الجمعة - 01 مارس 2024
الجمعة - 01 مارس 2024

حافلة الرومانسية تتحول لكتلة عذاب في إعلان لأمريكي هجرته خطيبته

حافلة الرومانسية تتحول لكتلة عذاب في إعلان لأمريكي هجرته خطيبته

نشر الأمريكي مايك ملينثورب (25 عاماً) إعلاناً مرحاً عبر الإنترنت عن بيع «كتلة من الحزن والبؤس تسير على عجلات، قبل أن تصدأ مثل الحب الذي كان، والذي منحه لخطيبته».

وأوضح مايك أنه لا يريد أي شيء يذكره بخيانة حبيبته له، حتى لو خسر في الحافلة التي دفع فيها الغالي والنفيس ليفاجأ بأن شريكة حياته قد باعته وهجرته من دون ذنب جناه!



وأشارت صحيفة صن إلى أن مايك اشترى الحافلة بعد إلحاح كبير من خطيبته لتحويلها إلى «كوخ هادئ مثالي على عجلات» لقضاء عطلات رومانسية.

وأوضح عامل المستودعات أنه لا يريد الآن أي شيء يمت بصلة لخطيبته، ويتمنى أن يسترد ما يقرب من 1500 دولار دفعها في ترميم وتجهيز الحافلة التي لم يرغب أبداً في اقتنائها، وكأن قلبه كان يشعر بالنهاية الحزينة».

وأوضح مايك في الإعلان «إنها الشيء الوحيد المتبقي من علاقتنا وهي ليس مثل زوج من الجوارب يمكنك وضعه في سلة المهملات، عندما أشاهدها يصيبني الغثيان، وأتذكر سنوات العذاب التي ضاعت من حياتي».



وناشد مايك أحد المشترين لكي يخلصه من «هذا الشيء» ليغلق ذلك الفصل المضطرب من حياته.

وأكد مايك أنه لم يبخل بشيء على الحافلة، وحلم بأن تكون مثل جنة متنقلة، قبل أن تنهار قصة حبه بعد عامين من العذاب.



وأوضح أن قلبه يتقطع في كل مرة يخرج فيها من البيت ويرى فيها الحافلة، لذلك يريد التخلص منها وطي صفحة الماضي الحزين.

واختتم الإعلان بأنه يبيع الحافلة ولكن من دون الذكريات المؤلمة على أمل أن يكون المشتري الجديد أكثر حظاً.