الجمعة - 18 يونيو 2021
الجمعة - 18 يونيو 2021

فوائد حليب الصويا.. وكيف تختار الأفضل لك؟

يعد حليب الصويا من أشهر أنواع الألبان النباتية في جميع أنحاء العالم، كما أنه متوقع أن تصل القيمة السوقية في عام 2025 إلى حوالي 23.2 مليار دولار، وهي زيادة كبيرة عن القيمة السوقية البالغة 15.33 مليار دولار في عام 2018، وفقاً لتقرير اتجاه صادر عن شركة Statista الألمانية.

اقرأ أيضاً:

فوائد مذهلة لحليب جوز الهند.. للجسم والبشرة والشعر

يصل المستهلكون إلى حليب الصويا لأسباب متنوعة/ ولكن كيف يمكن مقارنتها بحليب الألبان والبدائل النباتية الأخرى؟ وهل يمكن أن يكون حليب الصويا مضراً لك؟

ما هو حليب الصويا وكيف يصنع؟

حليب الصويا

حليب الصويا هو مشروب نباتي خالٍ من الألبان، وغالباً ما يتم استهلاكه كبديل للحليب، وأنه مصنوع من فول الصويا، ويحتوي على الفيتامينات والمعادن مثل فيتامين D والكالسيوم بالإضافة إلى أوميغا 3 وفلافونيدات التي تمارس المضادة للأكسدة والمضادة للالتهابات وخصائص القلبية.

يصنع حليب الصويا عن طريق نقع الحبوب وطحنها ثم الغلي في سائل، ويتم تصفيتها لإزالة أي جزيئات متبقية، ثم يتم تعبئته.

القيمة الغذائية لحليب الصويا

يحتوي كوب واحد (244 غراماً) من حليب الصويا غير المحلى على العناصر الغذائية التالية:
  • السعرات الحرارية: 105
  • البروتين: 6.3 غرام (13% من القيمة اليومية الموصى بها)
  • الدهون: 3.6 غم (5% من القيمة اليومية الموصى بها)
  • الصوديوم: 115 مغم (5% من القيمة اليومية الموصى بها)
  • الكربوهيدرات: 12 غم (4% من القيمة اليومية الموصى بها)
  • الألياف: 0.4 غم (2% من القيمة اليومية الموصى بها)
  • فيتامين د: 2.7 ميكروغرام (13% من القيمة اليومية الموصى بها)
  • الكالسيوم: 300 مغم (23% من القيمة اليومية الموصى بها)
  • الحديد: 1 مغم (6% من القيمة اليومية الموصى بها)
  • البوتاسيوم: 298 مغم (6% من القيمة اليومية الموصى بها)

كيف يقارن حليب الصويا بحليب نباتي آخر؟

بناءً على القيمة الغذائية وحدها، يتفوق حليب الصويا على أنواع الألبان النباتية الأخرى، ويجعله متشابهاً مع حليب البقر قليل الدسم عند النظر إلى إجمالي السعرات الحرارية والبروتينات والفيتامينات والمحتوى المعدني مثل الكالسيوم وفيتامين د.

حليب الصويا المُدعم يمكن أن يساعدك على تلبية متطلبات فيتامين ب 12، وهذا مثالي للأشخاص الذين يتبعون خطة وجبات نباتية، والتي غالباً ما تفتقر إلى هذه العناصر الغذائية الأساسية، كما أن حليب الصويا هو مصدر قوة للبروتين النباتي، ويوفر 7 غرامات من البروتين لكل كوب، وليست كمية البروتين فقط هي التي تجعل حليب الصويا أفضل من الناحية التغذوية، لكن الجودة أيضاً.

الصويا بروتين كامل، حيث يحتوي على جميع الأحماض الأمينية الأساسية التسعة، ويحتاج الجسم إلى هذه لتوليف إمدادات البروتين الخاصة به.

فوائد حليب الصويا

حليب الصويا

يمكن أن توفر الفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة الموجودة في حليب الصويا فوائد صحية مهمة، وتعتبر أشكال فيتامين ب الموجودة في حليب الصويا مهمة لمساعدة جسمك في الحفاظ على الخلايا العصبية والحمض النووي، ويمكنها أيضاً مساعدتك في تجنب أشكال معينة من فقر الدم، والتي يمكن أن تمنع التعب والإرهاق، وبالإضافة إلى ذلك، يمكن أن يوفر حليب الصويا فوائد صحية أخرى مثل:

1.صحة الدماغ

حليب الصويا غني بأحماض أوميغا 3 الدهنية وهي دهون صحية لا يستطيع جسمك تكوينها بمفرده، وترتبط أحماض أوميغا 3 الدهنية بتقليل خطر الإصابة بالخرف ومرض ألزهايمر.

