السبت - 25 سبتمبر 2021
السبت - 25 سبتمبر 2021
ريال مدريد وإنتر ميلان في مواجهة الموسم الماضي. (غيتي)

ريال مدريد وإنتر ميلان في مواجهة الموسم الماضي. (غيتي)

ريال مدريد وأنشيلوتي يمتلكان أفضلية تاريخية أمام الإنتر

تشهد ليلة الأربعاء من دوري أبطال أوروبا «معركتين» من العيار الثقيل، الأولى تجمع إنتر ميلان مع ريال مدريد على أرضية ملعب «جوزيبي مياتزا» والثانية بين ليفربول وميلان في «أنفيلد رود»، وذلك ضمن الجولة الأولى من دور المجموعات.

وفي مواجهة ريال مدريد والإنتر يشهد جوزيبي مياتزا عودة المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي إليه من جديد، بعد غياب دام 3 سنوات، حيث إن آخر مباراة جمعتهما على هذا الملعب تعود إلى 26 ديسمبر 2018، وانتهت يومها بهدف نظيف لـ«النيراتزوري»، قبل أن يرد نابولي الصاع صاعين في سان باولو بعدما فاز بنتيجة 4-1.

والتقى أنشيلوتي مع إنتر ميلان في 32 مواجهة سابقة، ونجح بتحقيق الفوز في 16 مباراة، مقابل 11 هزيمة، و5 تعادلات، وسجلت الفرق التي دربها 43 هدفاً، مقابل 32 هدفاً دخل شباكها.

وخاض أنشيلوتي مواجهة الإنتر مدرباً في 19 مباراة مع ميلان ضمن إطار «ديربي ميلانو»، و5 مرات مع يوفنتوس، و4 مرات مع بارما، ومرتين مع نابولي، ومرتين مع تشيلسي.

تفوق طفيف لريال مدريد

ولن تكون هذه المباراة الأولى بين ريال مدريد وإنتر ميلان، حيث التقى الفريقين في 17 مناسبة سابقة، آخرها في نفس الدور من الموسم الماضي، وفاز «الملكي» بثلاثة أهداف مقابل هدفين في مدريد وبثنائية نظيفة في ميلانو.

وخلال تلك المواجهات فاز ريال مدريد 8 مرات، مقابل 7 انتصارات لإنتر ميلان، في حين انتهت مواجهتان بالتعادل.

وسجل لاعبو ريال مدريد 25 هدفاً في مرمى الإنتر، مقابل تلقيهم 21 هدفاً، ويعتبر سانتيانا الأكثر تسجيلاً للريال بـ6 أهداف.

#بلا_حدود