الأربعاء - 22 سبتمبر 2021
الأربعاء - 22 سبتمبر 2021

«الساحر» ميسي يغيّر عادات المستديرة ويجبر جماهير بيتس على التغني باسمه

أضاف الأسطورة ليونيل ميسي ليلة جديدة إلى عالم المستديرة، وسحر عشاق كرة القدم أمس الأول حول العالم أجمع بأداء استثنائي عندما سجل هاتريك ومنح فريقه برشلونة فوزاً كبيراً على ريال بيتيس 4 ـ 1 في الجولة الـ 29 من دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم (الليغا)، ليبتعد البلوغرانا في صدارة البطولة بفارق عشر نقاط كاملة عن أقرب منافسيه أتلتيكو مدريد.

وسجل ميسي الهاتريك الرابع له الموسم الجاري، والـ 33 في الليغا، رافعاً رصيده من الثلاثيات إلى 51 هاتريك طوال مسيرته الظافرة.

ولم يكن الهاتريك هو الحدث الوحيد خلال المباراة، وإنما لفت تحول جماهير ريال بيتيس إلى تشجيع النجم الأرجنتيني، رغم الخسارة الكبيرة لفريقها، الأنظار، لتخرق بالتالي عادات طالما تعود عليها كثيرون بعد نهاية كل مباراة، والمتمثلة في التركيز على دعم نجومها وتجاهل الخصم.

ولعب الهدف الثالث والساحر لميسي دوراً كبيراً في ردة فعل جماهير الفريق الأندلسي، والتي فيما يبدو أسكرتها روعة الهدف، قبل أن تتغنى منتشية وفي جوقة واحدة بالهتاف المحبب لجماهير ملعب كامب نو « ميسي! ميسي! ميسي!»، وتكتب بالتالي تاريخاً جديداً في صيرورة العلاقة والولاء بين النادي وجماهيره.

وعلق ميسي على الحادثة «لا أتذكر أن ذلك حدث معي من قبل».

وأضاف «أعتقد أن رد فعل الجمهور كان رائعاً، أشكرهم على ذلك. إنه فوز جميل. خرجنا بالعلامة الكاملة وكانت فرصة جيدة لرفع الفارق مع أتلتيكو مدريد».

وعن اتساع الفارق وتوجه النادي الكاتالوني نحو الاحتفاظ باللقب، قال ميسي «كل شيء يعتمد علينا في برشلونة، لا يزال هناك الكثير من المباريات لكن فارق النقاط العشر كبير».

وأكد مدرب برشلونة إرنستو فالفيردي أن السبب وراء تصفيق جماهير ريال بيتيس للنجم ليونيل ميسي هو أن الجميع يستمتع بهذا «العصر الفريد» للاعب الأرجنتيني.

وقال فالفيردي في تصريحات عقب المباراة «بعد النتيجة التي حققها أتلتيكو مدريد فقد أصبح لهذه النقاط الثلاث أهمية كبيرة، لقد كانت خطوة مهمة».

وأضاف فالفيردي «(ليو) قدم مباراة استثنائية، الأهداف كانت مذهلة، الجماهير في النهاية هم دليل على مدى براعة اللاعب، حتى لو كان منافساً لهم فهم يستمتعون به أيضاً، نحن جميعاً نستمع بهذا العصر الذي يوجد فيه»، في إشارة إلى ميسي.

من جهته، امتدح مدرب ريال بيتيس كويكي ستين التألق الكبير لنجم برشلونة ليونيل ميسي، مبدياً سعادته الشخصية بوجوده وحضوره لهذه الفترة التي يتألق فيها النجم الأرجنتيني.

وأعرب ستين عن أسفه للخسارة الكبيرة التي مُني بها فريقه، مشيراً إلى أن تألق البارسا كمنظومة والتوهج الخاص لميسي صعّب مهمتهم أمام الفريق الكاتالوني.

وعن التصفيق الحار لميسي من قبل جماهير بيتيس، قال ستين «كنت محظوظاً بوجودي في حقبة هذا اللاعب الذي يقدم مستوى مذهلاً، إنه رائع، إنه لاعب كبير وقادر وحده على حسم جميع المباريات».

#بلا_حدود