لا يزال حليب الصويا قيد الدراسة لتأثيره على هذه الأمراض، لكن فول الصويا بشكل عام هو أحد أفضل المصادر غير الحيوانية لأحماض أوميغا 3 الدهنية.

2.تحسين صحة القلب

يمكن أن يساعد حليب الصويا أيضاً في دعم نظام القلب والأوعية الدموية، ويعتبر حليب الصويا مصدراً ممتازاً للبوتاسيوم، ويرتبط بالحفاظ على ضغط الدم المنخفض والنبض المنتظم، كما تم ربط حليب الصويا بانخفاض مستويات الكوليسترول خاصة عند الأشخاص الذين يعانون ارتفاع الكوليسترول.

3.انخفاض أعراض سن اليأس

يحتوي حليب الصويا على الأيسوفلافون وهي فئة من المواد الكيميائية تعرف باسم «فيتويستروغنز»، وتتفاعل هذه المادة في الجسم مثل شكل ضعيف من هرمون الإستروجين، لهذا السبب أظهرت الدراسات أن تناول حليب الصويا ومنتجات الصويا الأخرى قد يساعد في تقليل أعراض انقطاع الطمث.

4.تغذية

يتم تعزيز معظم حليب الصويا الموجود في الأسواق بالعناصر الغذائية المضافة، وهذا يجعل حليب الصويا المدعم مصدراً كبيراً للكالسيوم وهو أكثر المعادن شيوعاً في الجسم، ويمكن أن يساعد استهلاك كمية كافية من الكالسيوم في تقوية عظامك وتقليل خطر الإصابة بهشاشة العظام.

يعتبر حليب الصويا أيضاً مصدراً ممتازاً لما يلي:

  • فيتامين أ
  • فيتامين ب
  • البوتاسيوم
  • الكالسيوم
  • الريتينول
  • حمض الفوليك
  • الكولين

هل حليب الصويا ضار؟

حليب الصويا

على الرغم من أن إضافة الحليب النباتي مثل حليب الصويا إلى نظامك الغذائي يمكن أن يقدم العديد من الفوائد الصحية، إلا أن هناك جانباً سلبياً كبيراً:

فول الصويا هو أحد مسببات الحساسية، ما يعني أن هناك مجموعة كبيرة من الأشخاص لا يستطيعون شرب حليب الصويا، وإذا كان لديك حساسية من الصويا، فلن نفقد كل شيء.

على الرغم من أنك ستحتاج إلى تجنب كل فول الصويا في النظام الغذائي (بما في ذلك حليب الصويا)، فلا يزال بإمكانك الاستمتاع بالحليب النباتي، وإذا كانت الحساسية تمنعك من الاستمتاع بحليب الصويا، جرب حليب الأرز أو حليب الشوفان أو حليب الكاجو بدلاً من ذلك.

على الرغم من أن الأيسوفلافون في الصويا يمكن أن يعمل مثل هرمون الإستروجين، إلا أنه لا يسبب سرطان الثدي لدى البشر، واقترحت بعض الدراسات التي أجريت على الحيوانات وجود صلة بين الصويا وسرطان الثدي، لكن الأبحاث منذ ذلك الحين لم تجد أي صلة بين البشر.

كيفية اختيار أفضل حليب الصويا

  • يمكن أن يحتوي حليب الصويا تماماً مثل أنواع الألبان النباتية الأخرى، على الكثير من السكريات المضافة، لذا تأكد من البحث عن مجموعة متنوعة غير محلاة، فكلمة «غير محلى» على العبوة تساعدك في ذلك.
  • طرق أخرى للتأكد من أنك تشرب نوعاً منخفض السكر، لا تشترِ حليب الصويا الذي يسرد مصادر السكر المضاف في المكونات الثلاثة الأولى، واختيار الأصناف التي تحتوي على أقل غرامات من السكر المضاف قدر الإمكان.
  • راقب محتوى الفيتامينات والمعادن أيضاً، وتأكد من أن حليب الصويا الذي تختاره مدعم بالفيتامينات والمعادن مثل الكالسيوم وفيتامين د وفيتامين ب 12.

#بلا_حدود