الأربعاء - 28 أكتوبر 2020
الأربعاء - 28 أكتوبر 2020
سيرجيو ريكاردو. (تصوير: عماد علاء الدين)
سيرجيو ريكاردو. (تصوير: عماد علاء الدين)

سيرجو ريكاردو: أعترف بفشلي في الإمارات.. وحمدالله الأفضل بالدوري السعودي

بالرغم من النجاح الباهر الذي حققه اللاعب البرازيلي السابق سيرجو ريكاردو، في الدوري السعودي، إلا أن تجربته في الدوري لم تكن ناجحة بالقدر ذاتها في دورينا، حيث سبق له اللعب مع كل من العين والنصر.



وأرجع ريكاردو سبب إخفاقه في دورينا إلى عدم منحه فرصة أطول، إذ لم تتجاوز فترته مع العين 3 أو 4 أشهر، وهو الأمر ذاته بالنسبة للعميد، قبل أن يمم وجهه شطر الدوري السعودي.



وفي السعودية يرى ريكاردو في حواره مع «الرؤية» أن تجربته مع الاتحاد، الذي لعب لصفوفه 5 أعوام من 2001-2005، هي الأفضل في مسيرته، مشيراً إلى أنه قام بوضع وشم جديد على قدمه، بعد نجاة اتحاد جدة من الهبوط لدوري الدرجة الأولى هذا الموسم، كما اعترف بمعايشته الجولات الأربع الأخيرة للاتحاد بالكثير من القلق والتوتر.

هل توقعت أن يصارع الاتحاد على البقاء في الدوري السعودي آخر موسمين؟

عندما تحدثت إلى إدارة النادي قبل عامين، ركزت على بعض اللاعبين الذين ضمهم النادي من البرازيل، لقد كنت أعرف الكثير عن مستوياتهم، وأخبرت الإدارة بملاحظاتي عنهم وبضرورة استقطاب لاعبين أفضل، لأنني أود دائماً رؤية الأفضل في النادي، ولكن الإدارة أصرت على قرارها بخصوصهم، ولذا في تقديري أن اللاعبين المحترفين الذين جلبهم الاتحاد في آخر موسمين لم يكونوا على قد التطلعات، وأنا أعرفهم في البرازيل.



وأيضاً اقترحت عليهم استقطاب لاعبين كبار من البرازيل، يكونون بمستوى الاتحاد كنادٍ كبير أعرفه من واقع لعبي له لـ5 أعوام، لكن الإدارة لم توافق.



وبشكل عام كنت أتطلع لأن تخطو الإدارة نحو ضم لاعبين أجانب من دول أخرى، لكن في رأيي أن جميع الصفقات البرازيلية التي قدمت للاتحاد في الموسمين الماضيين لم تكن بمستوى الاتحاد.

ما رأيك في المدرب فابيو كاريلي؟

فابيو كاريلي، ومثلما ظللت أكرر دائماً، هو مدرب جيد جداً، أعرفه في البرازيل وأعلم ما فعله مع نادي كورنثيانز وأيضاً في نادي الوحدة، هو فقط يحتاج للمزيد من الوقت، وعندما جاء إلى الاتحاد لم يمنح الفرصة لوضع خططه تجاه ضم اللاعبين، لقد وجد لاعبين مقيدين في كشوفات الفريق.



ولكن أتوقع في الموسم المقبل، وعندما يقوم باختيار اللاعبين الجدد، بأن يعود الاتحاد أفضل معه، ومن خلال متابعاتي هو الآن يقوم برصد لاعبين مميزين من البرازيل سيقدمون إضافة حقيقية للفريق.

ما هي رسالتك لجمهور الاتحاد؟

إن شاء الله ننتظر في الموسم المقبل أن يعود الاتحاد أكثر قوة وأفضل مثلما كان عليه الوضع قبل 5 أو 6 أعوام، وفي رأيي هو قادر على العودة لأنه نادٍ كبير جداً، وأنا أخطط للذهاب إلى السعودية للتحدث إلى بعض الاتحاديين هناك، لأني أعرف الطريقة التي يمكن التحدث بها معهم من أجل مساعدة الاتحاد.



