الثلاثاء - 15 يونيو 2021
الثلاثاء - 15 يونيو 2021

مكتبة أبوظبي للأطفال تفتح أبوابها مارس المقبل في المجمع الثقافي

تعتزم دائرة الثقافة والسياحة أبوظبي تدشين مكتبة أبوظبي للأطفال في المجمع الثقافي مارس المقبل، وستوفر مساحة نابضة بالحياة وتشجع على الابتكار والإبداع وسط أجواء ديناميكية تفاعلية لتعلم الأطفال من جميع الأعمار. وتوظف المكتبة الأدب بشكل عملي في التعلم، لتكون بذلك مكتبة أطفال رائدة والأولى من نوعها في منطقة الخليج العربي. وأوضح رئيس دائرة الثقافة والسياحة أبوظبي محمد خليفة المبارك أن المكتبة ستوفر مساحة جديدة نابضة بالحياة تؤثر في حياة الأطفال وأسرهم ضمن المجمّع الثقافي، وتتيح فرصاً مميزة للتفاعل الرقمي، مع التأكيد على أهمية المكتبة باعتبارها فسحة ودية وغنية لجميع أطفال المجتمع المحلي. وتمتد المكتبة على ثلاثة طوابق بمساحة 5.250 متر مربع، وتنقسم إلى مساحات اجتماعية عدة غامرة تختلف حسب كل فئة عمرية، واستوحي تصميمها من الكتب المجسمة ثلاثية الأبعاد. وتدعم المكتبة أسلوب التعلم باللعب، إذ يصبح الأطفال جزءاً من قصة الكتاب وسط تصاميم مبهجة وغير مألوفة ومفعمة بالحيوية مستوحاة من طبيعة أبوظبي، بما فيها «جبل الكتب» المذهل في منتصف المكتبة والذي يلبي ذائقة الأطفال المتنوعة في المنطقة. ويتميز كل طابق بمفهوم خاص مستوحى من المناظر الطبيعية المتنوعة في الإمارات، فقد والطابق الأول من وحي هدوء وسكينة الصحاري في دعوة للأطفال للقراءة على الكثبان الرملية. كما صممت الطوابق الأخرى من وحي الواحات التي تخترقها الأفلاج، إذ تتدفق المياه وسط الكتب، وتوفر المساحات المبتكرة في المكتبة أجواء مواتية للتفكير الخلاق سواء بمشاركة الأصدقاء أو من خلال التجارب الذاتية. وتضم المكتبة طيفاً واسعاً ومتنوعاً من الكتب، بما في ذلك الكتب الروائية، الواقعية، الروايات المصوّرة، السير الذاتية، والكتب الصوتية. وتشجع المكتبة الأطفال على النقاش والأداء واللعب والتفاعل مع بعضهم وسط مساحات مفتوحة متنوعة تحفزهم على التعاون، كما ستوفر مساحات تأملية هادئة تتيح للصغار القراءة والدراسة بتركيز أكبر.
#بلا_حدود