الاثنين - 30 مارس 2020
الاثنين - 30 مارس 2020
No Image

13 نصيحة مهمة للعمل عن بعد.. اتبعها

أدى الانتشار العالمي لفيروس كورونا الجديد COVID-19، لإبقاء معظم الناس في منازلهم، وذلك بعد إلغاء الكثير من الفعاليات لتقليل خطر الإصابة.

وهو ما دفع بعض أصحاب العمل للتشجيع أو الطلب من الموظفين العمل من المنزل لفترة غير محددة من الوقت ولحين السيطرة على الوباء.

لذلك يجب تغيير بعض العادات والروتين اليومي لجعل العمل من المنزل ناجحاً ومريحاً في نفس الوقت.

تمكن البعض من النجاح في عملهم عن بُعد بنسبة 100% لعدة سنوات، حيث واجهوا جميعاً تحديات كثيرة، ليس فقط لأن لديهم شخصيات مختلفة، ولكن أيضاً بسبب أنماط حياتهم المختلفة ونوع العمل الذي يقومون به.

يجب على كل شخص يعمل عن بُعد معرفة وقت العمل ومكانه وكيفية إنشاء حدود بين العمل والحياة الشخصية، لكن ماذا عن المعدات المكتبية، والتطور الوظيفي، وفرص التدريب، وبناء العلاقات مع الزملاء؟

إن العمل عن بعد، خاصة عند العمل من المنزل معظم الوقت، يعني اكتشاف هذه المشاكل وغيرها.

يعرض موقع «بي سي ماغ» التقني المتخصص 13 نصيحة لحياة أفضل وأكثر إنتاجية للعمل عن بعد خلال وقت كورونا، بناءً على تجارب العديد من الأشخاص الذين عاشوا تلك التجربة في حياتهم المهنية، ونجحوا بتجاوز تلك الصعاب:

1- الحفاظ على ساعات العمل العادية

ضع جدولًا، والتزم به معظم الوقت، حيث يساعد وجود جدول واضح لموعد العمل والالتزام به يومياً العديد من العاملين عن بُعد في الحفاظ على التوازن بين العمل والحياة، كما تساعد تطبيقات تتبع الوقت التلقائية، مثل RescueTime، على التحقق من مدى الالتزام بالجدول الزمني.

ويمكنها أيضاً المساعدة في معرفة الأوقات التي تكون فيها أكثر إنتاجية في اليوم مقابل أوقات الخمول.

2- وضع روتين يومي في الصباح أو قبل البدء بالعمل

إن وضع روتين يومي يساعد في تحديد بداية وقت العمل، قد يكون ذلك بصنع فنجان قهوة، أو بارتداء ملابس معينة، ويمكن أن يكون ذلك الروتين أفضل من الالتزام بساعة معينة لبدء العمل كل يوم.

3- ضع قواعد أساسية للتعامل مع الأشخاص من حولك

إن وضع قواعد أساسية للتعامل مع الآخرين في المنزل يساعد على الإنجاز بالعمل، وهو ما يقودهم لاحترام راحتك في العمل، فوجودك الدائم في المنزل لا يعني أنك قادر على القيام بالعديد من الأمور التي يحتاجونها في أي وقت حسب رغبتهم.

4- اختيار فترات معينة للراحة

عليك أن تفهم سياسة شركتك في أوقات الراحة وأخذها بعين الاعتبار، أما إذا كنت تعمل لحسابك الخاص، فامنح نفسك وقتاً كافياً خلال النهار للابتعاد عن شاشة الكمبيوتر أو الهاتف، حيث أكدت دراسات في الولايات المتحدة أن ساعة الغداء واستراحة لمدة 15 دقيقة مفيدة للغاية في تحسين الإنتاجية، بدلاً من العمل بشكل متواصل.

