الاثنين - 01 يونيو 2020
الاثنين - 01 يونيو 2020
No Image

سيات تستخدم محرك ماسحة الزجاج لإنتاج أجهزة التنفس الصناعي

استفادت شركة سيات SEAT الإسبانية المملوكة لمجموعة فولكسفاغن العملاقة مما لديها من قطع السيارات، في إنتاج أجهزة التنفس الصناعي، حيث استخدمت محركات ماسحات الزجاج الأمامية في سياراتها لبناء نظام التنفس الذي يحتاج إليه المصابون بفيروس كورونا الجديد.

No Image



ويقوم العاملون في المصنع في مدينة مارتوريل القريبة من برشلونة، بتجميع الأجهزة التي تعتمد على بالون لتعبئة الهواء وتفريغه، وذلك لمساعدة الأطباء في التحكم في تنفس الأشخاص الذين يعانون من التهابات الجهاز التنفسي المصاحبة لفيروس كورونا، والتي تكون مميتة في بعض الأحيان.

وقالت باتريشيا ساك مديرة الصحة والأمن والطوارئ في سيات: «90% من المواد هي نفسها التي نستخدمها لصنع سيات ليون».

وأضافت أن الآلة المستخدمة في التصنيع «المحرك الذي نستخدمه في نظام التنفس الصناعي.. هو محرك ماسحة الزجاج الأمامي للسيارة».

وتقوم الشركات من مختلف المجالات مثل صناعة السيارات والأزياء بتحويل إنتاجها الاعتيادي، إلى أنظمة تنفس صناعي وأقنعة واقية، حيث تسبب انتشار فيروس كورونا الجديد بنقص حاد في معدات الرعاية الصحية في أمريكا الشمالية وأوروبا وآسيا.

وغرق نظام الرعاية الصحية في إسبانيا بأكثر من 140 ألف حالة إصابة بالفيروس، وهو أعلى معدل للإصابة في أوروبا والثاني في العالم بعد الولايات المتحدة.

وبلغت حصيلة قتلى جائحة كورونا في إسبانيا 13798 حتى يوم الثلاثاء.

وتهدف سيات إلى إنتاج 100 جهاز تنفس صناعي، يطلق عليها «OxyGEN» كل يوم، وتزويد المستشفيات الإسبانية بها مجاناً، وذلك بالتعاون مع شركة ناشئة تدعى بروتوفاي Protofy.

وقالت إن OxyGEN جهاز بسيط للغاية وسهل الاستخدام، ولكن لا يمكن له أن يحل محل جهاز التنفس التقليدي.

#بلا_حدود