانضمام غريزمان، مؤكداً سعادته اللعب إلى جانب الدولي الفرنسي، مضيفاً «يفخر النادي بالتعاقد مع لاعبين بهذه النجومية، أمثال غريزمان، ديمبيلي وكوتينيو». مبيناً «أنطوان لاعب قادر على إضافة الكثير بعد أن مارس الكرة على أعلى مستوى لأعوام. يكفيه ما قدمه في خط هجوم أتلتيكو. لا يأت لاحتلال خانة أي لاعب لكن بطموح الفوز بالبطولات. مرحباً به». يونايتد يستبدل 4 من لاعبيه صيفاً تكهن أسطورة فريق أرسنال السابق شارلي نيكولاس أن يستبدل مانشستر يونايتد أربعة من نجومه الحاليين صيفاً، وراهن على رحيل كل من مروان فيلايني، لوك شو، ماركوس روخو وخوان ماتا. من جانبه، يستعد المدرب جوزيه مورينيو لميركاتو الصيف وهو مدرك أهمية إجراء تعاقدات مهمة، إذا أراد تقليص الثغرة مع بطل البريميرليغ مانشستر سيتي الموسم المقبل. وأحرز يونايتد تقدماً ملحوظاً الموسم الجاري، مع احتمال الفوز بكأس الاتحاد في النهائي أمام تشيلسي السبت المقبل. ومن شأن الفشل في منافسة السيتي على البريميرليغ، إضافة إلى إخفاق الخروج من دوري الأبطال على يد إشبيلية الإسباني، تحفيز مورينيو على استهداف عدد من النجوم المتميزين الصيف الجاري. لكن ذلك يعني ضرورة التخلص من عدد نجوم الفريق الحاليين. لذلك رشح نيكلاس اللاعبين الأربعة للرحيل. وبسؤاله عن مصير فيلايني أجاب «لست متأكداً بعد أن أحرز هدف الفوز في مرمى أرسنال أخيراً. هو أحد اللاعبين الذين تعاقد معهم المدرب السابق ديفيد مويز. الآن اتضح أنه لا يملك المهارات التكتيكية اللازمة للبقاء مع يونايتد. ويعتبر مهاجم ساوثهامبتون والمنتخب الإنجليزي السابق مات لو تيسييه أن فيلايني قد يمدد إقامته مع يونايتد، على الرغم من أسلوبه السلبي في كرة القدم، ما يؤلم عشاق الفريق على مسرح الأحلام. يضيف لوتيسييه «أشك في أنه يستطيع أداء 30 مباراة الموسم المقبل. هو مجرد كمالة عدد، ورحيله من مصلحة يونايتد. مورينيو معجب به لكنه لا يحظى بإعجاب جمهور الفريق». أتليتكو يغازل كافاني ربما تتعرقل مساعي ريال مدريد في الفوز بخدمات السليساو نيمار من باريس سان جيرمان، إذا أعلن أتليتكو مدريد رغبته في التعاقد مع زميله الأوروغواياني إيدنسون كافاني. وما قد يتسبب في هذا السيناريو أن أتليتكو بدأ رحلة البحث عن بديل لمهاجمه الفرنسي أنطوان غريزمان، الذي ترجح التقارير قرب إنتقاله إلى برشلونة. وانقسم عشاق باريس سان جيرمان حول خط هجوم فريقهم الموسم المقبل. وأكدت الإرهاصات كذلك أن جانباً كبيراً من مشجعي النادي يدعمون كافاني لقيادة هجوم الفريق، ودعمت الصحف اليومية الفرنسية هذا الزعم رغم تلاشي الخلاف بين كافاني ونيمار حول تنفيذ ضربات الجزاء والركلات الحرة. ورغم المزاعم التي تؤكد أن البيستوليرو كافانا غالباً ما يرجح مصالحه الشخصية على مصالح الفريق، وهو ما فعله من خلال المنافسة مع السويدي زلاتان إبراهيموفيتش( ملك باريس) عندما ارتدى قميص الفريق الفرنسي. وبالرغم من كل ذلك، أصبح كافاني معشوق جماهير النادي بإلتزامه وإخلاصه النادر. من جانبه، أبدى أتليتكو مدريد إعجابه بكافاني منذ فترة. وإذا صحت التوقعات