الاحد - 21 أبريل 2024
الاحد - 21 أبريل 2024

الشرعية تحرر مواقع استراتيجية في الصفراء ورازح بصعدة

الشرعية تحرر مواقع استراتيجية في الصفراء ورازح بصعدة

جنديان من الجيش اليمني في نهم شرقي صنعاء. (رويترز)

فرض الجيش الوطني اليمني سيطرته على مناطق استراتيجية جديدة في مديريتي الصفراء ورازح بمحافظة صعدة شمال اليمن، فيما قتل 12 مدنياً بينهم طفلان في قصف للمتمردين الحوثيين جنوب الحديدة.

وقال مصدر عسكري إن وحدات الجيش استعادت مناطق شعاب الحنكة وسلسلة جبال بني أمية في منطقة النقعة بمديرية الصفراء، عقب معارك خاضتها ضد الانقلابيين.

وأضاف المصدر أن المواقع التي سيطرت عليها عناصر الجيش الوطني شملت جبل نواف الاستراتيجي المطل على مناطق الرزامات والنقعة.


كما سيطرت عناصر الجيش على مخازن أسلحة تابعة للحوثيين الذين تكبدوا خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد.


وفي غرب صعدة، استعاد عناصر الجيش الوطني مسنوداً بقوات تحالف دعم الشرعية مناطق جديدة كانت تتمركز فيها الميليشيات في مديرية رازح.

وذكر المصدر العسكري أن القوات استعادت قرى أحمد علي وصدام ودمنان في منطقة مسن القد بمديرية رازح.

في الحديدة، اندلعت اشتباكات عنيفة أمس بين قوات الشرعية اليمنية من جهة وميليشيات الحوثي الانقلابية من جهة أخرى، في ضواحي المدينة الساحلية غربي البلاد.

وقال مصدر عسكري إن اشتباكات عنيفة استخدمت فيها الأسلحة الثقيلة اندلعت في أحياء شرقية وجنوبية بضواحي مدينة الحديدة.

وأضاف أن المواجهات جاءت بعد أن استمر الحوثيون في خرق الهدنة وقصف مواقع للقوات الحكومية المشتركة.

وقُتل وأصيب 12 مدنياً في قصف شنته ميليشيات الحوثي استهدف منازل السكان في مدينة التحيتا بالريف الجنوبي لمحافظة الحديدة.

وقالت مصادر محلية إن «الميليشيات الانقلابية أطلقت أكثر من 40 قذيفة هاون بطريقة عشوائية وهستيرية على مركز مديرية التحيتا، ونجم عنه مقتل مدنيين اثنين وجرح عشرة آخرين، جروح بعضهم خطيرة».

وجاء الهجوم الحوثي بعد يومين فقط على قصف مماثل أودى بحياة خمسة أطفال في قرية الناصر الأسفل في المديرية ذاتها.

وأعلن صندوق الأمم المتحدة لرعاية الطفولة (يونيسيف) في بيان أن الأطفال قتلوا بينما كانوا «يلعبون في المنزل» أثناء الهجوم.

وفي مدينة الحديدة مركز المحافظة، شنت الميليشيات الإرهابية المدعومة من إيران قصفاً مدفعياً عنيفاً على حي المنظر الشعبي بمديرية الحوك جنوب المدينة.