الاثنين - 18 أكتوبر 2021
الاثنين - 18 أكتوبر 2021
ماهر ناصر ودينا عساف، المنسقة المقيمة للأمم المتحدة في الإمارات.

ماهر ناصر ودينا عساف، المنسقة المقيمة للأمم المتحدة في الإمارات.

مفوض الأمم المتحدة في «إكسبو» لـ«الرؤية»: التنمية المستدامة مفتاح مواجهة التحديات الكبرى

أكد ماهر ناصر، المفوض العام للأمم المتحدة في «إكسبو 2020» أن معرض دبي، يمثل فرصة لتسريع وتيرة تحقيق أهداف التنمية المستدامة من أجل عالم أفضل للجميع، مشيراً إلى مشاركة المنظمة عبر فعاليات متنوعة لإبراز دورها في حل أزمات ومشاكل العالم من خلال المعرض العالمي.

وقال ماهر ناصر في حوار مع «الرؤية» إن تنظيم المعرض أمر مثير للإعجاب، والفضل في ذلك يعود إلى قيادة الإمارات العربية المتحدة التي دعت وسهلت مشاركة كل دولة تقريبًا لتكون حاضرة بجناحها الخاص في إكسبو دبي.

وتم تعيين ماهر ناصر، الذي يشغل منصب مدير شُعبة التوعية في إدارة التواصل العالمي في الأمم المتحدة، من طرف الأمين العام للمنظمة أنطونيو غوتيريش في منصب مفوض عام الأمم المتحدة في إكسبو 2020 دبي عام 2019.

- ما أبرز المواضيع التي تُركز عليها الأمم المتحدة في معرض اكسبو دبي؟

يمثل تحقيق أهداف التنمية المستدامة محور تركيز المنظمة في معرض اكسبو 2020 دبي، وذلك نظراً لأن هذه الأهداف تمثل مفتاحاً لقدرتنا على مواجهة التحديات الكبرى التي تواجه عالم اليوم، وفي تجاوز تداعيات جائحة كوفيد 19 وتحقيق التعافي منها، وعمل فريق الأمم المتحدة القِطري في دولة الإمارات العربية المتحدة على برمجة فعاليات متنوعة في هذا الصدد على مدار الأشهر الستة المقبلة لمواكبة مختلف الأيام الدولية والأنشطة الأخرى المنظمة في إطار المعرض.

- كيف يعمل جناح المنظمة داخل اكسبو دبي؟

لدى الأمم المتحدة برنامج مليء بالفعاليات والأنشطة في «مركز الأمم المتحدة» المشيد داخل اكسبو 2020، في جناح الفرص، حيث يستضيف ورش عمل وعروضاً ثقافية وحوارات عديدة، إضافة إلى المعارض حول التعبيرات الإبداعية لأهداف التنمية المستدامة من خلال الفن والتصوير الفوتوغرافي.

وتشمل أنشطة مركز الأمم المتحدة رحلة تستعرض أوجه شراكة الأمم المتحدة مع دولة الإمارات العربية المتحدة، ويتيح المركز فرصاً لمعرفة المزيد عن مجالات عمل المنظمة الأممية وتأثيرها العالمي، وسيتيح فرصة للزوار للمشاركة في اتخاذ إجراءات لتسريع وتيرة تحقيق أهداف التنمية المستدامة، بهدف خلق عالم يزدهر فيه الجميع في سلام وكرامة ومساواة على كوكب صحي.



- ما أهم ما لفت انتباهكم في أجنحة معرض اكسبو المختلفة؟

رأيت العديد من الأجنحة وشاهدت أمثلة للابتكارات التي تقدم حلولًا للمشاكل المحلية التي يمكن أن يكون لها تأثير أكبر عند توسيع نطاقها، ولاحظت قوة الإجراءات والابتكارات الفردية في التأثير على المجتمعات بشكل إيجابي ومن خلال أبعاد متعددة.

من دواعي سروري أن أشير إلى أن العديد من الأجنحة التي رأيتها تُبرز مواضيع الاستدامة وتغير المناخ وأهداف التنمية المستدامة مع تقديم حلول لمواجهة هذه التحديات باستخدام التقنيات المبتكرة والمبادرات الإبداعية.



- كيف ترى مستوى المشاركة العالمية في المعرض؟

من حيث الأجنحة والمشاركة الوطنية، هناك مستوى غير مسبوق من المشاركة من الدول الأعضاء (192 جناحًا وطنيًا) وعشرات أو نحو ذلك من المنظمات الدولية والمؤسسات الأخرى.

هذا أمر مثير للإعجاب، والفضل يعود إلى قيادة الإمارات العربية المتحدة التي دعت وسهلت مشاركة كل دولة تقريبًا لتكون حاضرة بجناحها الخاص في إكسبو.

بالنسبة للزوار، على الرغم من حقيقة أننا ما زلنا في منتصف جائحة، كما أن الطقس كان حارًا ورطبًا للمشي في الهواء الطلق في الأيام الثلاثة الأولى من المعرض، فقد اندهشت بشدة من عدد الزوار الكبير طوال فترة عمل أجنحة المعرض ليلا ونهارا.



- شرح الدور المركزي للأمم المتحدة في معالجة مشاكل العالم

وصف موقع منظمة الأمم المتحدة معرض اكسبو 2020 دبي بأكبر حدث يقام في العالم العربي، مشيراً إلى أنه من المأمول أن ينعش اقتصاد الإمارات العربية المتحدة، ولا سيما في مجال السياحة التي تعد قطاعا حيوياً.

وأشار الموقع إلى أنه تم إنشاء موقع ضخم تبلغ مساحته 4.3 كيلومتر مربع، يحتوي على أكثر من 200 جناح، في الصحراء.

وأكد أن زوار «اكسبو دبي» على موعد باكتساب خبرات ثقافية والتمتع بفعاليات ترفيهية ومعارض ومحادثات تعليمية، لافتاً إلى أن دبي تواصل تقليد الهندسة المعمارية المبتكرة المتعارف عليه في معارض إكسبو من خلال قبة الوصل، أكبر قبة غير مدعمة في العالم،

وأكبر سطح للعرض بزاوية 360 درجة، كمحور رئيسي لها، وستعرض أيضا تقنية مبتكرة، إذ من المتوقع أن تقوم شركة أوبر Uber بعرض سياراتها الطائرة ضمن فعاليات المعرض العالمي.

تتم إدارة مشاركة الأمم المتحدة في «اكسبو دبي» من قبل ماهر ناصر، المفوض العام للأمم المتحدة في إكسبو، فيما تتم برمجة مركز الأمم المتحدة في المعرض من قبل فريق متخصص بقيادة دينا عساف، المنسقة المقيمة للأمم المتحدة في الإمارات العربية المتحدة،

ونائبة المفوض العام للأمم المتحدة في إكسبو، بدعم من فريق الأمم المتحدة القطري في دولة الإمارات.

ومن المقرر أن يحتضن اكسبو دبي في 24 أكتوبر، بمناسبة يوم الأمم المتحدة، سلسلة من الفعاليات تشمل حفلاً رسمياً في قبة الوصل وعرض لأوركسترا الإمارات السيمفونية للشباب (EYSO).

#بلا_حدود