5- لا تختصر أوقات الراحة

لا يتوجب عليك اختصار وقت الراحة الذي حددته لنفسك، وخاصة ساعة الغداء، أو تشغيل ساعة أو مؤقت بسيط على الشاشة عندما تأخذ استراحة، إذا عدت إلى مكتبك بعد 40 دقيقة فقط، فابتعد لمدة 20 دقيقة أخرى.

6- لا تتردد في طلب ما تحتاجه

إذا كنت موظفاً لدى شركة أو مؤسسة تدعم عملك من المنزل، فاطلب المعدات التي تحتاجها بمجرد بدء العمل من المنزل، أو في غضون يوم أو يومين عندما تدرك أنك بحاجة إلى شيء جديد، لأنه من المهم للغاية أن تحصل على ما تحتاجه لإنجاز مهمتك بشكل مريح، بما في ذلك الشاشة المناسبة ولوحة المفاتيح والماوس والكراسي والطابعة والبرامج وما إلى ذلك، إذا كنت تعمل من المنزل بشكل غير متوقع بسبب انتشار فيروس كورونا، اطلب ما تحتاجه في حدود المعقول، وركز على الأدوات التي تدخل في صلب العمل مثل الماوس ولوحة المفاتيح.

8- كن اجتماعياً واختلط مع الزملاء

الشعور بالوحدة والانفصال والعزلة هي مشكلات شائعة في حياة العمل عن بعد، وعادة ما تقدم الشركات ذات ثقافة العمل عن بُعد طرقًا للاختلاط بالآخرين، على سبيل المثال، قد يكون لديهم قنوات دردشة، حيث يمكن للموظفين البعيدين التحدث عن الاهتمامات المشتركة والأمور المتعلقة بالعمل بشكل مباشر.

9- حضور الاجتماعات الخاصة بالعمل

المشاركة في مؤتمرات الفيديو والمكالمات الجماعية ستؤثر بشكل إيجابي على النجاح في العمل، ويمكنك من مواكبة آخر التطورات المتعلقة به، وحاول نشر الفائدة في حال كانت لديك معلومة تفيد العمل، وهو ما سيترك انطباعاً إيجابياً لدى الجميع عنك.

10- لا تعمل خلال فترة المرض إلّا للضرورة

عندما لا تكون بصحة جيدة، خذ وقتك الذي تحتاجه للتعافي واستعادة صحتك، في حال كانت اتفاقية عملك تسمح لك بذلك، وحتى في حال كنت تعمل لحسابك الخاص، ضع في اعتبارك أنه في بعض الأحيان يكون من الأفضل أن ترتاح وتتحسن، حتى تتمكن من أن تكون أكثر إنتاجية على المدى الطويل.

11- كن إيجابياً عندما تعمل عن بعد بدوام كامل

يجب أن تكون إيجابياً، لدرجةٍ قد تُشعرك بأنك إيجابي بشكل مفرط، وهو ما سيحسن من طاقتك وإنتاجيتك في العمل ويسهل عليك القيام بواجباتك بصورة منتظمة.

12- الاستفادة من امتيازات العمل عن بعد

استمتع بالأشياء من حولك، ومارس الهوايات التي تحبها في المنزل، فقد يخطر على بالك أن تقوم بالطبخ، فعندما كنت تعمل في مكتب بدوام كامل، كنت تكافح لإيجاد بعض الوقت للقيام ببعض الأشياء.

13- لا تصعب الأمور على نفسك

أنجح الموظفين العاملين عن بعد يمتازون بالانضباط الشديد، فكل ما عليك هو التركيز، ولا تسمح لانتباهك بالانجراف بعيداً عن العمل في بعض الأحيان، وفي حال حدوث ذلك فلا توبخ نفسك بشدة، بدلًا من ذلك، اسأل نفسك ما إذا كان ذلك يحدث مع زملائك الآخرين، إذا كان الجواب نعم، امنح نفسك بعض الراحة قبل أن تعود للعمل.

#بلا_حدود