الأربعاء - 10 أغسطس 2022
الأربعاء - 10 أغسطس 2022

«كوميرز بنك» يحذر من خطورة نقص الغاز على الاقتصاد الألماني

«كوميرز بنك» يحذر من خطورة نقص الغاز على الاقتصاد الألماني

حذّر بنك «كوميرز بنك» من أن النقص الحاد في الغاز قد يؤدي إلى «تفاعل متسلسل له عواقب غير متوقعة» على الاقتصاد الألماني وصناعة الكيماويات.

وقال البنك، الأربعاء، إن الغاز الطبيعي ليس مجرد مصدر رئيسي للطاقة، لكنه أيضاً مادة خام مهمة يعتمد عليها صانعو المواد الكيميائية الخاصة والدهانات والطلاء والبلاستيك، بحسب فاينانشيال تايمز.

وأشار «كوميرز بنك»، أحد أكبر مقرضي الشركات في ألمانيا، إلى أن صناعة الكيماويات والبلاستيك تمثل 1.1% من قروضه الائتمانية، وأن القطاعات الأخرى المعرضة بشدة للنقص المحتمل في إمدادات الغاز وكلف الطاقة المرتفعة -المرافق والبناء وصناعة الورق- تسهم بنسبة 3.8% من دفتر قروض البنك البالغ 384 مليار يورو.

وقبل الحرب الروسية الأوكرانية، كانت ألمانيا تستورد 55% من غازها الطبيعي من روسيا، لكن الإمدادات عبر خط أنابيب نورد ستريم1 انخفضت إلى خُمس طاقتها، ويخشى صناع السياسة من احتمال قطعها بالكامل.

تستعد الحكومة الألمانية لتقنين الغاز في الشتاء وتحاول إيجاد مصادر أخرى، وتشجيع توفير الطاقة وملء مرافق التخزين في البلاد.

وحذّر البنك في عرض تقديمي للمحللين بشأن نتائجه للربع الثاني، الأربعاء، من حدوث هبوط خطير في إمدادات الغاز قد يؤدي إلى أزمة في صناعة الكيماويات، والتي قد تمتد إلى قطاعات أخرى.