برحيل غريزمان من ملعب متروبوليتانو، فلا شك أن مدربه سيكون بحاجة إلى مهاجم موهوب كبديل للمهاجم الفرنسي. العقبة الوحيدة أمام تلك الصفقة قد تكون رواتب ومستحقات كافاني المرتفعة، التي تبلغ 19 مليون يورو في الموسم. ومن المؤكد أن سان جيرمان لن يسمح برحيل أهم مهاجمين في تشكيلته دفعة واحدة خلال الصيف. العقدة الآن أن إدارة النادي الفرنسي قد تجد نفسها مجبرة على إتخاذ القرار بين التخلص من معشوق جماهير الفريق كافاني، أونيمار الأغلى ثمناً في عالم الانتقالات. عامل آخر قد يكون حاسماً في القضية، وهو أن النادي قد حدد نهاية عقد مدربه أوناي إيمري بنهاية الموسم، وتعاقد مع بديله، مدرب دورتموند السابق توماس توخيل. ولا شك أن المدرب الجديد ستكون له كلمته فيمن يبقى ومن يرحل من النجوم، وسيتولى المهمة خلال الصيف، وهي الحقبة التي يجب على سان جيرمان فيها تصحيح دفتر حساباته حتى لا يدخل في مخالفات مع قانون اللعب المالي النظيف. حارس السيتي في موسوعة غينيس سواء اعتبرنا الحارس ديفيد دي خيا أفضل من إيدرسون أم لا، فمن حق حارس مرمى مانشستر سيتي أن يفخر بمقدرته على ركل الكرة أبعد من خصمه حارس مرمى يونايتد. نال الإسباني الدولي جائزة سير مات باسبي للمرة الرابعة (رقم قياسي)، من خلال الفوز بجائزة القفاز الذهبي. استحق دي خيا الفوز بالجائزة بعد أن حافظ على نظافة شباكه في 18 مباراة، كانت آخرها أمام ويستهام أمسية الثلاثاء الماضي، في المقابل، تحول إيدرسون إلى أغلى حارس مرمى لكل العصور بعد أن اختاره المدرب غوارديولا حارساً أساسياً بديلاً لكلاوديو برافو، ودفع لنادي بنفيكا 35 مليون جنيه إسترليني مقابل خدماته. وبالفعل، فاق إيدرسون بمستواه كل التوقعات بمقدراته الرياضية وشجاعته في الذود عن عرين السيتي، أضف إلى ذلك مقدراته الفذة في توزيع الكرات وإرسالها بإتقان نحو زملائه حول الملعب. وبذلك أضاف المزيد إلى خط هجوم السيتي المرعب، ما جعل زملاءه يشجعونه لكسر الرقم القياسي. وبالفعل نجح في ذلك عندما مرر أطول تمريرة متقنة بطول 35 - 75 متراً. وهو رقم أدخله موسوعة غينيس، يهديه لخصمه دي خيا. جيرارد يتكهن بفوز ليفربول يؤكد ستيفن جيرارد أن ناديه السابق ليفربول أمامه فرصة حقيقية للفوز على ريال مدريد في نهائي دوري أبطال أوروبا. يواجه ليفربول الريال في النهائي في كييف في الـ 26 من الشهر الجاري في أول نهائي له منذ 2007. وفازت تشكيلة المدرب يورغن كلوب على كل من بورتو، مانشستر سيتي وروما في مرحلة خروج المغلوب، بعد تصدر مجموعته بثلاثة انتصارات وثلاثة تعادلات. في المقابل، أبلى الريال بلاء حسناً بفوز على كل من باريس سان جيرمان، يوفنتوس وبايرن ميونيخ، في مسعاه للفوز بالبطولة للمرة الثالثة توالياً. يضيف ستيفن جيرارد، الذي ترك أكاديمية ليفربول لتولي تدريب فريق رينجرز أخيراً «لدينا فرصة سانحة. لن نذهب إلى المباراة ونحن الأقل حظوظاً، وإن كان هذا يعجب كلوب واللاعبين كونه يرفع من الضغط الواقع عليهم، ما قدمه الفريق في مباراتي روما، خصوصاً محمد صلاح، يؤهلنا لكي نذهب إلى النهائي بثقة الفوز».