الأربعاء - 08 ديسمبر 2021
الأربعاء - 08 ديسمبر 2021
No Image Info

كيف تستثمر في سوق العملات المشفرة؟

أصبحت أسواق العملات المشفرة، خلال الفترة الأخيرة، وجهة شائعة بشكل متزايد للمتداولين الذين يبحثون عن جني الأرباح اليومية، على عكس الأسواق التقليدية.

وبغض النظر عن السوق، يجب أن يفهم المتداول اليومي العملات المشفرة ومبادئ تداولها، وبناء على ذلك قدم موقع بزنس انسايدر عدة نصائح للمستثمرين في العملات الرقمية.

اختر منصة التداول

الخطوة الأولى التي يجب على المتداول اليومي اتخاذها، هي تحديد النظام الأساسي الذي يجب استخدامه، وتحدد بعض البلدان منصات تداول منظمة محلياً فقط للعملات المشفرة، لذلك يعد هذا عاملاً رئيسياً يجب مراعاته عند البحث عن النظام الأساسي الصحيح.

وهناك العديد من الأمور الرئيسية التي يجب مراعاتها لاختيار منصة تداول مناسبة، وهي:

سنوات النشاط: فكلما طالت سنوات النشاط للمنصة يكون ذلك علامة على الاستقرار والمصداقية.

التشفير المدعوم: معرفة العملات المشفرة المتاحة للتداول في وقت مبكر يمكن أن يكون أداة قيمة عند تقييم النظام الأساسي الذي يجب استخدامه.

الرسوم: هي رسوم المعاملات التي تتقاضاها البورصات عندما يقوم المشترون أو البائعون بتنفيذ صفقة، ويمكن أن يختلف هيكل رسوم المعاملات اعتماداً على استراتيجية البورصة، مثل عدم فرض رسوم على الصفقات التي تزيد على 10000 دولار لتحفيز التداولات واسعة النطاق.

طرق الإيداع: تسمح العديد من التبادلات بالتحويلات المصرفية، ولكن القليل منها يسمح بتحويل بطاقات الائتمان، وتحويلات PayPal.

مراجعة التقييمات: إلقاء نظرة على تقييمات المستخدمين، وقراءة تعليقاتهم من أفضل الطرق التي تساعد على اختيار المنصة الأفضل.

السيولة: سيولة التبادل تعني سرعة وسهولة الوصول إلى البورصة في تحويل أحد الأصول إلى آخر دون التأثير على سعره، وتتميز أفضل بورصات العملات بالسيولة العالية، ما يعني القدرة على شراء أو بيع الأصول على الفور وبحد أدنى من الفرق بين سعر العرض وسعر الطلب.

اختيار الميزانية

بعد اختيار المنصة، يجب تحديد الميزانية، وبالنسبة لمتداولي العملات المشفرة، يعد تقلب السوق أمراً ضرورياً، فالتقلب والسيولة عنصران يحتاج إليهما المتداول اليومي للمشاركة بنشاط سوق العملات المشفرة، وإحدى استراتيجيات التداول الرقمي الناجحة، الاستثمار في أفضل 20 عملة من خلال سقف السوق.

اختيار استراتيجية التبادل

يجب على المتداولين وضع استراتيجية رابحة ومدعومة بالبحث مع وضع خطط جيدة للأوقات الأفضل.

استراتيجية الموازنة

الموازنة في العملات المشفرة، هي عند شراء عملة مشفرة من بورصة معينة وتحقيق مكاسبها عن طريق بيعها الفوري في بورصة أخرى بسعر أعلى.

روبوت التداول

روبوت التداول هو أداة برمجية آلية يستخدمها المستثمرون لشراء وبيع الأدوات المالية في وقت محدد مسبقاً أو عند استيفاء الشروط المحددة مسبقاً لزيادة الأرباح، تم تصميم روبوتات تداول العملات المشفرة لزيادة الأرباح وتقليل الخسائر والمخاطر.

المدى الطويل

تعد استراتيجية المدى الطويل خياراً شائعاً في تداول العملات المشفرة بسبب تقلبات أسواقها، ويراهن المتداول اليومي للعملات المشفرة الذي يستخدم هذه الاستراتيجية على تغيير سعر أصل العملة المشفرة، ليحصد المكاسب على المدى الطويل.

التحليل الفني TA

هو دراسة البيانات المالية مثل السعر التاريخي ونقاط بيانات الحجم لتحديد الاتجاهات الإحصائية في الأسواق، وتوفر هذه الاستراتيجية للمتداولين الخبرة في إيجاد فرص الاستثمار وجني الأرباح.

وفي التداول الرقمي، يمكن استخدام التحليل الفني كدليل إرشادي لتقييم كيف يمكن للأداء السابق أن يشير إلى المكاسب أو الخسائر المستقبلية.