الجمعة - 28 يناير 2022
الجمعة - 28 يناير 2022

«مارفل» تحصد 30% من إيرادات السينما الأمريكية في 2021

استمدت شركة الإنتاج السينمائي الأمريكية «مارفل ستوديوز» نجاحاً لافتاً من قوة سلسلة أفلام الأبطال الخارقين لتتصدر مشهد إيرادات الأفلام في شباك التذاكر الأمريكي لعام 2021.

ونالت أفلام استوديوهات مارفل 30% من إجمالي حجم الإيرادات التي حققها شباك التذاكر الأمريكي في العام الماضي، لتتفوق مالياً على جميع شركات الإنتاج السينمائي المحلية في الولايات المتحدة، بحسب موقع "The Wrap".

وحقق شباك التذاكر الأمريكي في 2021 ما يقرب من ضعف الإيرادات التي حصدها في عام الوباء 2020، مع الاستفادة من رفع القيود الصحية المتعلقة بالدخول إلى صالات السينما.

وللمقارنة، حققت استوديوهات مارفل في 2018 الذي شهد إطلاق فيلمي «Avengers: Infinity War» و«Black Panther» نسبة 18% من إجمالي إيرادات شباك التذاكر الأمريكي في ذلك العام.

وكان فيلم Black Widow أو الأرملة السوداء، أول أفلام استوديوهات مارفل في 2021، حيث جذب عشاق أفلام الخوارق وبلغت إيراداته في دور السينما المحلية 183.6 مليون دولار منذ إطلاقه في مايو، كما حقق إيرادات مالية إضافية من بثه على منصة «Disney+».

بعده أطلقت مارفل فيلم "Venom: Let There Be Carnage" الذي نجح في حجز المرتبة السابعة من الأفلام الأكثر ربحاً في إيرادات شباك التذاكر المحلي لعام 2021.

وتبعه بعد فترة قصيرة فيلم "Shang-Chi and the legend of the Ten Rings"، الذي تفوق على فيلم الأرملة السوداء في إيرادات شباك التذاكر، ربما لعدم تزامن إطلاقه في دور السينما مع إتاحته للبث عن منصة ديزني بلس.

وفي نوفمبر عادت مارفل إلى صالات السينما بفيلم "Eternals"، الذي حقق إيرادات جيدة مقارنة بفترة أزمة الوباء، لكنها أقل بالنظر إلى ما حققته الأفلام التي سبقته في العام.

لكن بعد تراجع قصير قفزت إيرادات أفلام مارفل إلى أرقام قياسية مع نهاية العام تزامناً مع إطلاق فيلم من سلسلة أفلام سبايدر مان، الذي تجاوزت إيراداته في جميع أنحاء العالم أكثر من مليار دولار، ولا تزال أرقامه في شباك التذاكر في ارتفاع مستمر.

وبات فيلم «سبايدرمان: نو واي هوم» الأكثر ربحاً في شباك التذاكر المحلي في الولايات المتحدة في الأعوام الأخيرة وبلغ المرتبة العاشرة في قائمة أعلى الأفلام تحقيقاً للأرباح على الإطلاق في أمريكا الشمالية.