وأنا سعيد لأن الاتحاد نجح في البقاء في دوري الكبار، أنا أعرف جماهير الاتحاد ومدى ولعهم بالنادي مثلي تماماً، عموماً أتمنى أن يعود الاتحاد أكثر قوة في الموسم المقبل.

ما هي قصة وشم الاتحاد على قدمك؟

الجميع يعرف مدى حبي للاتحاد، لأنه باختصار هو النادي الذي صنعت اسمي معه. وهو دائماً في قلبي، بالنسبة للوشم فتعود قصته إلى معاناة الاتحاد في المباريات الأربع الأخيرة في الدوري السعودي الموسم المنتهي حديثاً، حيث كان مهدداً بالهبوط. تحدثت مع أسرتي وزوجتي بخصوص ذلك الأمر، وعند إعلان نجاة الاتحاد من الهبوط والبقاء ضمن المحترفين قمت بوضع هذا الوشم، كما أن هنالك وشماً آخر للفريق من قبل.

سيرجيو ريكاردو. (تصوير: عماد علاء الدين)



كيف ترى محمد الشلهوب المعتزل حديثاً؟

عندما انتقلت للعب في الهلال في عام 2000 كان الشلهوب قد بدأ مسيرته للتو، لقد كان يتحلى بالكثير من الثقة بالطبع، كما أنه بصم على مسيرة رائعة، وهو أيضاً من أفضل أصدقائي، حافظ على مستواه لمدة طويلة، والجميع يعرفه كلاعب، هذا واقع الحياة لكل لاعب منا بداية ونهاية كلاعب، وأعتقد أنه سيعد نفسه لوظيفة قادمة مع النادي.

برأيك ما هو أفضل نادٍ في الدوري السعودي في الأعوام الخمسة الأخيرة؟

قبل 3 أعوام كان الأهلي يؤدي مستويات مميزة، لكن الآن بالنسبة أفضل نادٍ في السعودية هو الهلال بلا شك، كما أن النصر يؤدي حالياً موسماً جيداً للغاية.

من هو أفضل لاعب في الدوري السعودي؟

حالياً مهاجم النصر المغربي عبدالرزاق حمدالله، هو لاعب جيد وأيضاً غوميز مهاجم جيد، ورومارينهو أيضاً جيد وكذلك زميله فهد المولد، أعتقد أن هنالك 4 أو 5 لاعبين جيدين، لكن عموماً حمدالله وغوميز، ورغم أن الأخير تقدم في العمر لكنه يقدم مستويات كبيرة. تحديداً حمدالله هو الأبرز، وكذلك غوميز وأيضاً السوري عمر السومة.

حدثنا عن تجربتك في الدوري الإماراتي، ولماذا لم تستمر طويلاً هنا؟

بدأت في السعودية 1998 مع أهلي جدة، ومن هناك انتقلت إلى فناربخشة التركي، وبعده انضممت إلى العين، في تلك الفترة كان لدى الزعيم لاعبان أو 3 محترفين، وكان من بينهم عبيدي بيليه، بالنسبة لي لم أستمر لمدة طويلة مع العين أعتقد أنها كانت 3 أو 4 أشهر، بعد ذلك عدت إلى الهلال السعودي وتوجت معه بألقاب محلية وقارية أهمها دوري أبطال آسيا عام 2000.



ومن ثم عدت مجدداً إلى الإمارات مع النصر، ولكن مرة أخرى لم ألعب لمدة طويلة مع النصر، أعتقد أنها كانت 6 أشهر، ومنها انتقلت إلى الاتحاد السعودي.



وأنا لا أرى نفسي حققت نجاحات جيدة في الإمارات، لأنني لم أبقَ لمدة طويلة بقدر ما لعبت في السعودية.

رؤيتك للكرة الإماراتية؟

أتابع باستمرار مباريات في الدوري الإماراتي، وأعتقد أن الكرة الإماراتية تتقدم بخطوات جيدة، حالياً هي جيدة وقوية، إنهم يشاركون في دوري أبطال آسيا، وعما اختلف في الوضع عندما كنت لاعباً هنا وبين الكرة الحالية هو أن الكرة الإماراتية في ذلك الوقت كانت أقرب إلى الهواة من الاحتراف لكن الآن حدثت الكثير من التغييرات الجيدة والمهمة وأصبحت أفضل.

سيرجيو ريكاردو. (منا لمصدر)

#بلا_حدود