الأربعاء - 16 يونيو 2021
الأربعاء - 16 يونيو 2021

هدى قطان تهاجم ماركات مستحضرات التجميل.. لهذا السبب!

انتقادات قوية ولاذعة وجّهتها خبيرة التجميل الأمريكية صاحبة الأصول العراقية هدى قطان، وصاحبة واحدة من أكبر ماركات المكياج بالعالم «Huda Beauty»، إلى أصحاب الماركات المختلفة بعالم الجمال.



نشرت هدى قطان فيديو لها عبر يوتيوب بعنوان Stop Toxic Beauty Standards، توضح فيه أفكارها حول صناعة الجمال، وتحدثت عن بداياتها في هذا العالم إلى أن أصبحت واحدة من أهم رواد عالم الجمال، إذ أوضحت أنها بدأت بعالم التدوين للجمال لكي تثبت لنفسها أنها ليست فتاة قبيحة كما كان يتوقعها البعض، واستخدمت المكياج لكي تعكس صورة أفضل عن نفسها، حيث قالت «لقد جعلني المكياج أشعر بأنني مختلفة لقد جعلني أشعر بالإلهام».

ولكنها اكتشفت بعد ذلك أنها استخدمت المكياج للتستر أو لإخفاء هويتها الحقيقية بسبب عدم شعورها بأنها ليست كافية، وليس هذا هو الهدف الحقيقي من المكياج، لكي تنتبه بعد ذلك إلى أن ما جعلها تشعر بذلك هو عالم التسويق الذي ينشر حقائق ومعلومات غير حقيقية عن جمال المرأة، ويكوّن صورة غير موجودة عن فكرة الشكل، أو البشرة، أو القوام المثالي، إذ قالت «لا يوجد ما يُسمى مثالي».





وأضافت قائلة: «قيل لنا إننا بحاجة إلى أن نبدو بطريقة معينة وأن ننظر بطريقة معينة، ونحتاج دائماً إلى التوافق مع هذه المعايير التي أنشأتها شركات التجميل الكبرى حتى تتمكن من حملنا على شراء منتجاتها، والمشكلة هو عندما تبتكر شركات التجميل قصة تخبر الناس أنهم ليسوا جيدين بما فيه الكفاية، ونخبر الناس أنهم بحاجة إلى شيء ما ليكونوا جميلين».

وباعتبارها جزء من هذه الصناعة، أوضحت هدى قطان أن التجميل هو مجرد أداة للتمكين، بمعنى أن نبدو فقط أجمل، ولكن دون أن نخلق معايير غير واقعية عن الجمال.

وانتقدت قطان علامات وشركات مستحضرات التجميل التي تستخدم الفوتوشوب والفلتر بالصور التي تقوم بالتقاطها عند عرض منتجاتهم، تعتبره أنه غش وتضليل، ويبني فكرة غير حقيقية عن المنتج.

والجدير بالذكر أن علامة هدى قطان wishfulskin للعناية بالبشرة، تمنع تماماً عمل أي تعديل بالفيديوهات سواء بالفوتوشوب أو الفلتر، عند التسويق لمنتجاتها، لإظهار حقيقة المنتج الذي يبيعونه بالفعل، وهناك الكثير من العلامات تقوم بذلك على غرار Dove، Glow Recipe بحسب ما أشارت قطان.





هوية غير حقيقية ترفع سقف توقعات للنساء والرجال

في منشور آخر لها عبر حسابها على إنستغرام، ظهرت هدى قطان في صورة يتضح فيها شكلها قبل وبعد الفلتر، وعلقت عليها قائلة «كم مرة شعرت أنك لا تستطيع نشر صورة لك، لأنك تشعر أنها لا ترقى إلى مستوى ما يبدو عليه أي شخص آخر على Instagram؟ أنت لست وحدك!».

وتابعت قطان موضحة أن الاستخدام المبالغ للفوتوشوب في الصور يصنع هوية غير حقيقية، ويرفع سقف التوقعات لمعايير جمال غير موجودة، والذي يجب أن يتوقف الآن.



وأكدت قطان أن المفهوم الحقيقي للجمال، هو أن أشعر بالراحة مع شكلي وبشرتي، وهو ما تسعى إليه حالياً بنشرها لصورها دون تعديل، رغم أنها ما زالت تتلقى بعض التعليقات السخيفة من المتابعين.

وبالفعل إذا ألقينا نظرة على حساب هدى قطان بالفترة الأخيرة الماضية، فكثيراً ما نجدها تنشر فيديوهات خاصة بها من دون مكياج، دون وضع أي فلاتر.

هل في رأيك ستتغير تلك الفكرة؟

هدى قطان من دون مكاج



من المتوقع أن تبدأ تلك الفكرة بالتغيير حقاً، ونبتعد عن تلك الفكرة الخيالية لرفع سقف التوقعات لمعايير الجمال، وبالفعل بدأت الكثير من مدونات الموضة والعارضات والنجوم تبني تلك الفكرة، على غرار آشلي غراهام، وكارن وازن، ونور عريضة، وغيرهن.

ويبقى السؤال النهائي.. في رأيك هل بالفعل ستقوم العلامات التجارية بوقف استخدام الفلاتر والفوتوشوب عند عرض منتجاتها؟

#بلا_حدود